«دفاع مدني الشارقة» يخمد حريق برج التعاون بكفاءة عالية

تمكنت فرق الدفاع المدني في إمارة الشارقة، ظهر أمس، من السيطرة على حريق نشب في أحد الأبراج، على شارع الوحدة بمنطقة التعاون مقابل السفير مول، وحضر إلى موقع الحريق فرق الشرطة لتنظيم المرور، إضافة إلى فرق الإسعاف الوطني للتعامل مع أي طارئ، بعد أن تم إخلاء كل سكان

البرج بطريقة احترافية من قبل أفراد الدفاع المدني.تفصيلاً؛ أكد العقيد محمد راشد بيات، مدير عام العمليات الشرطية في شرطة الشارقة، أن فرق الدفاع المدني سيطرت على الحريق في زمن قياسي، مضيفاً أنه تم تأمين الطريق وإغلاقه من قبل عناصر الشرطة، وتحويل المسارات إلى الشوارع المحيطة الأخرى، للسماح لسيارات الدفاع المدني والإنقاذ بأن تباشر أعمالها.وأشار إلى تولي الشرطة المجتمعية مسؤولية التعامل مع سكان البرج، والتنسيق مع الهلال الأحمر وجمعية الشارقة الخيرية، وسيعود سكان البرج إلى مساكنهم بعد تأكد أفراد الدفاع المدني من عدم وجود أية أخطار محيطة، فضلاً عن التأكد من جاهزية البرج، مؤكداً جاهزية الشرطة لنقل السكان إلى أماكن أخرى في حال استدعت الضرورة ذلك، كما تم نقل المركبات المتوقفة أسفل البرج إلى أماكن جانبية لعدم تعرضها للاحتراق أو التضرر جراء تساقط قطع محترقة من البرج. 6 دقائق من جانبه، أفاد المقدم سامي خميس النقبي، مدير عام الدفاع المدني في الشارقة، بأن غرفة العمليات تلقت بلاغاً حوالي الساعة 11:58 دقيقة، حول اندلاع حريق في أحد الأبراج السكنية بمنطقة التعاون، وهرعت فرق الدفاع المدني على الفور إلى مكان الحادث، والتي لم يتجاوز زمن وصولها لموقع الحريق أكثر من 6 دقائق، وبدأت باتخاذ الإجراءات اللازمة.وأضاف أن الحريق بدأ في الطابق 12، حيث بدأ على الواجهة الجانبية للبرج، وأدت مادة الكلادينج المغطى بها البرج، إلى تصاعد ألسنة اللهب لتطال الطوابق الأخرى من البرج المكون من 19 طابقاً، واستطاعت فرق الدفاع المدني مكافحة الحريق من الخارج باستخدام السلالم الخارجية، ومن الداخل من خلال توزيع فرق المكافحة والإخلاء، وتمت السيطرة على الحريق وإخماد النيران خلال ساعة ونصف الساعة.وأكد النقبي أن عملية الإخلاء تمت بحرفية عالية محاطة بالحذر، لتفادي تعرض السكان لحالات الاختناق أو الوفاة، حيث تم تقسيم الفرق إلى مجموعة لإخلاء وأخرى للإنقاذ، وتم إخلاء كل طابق تلو الآخر، مشيراً إلى أن الحادث خلف أضراراً في البرج من دون وجود إصابات أو حالات اختناق، باستثناء حالة واحدة لامرأة آسيوية كبيرة في السن تعرضت للإغماء، وتم إسعافها في مكان الحادث. دعم السكان وأكد الرائد فارس بوعفراء المزروعي، نائب مدير إدارة الشرطة المجتمعية في الشارقة، أنه تم الانتقال إلى مكان الحادث فور ورود البلاغ، لحصر الأسر المتضررة، ومعرفة من منهم يمكنه العودة إلى البرج بعد السماح لهم من قبل الدفاع المدني، أمّا الأسر المتضررة سيتم تكليف المسؤول عن البرج بتنظيف الشقق التي تعرضت للأضرار جراء الدخان والمياه، وفي حال كانت الأضرار كبيرة يتم الاتفاق معه، إمّا إنهاء العقد أو تأمين شقق أخرى لهم.وأشار المزروعي إلى أن الشرطة المجتمعية حافظت على السكان خلال الساعات الست التي تلت الحريق، وقدمت الدعم اللازم لهم، وأبدت استعدادها لتوفير السكن الملائم للأسر المتضررة، عبر الشراكات الخاصة مع مؤسسة ساند التطوعية والهلال الأحمر وجمعية الشارقة الخيرية، حيث سيقدمون الدعم اللوجستي الكامل لهم وتأمين المسكن. تنظيف الشقق ووجهت الشرطة المجتمعية مسؤول البرج بضرورة تنظيف الشقق المتضررة، وتوفير السكن اللازم للذين يتعذر عودتهم إلى شققهم، وفي حالة تخلفه عن تأمين المسكن يحق للسكان تقديم شكوى بحقه، كما يمكن لسكان البرج حصر الأضرار التي تعرضوا لها والمطالبة بالتعويض اللازم.وفيما يخص آلية العودة أشار إلى أنه تم من خلال الإشراف الميداني على الأسر كافة، وتم فرزهم كل أسرة على حدة، وتقديم الدعم لهم من الأكل والماء والرعاية الصحية، بعد أن انتهى الدفاع المدني من إجراءاته، ومعاينة الحادث من قبل أفراد الشرطة. مواصلات الإمارات شاركت مواصلات الإمارات في السيطرة على الحادث، من خلال تقديم الدعم والمساندة لفرق الدفاع المدني، من أجل الوصول إلى مكان الحادث، والتمركز الصحيح لسيارات الإطفاء في ظل أزمة السير، كما وفرت 15 حافلة بشكل مبدئي وضعتها تحت تصرف الشرطة، لنقل السكان إلى أماكن أخرى، في حال عدم قدرتهم على العودة إلى البرج، كما أكدت على توفير عدد آخر في حال اقتضت الحاجة ذلك. فصل الغاز قدمت فرق من هيئة كهرباء ومياه الشارقة، وخاصة طوارئ الغاز، الدعم اللازم خلال عمليات الإطفاء، وعملت على فصل الغاز عن الشقق تفادياً لحالات الانفجار، كما عملت على فصل التيار الكهربائي للسيطرة على الحريق بشكل أسرع، كون التيار الكهربائي من الأسباب المؤدية للحرائق. عمليات التنظيف فور الانتهاء من عمليات الإطفاء والتبريد وتسليم الموقع إلى المختبر الجنائي في شرطة الشارقة لمعرفة أسباب اندلاع الحريق، قامت فرق تابعة لبلدية الشارقة بتنظيف أسفل البرج من مادة الكلادينج التي تساقطت خلال عملية الاحتراق، وتنظيف الأرض من الزجاج. أجهزة الإنذار أكد أحد سكان البرج أنه اشتم رائحة الدخان، وسمع صوت جرس الإنذار، إلّا أنه لم يعط للموضوع أهمية نظراً لعمل أجهزة الإنذار بشكل دائم بسبب الدخان أو البخور أو غيرها، ولكن كثافة الدخان أدت إلى الخروج السكان، بعدما تأكدوا من وجود حريق أم لا، حينها وجد أفراد الدفاع المدني يقومون بعملية الإخلاء التي تمت بحرفية عالية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تمكنت فرق الدفاع المدني في إمارة الشارقة، ظهر أمس، من السيطرة على حريق نشب في أحد الأبراج، على شارع الوحدة بمنطقة التعاون مقابل السفير مول، وحضر إلى موقع الحريق فرق الشرطة لتنظيم المرور، إضافة إلى فرق الإسعاف الوطني للتعامل مع أي طارئ، بعد أن تم إخلاء كل سكان البرج بطريقة احترافية من قبل أفراد الدفاع المدني.
تفصيلاً؛ أكد العقيد محمد راشد بيات، مدير عام العمليات الشرطية في شرطة الشارقة، أن فرق الدفاع المدني سيطرت على الحريق في زمن قياسي، مضيفاً أنه تم تأمين الطريق وإغلاقه من قبل عناصر الشرطة، وتحويل المسارات إلى الشوارع المحيطة الأخرى، للسماح لسيارات الدفاع المدني والإنقاذ بأن تباشر أعمالها.
وأشار إلى تولي الشرطة المجتمعية مسؤولية التعامل مع سكان البرج، والتنسيق مع الهلال الأحمر وجمعية الشارقة الخيرية، وسيعود سكان البرج إلى مساكنهم بعد تأكد أفراد الدفاع المدني من عدم وجود أية أخطار محيطة، فضلاً عن التأكد من جاهزية البرج، مؤكداً جاهزية الشرطة لنقل السكان إلى أماكن أخرى في حال استدعت الضرورة ذلك، كما تم نقل المركبات المتوقفة أسفل البرج إلى أماكن جانبية لعدم تعرضها للاحتراق أو التضرر جراء تساقط قطع محترقة من البرج.

6 دقائق

من جانبه، أفاد المقدم سامي خميس النقبي، مدير عام الدفاع المدني في الشارقة، بأن غرفة العمليات تلقت بلاغاً حوالي الساعة 11:58 دقيقة، حول اندلاع حريق في أحد الأبراج السكنية بمنطقة التعاون، وهرعت فرق الدفاع المدني على الفور إلى مكان الحادث، والتي لم يتجاوز زمن وصولها لموقع الحريق أكثر من 6 دقائق، وبدأت باتخاذ الإجراءات اللازمة.
وأضاف أن الحريق بدأ في الطابق 12، حيث بدأ على الواجهة الجانبية للبرج، وأدت مادة الكلادينج المغطى بها البرج، إلى تصاعد ألسنة اللهب لتطال الطوابق الأخرى من البرج المكون من 19 طابقاً، واستطاعت فرق الدفاع المدني مكافحة الحريق من الخارج باستخدام السلالم الخارجية، ومن الداخل من خلال توزيع فرق المكافحة والإخلاء، وتمت السيطرة على الحريق وإخماد النيران خلال ساعة ونصف الساعة.
وأكد النقبي أن عملية الإخلاء تمت بحرفية عالية محاطة بالحذر، لتفادي تعرض السكان لحالات الاختناق أو الوفاة، حيث تم تقسيم الفرق إلى مجموعة لإخلاء وأخرى للإنقاذ، وتم إخلاء كل طابق تلو الآخر، مشيراً إلى أن الحادث خلف أضراراً في البرج من دون وجود إصابات أو حالات اختناق، باستثناء حالة واحدة لامرأة آسيوية كبيرة في السن تعرضت للإغماء، وتم إسعافها في مكان الحادث.

دعم السكان

وأكد الرائد فارس بوعفراء المزروعي، نائب مدير إدارة الشرطة المجتمعية في الشارقة، أنه تم الانتقال إلى مكان الحادث فور ورود البلاغ، لحصر الأسر المتضررة، ومعرفة من منهم يمكنه العودة إلى البرج بعد السماح لهم من قبل الدفاع المدني، أمّا الأسر المتضررة سيتم تكليف المسؤول عن البرج بتنظيف الشقق التي تعرضت للأضرار جراء الدخان والمياه، وفي حال كانت الأضرار كبيرة يتم الاتفاق معه، إمّا إنهاء العقد أو تأمين شقق أخرى لهم.
وأشار المزروعي إلى أن الشرطة المجتمعية حافظت على السكان خلال الساعات الست التي تلت الحريق، وقدمت الدعم اللازم لهم، وأبدت استعدادها لتوفير السكن الملائم للأسر المتضررة، عبر الشراكات الخاصة مع مؤسسة ساند التطوعية والهلال الأحمر وجمعية الشارقة الخيرية، حيث سيقدمون الدعم اللوجستي الكامل لهم وتأمين المسكن.

تنظيف الشقق

ووجهت الشرطة المجتمعية مسؤول البرج بضرورة تنظيف الشقق المتضررة، وتوفير السكن اللازم للذين يتعذر عودتهم إلى شققهم، وفي حالة تخلفه عن تأمين المسكن يحق للسكان تقديم شكوى بحقه، كما يمكن لسكان البرج حصر الأضرار التي تعرضوا لها والمطالبة بالتعويض اللازم.
وفيما يخص آلية العودة أشار إلى أنه تم من خلال الإشراف الميداني على الأسر كافة، وتم فرزهم كل أسرة على حدة، وتقديم الدعم لهم من الأكل والماء والرعاية الصحية، بعد أن انتهى الدفاع المدني من إجراءاته، ومعاينة الحادث من قبل أفراد الشرطة.

مواصلات الإمارات

شاركت مواصلات الإمارات في السيطرة على الحادث، من خلال تقديم الدعم والمساندة لفرق الدفاع المدني، من أجل الوصول إلى مكان الحادث، والتمركز الصحيح لسيارات الإطفاء في ظل أزمة السير، كما وفرت 15 حافلة بشكل مبدئي وضعتها تحت تصرف الشرطة، لنقل السكان إلى أماكن أخرى، في حال عدم قدرتهم على العودة إلى البرج، كما أكدت على توفير عدد آخر في حال اقتضت الحاجة ذلك.

فصل الغاز

قدمت فرق من هيئة كهرباء ومياه الشارقة، وخاصة طوارئ الغاز، الدعم اللازم خلال عمليات الإطفاء، وعملت على فصل الغاز عن الشقق تفادياً لحالات الانفجار، كما عملت على فصل التيار الكهربائي للسيطرة على الحريق بشكل أسرع، كون التيار الكهربائي من الأسباب المؤدية للحرائق.

عمليات التنظيف

فور الانتهاء من عمليات الإطفاء والتبريد وتسليم الموقع إلى المختبر الجنائي في شرطة الشارقة لمعرفة أسباب اندلاع الحريق، قامت فرق تابعة لبلدية الشارقة بتنظيف أسفل البرج من مادة الكلادينج التي تساقطت خلال عملية الاحتراق، وتنظيف الأرض من الزجاج.

أجهزة الإنذار

أكد أحد سكان البرج أنه اشتم رائحة الدخان، وسمع صوت جرس الإنذار، إلّا أنه لم يعط للموضوع أهمية نظراً لعمل أجهزة الإنذار بشكل دائم بسبب الدخان أو البخور أو غيرها، ولكن كثافة الدخان أدت إلى الخروج السكان، بعدما تأكدوا من وجود حريق أم لا، حينها وجد أفراد الدفاع المدني يقومون بعملية الإخلاء التي تمت بحرفية عالية.

رابط المصدر: «دفاع مدني الشارقة» يخمد حريق برج التعاون بكفاءة عالية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً