آبل تستخدم طائرات دون طيار لتحسين خرائطها

تعتزم شركة آبل استخدام طائرات بدون طيار ومميزات جديدة للملاحة والتنقل في الأماكن المغلقة من أجل تحسين خدمة خرائطها Apple Maps، وذلك وفقاً لتقرير جديد نشرته وكالة بلومبرغ نقلاً عن أشخاص مطلعين على المسألة. وقد طرأت تغييرات كثيرة وتحسينات كبيرة على خدمة خرائط آبل منذ إطلاقها عام 2012، ولكنها ما

زالت تعاني في سبيل اللحاق بخدمة خرائط جوجل Google Maps، إلا أن هذا الأمر قد يتغير قريباً بفضل الطائرات دون طيار. وتستعد الشركة الواقع مقرها في كوبرتينو في ولاية كاليفورنيا إلى استخدام الروبوتات الجوية إلى جانب بعض تقنيات الملاحة الداخلية في الأماكن المغلقة لتحسين التطبيق في سبيل منافسة أكثر قوة مع جوجل. وتستخدم الشركة حالياً سيارات مجهزة بكاميرات وأجهزة استشعار من أجل التنقل والسفر وتسجيل بيانات الخرائط، بينما يسمح استخدام طائرات دون طيار بتحولات كبيرة مثل إمكانية تسجيل هذه البيانات بشكل أسرع وتسريع عملية تحديث وتحسين الخرائط. وترغب آبل عبر استخدامها للطائرات دون طيار بفحص ومعرفة اللافتات الموجودة في الشوارع ورصد تغيرات الطرق ومعرفة فيما إذا كانت مناطق ما قيد الإنشاء والتعمير. وترسل البيانات عندئذ إلى فريق خرائط آبل الذي يقوم بدوره بوضعها ضمن التطبيق في سبيل إعطاء المستخدمين معظم المعلومات المحدثة حتى الوقت الحالي حول أي منطقة يتواجدون بها. ويشير التقرير إلى أن الطلب المقدم من قبل الشركة أواخر العام الماضي وتحديداً يوم 21 سبتمبر/ايلول 2015 إلى إدارة الطيران الإتحادية يوضح خطط آبل لاستخدام طائرات دون طيار من شركات مصنعة معروفة مثل DJI وAibotix. ولا يدل الطلب المقدم على وجود خطط تجارية مستقبلية لدى الشركة فيما يخص الطائرات دون طيار، حيث يعمل هذا التحول على إبقاء التنافس محتدم بين آبل وجوجل. وتسعى شركة جوجل أيضاً إلى تطبيق فكرة مماثلة في سبيل السماح للأشخاص بالاستفادة من تطبيقات الخرائط داخل أماكن معينة مثل الملاعب الرياضية والمطارات ومراكز التسوق. تجدر الإشارة إلى قيام شركة آبل في العام الماضي بشراء شركة خرائط الأماكن المغلقة الناشئة Indoor.io، كما عمدت في عام 2013 إلى شراء شركة ذات توجه مماثل تدعى WiFiSlam. وأصدرت شركة آبل في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تطبيقاً لخرائط الأماكن المغلقة يدعى Indoor Survey، والذي يسمح للشركات المسجلة باستخدام أجهزة هواتف آيفون خاصتهم من أجل تحسين تحديد الأماكن ضمن البيئات المغلقة باستخدام الواي فاي والترددات اللاسلكية وأجهزة الاستشعار مثل نظام تحديد المواقع GPS.


الخبر بالتفاصيل والصور


تعتزم شركة آبل استخدام طائرات بدون طيار ومميزات جديدة للملاحة والتنقل في الأماكن المغلقة من أجل تحسين خدمة خرائطها Apple Maps، وذلك وفقاً لتقرير جديد نشرته وكالة بلومبرغ نقلاً عن أشخاص مطلعين على المسألة.

وقد طرأت تغييرات كثيرة وتحسينات كبيرة على خدمة خرائط آبل منذ إطلاقها عام 2012، ولكنها ما زالت تعاني في سبيل اللحاق بخدمة خرائط جوجل Google Maps، إلا أن هذا الأمر قد يتغير قريباً بفضل الطائرات دون طيار.

وتستعد الشركة الواقع مقرها في كوبرتينو في ولاية كاليفورنيا إلى استخدام الروبوتات الجوية إلى جانب بعض تقنيات الملاحة الداخلية في الأماكن المغلقة لتحسين التطبيق في سبيل منافسة أكثر قوة مع جوجل.

وتستخدم الشركة حالياً سيارات مجهزة بكاميرات وأجهزة استشعار من أجل التنقل والسفر وتسجيل بيانات الخرائط، بينما يسمح استخدام طائرات دون طيار بتحولات كبيرة مثل إمكانية تسجيل هذه البيانات بشكل أسرع وتسريع عملية تحديث وتحسين الخرائط.

وترغب آبل عبر استخدامها للطائرات دون طيار بفحص ومعرفة اللافتات الموجودة في الشوارع ورصد تغيرات الطرق ومعرفة فيما إذا كانت مناطق ما قيد الإنشاء والتعمير.

وترسل البيانات عندئذ إلى فريق خرائط آبل الذي يقوم بدوره بوضعها ضمن التطبيق في سبيل إعطاء المستخدمين معظم المعلومات المحدثة حتى الوقت الحالي حول أي منطقة يتواجدون بها.

ويشير التقرير إلى أن الطلب المقدم من قبل الشركة أواخر العام الماضي وتحديداً يوم 21 سبتمبر/ايلول 2015 إلى إدارة الطيران الإتحادية يوضح خطط آبل لاستخدام طائرات دون طيار من شركات مصنعة معروفة مثل DJI وAibotix.

ولا يدل الطلب المقدم على وجود خطط تجارية مستقبلية لدى الشركة فيما يخص الطائرات دون طيار، حيث يعمل هذا التحول على إبقاء التنافس محتدم بين آبل وجوجل.

وتسعى شركة جوجل أيضاً إلى تطبيق فكرة مماثلة في سبيل السماح للأشخاص بالاستفادة من تطبيقات الخرائط داخل أماكن معينة مثل الملاعب الرياضية والمطارات ومراكز التسوق.

تجدر الإشارة إلى قيام شركة آبل في العام الماضي بشراء شركة خرائط الأماكن المغلقة الناشئة Indoor.io، كما عمدت في عام 2013 إلى شراء شركة ذات توجه مماثل تدعى WiFiSlam.

وأصدرت شركة آبل في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تطبيقاً لخرائط الأماكن المغلقة يدعى Indoor Survey، والذي يسمح للشركات المسجلة باستخدام أجهزة هواتف آيفون خاصتهم من أجل تحسين تحديد الأماكن ضمن البيئات المغلقة باستخدام الواي فاي والترددات اللاسلكية وأجهزة الاستشعار مثل نظام تحديد المواقع GPS.

رابط المصدر: آبل تستخدم طائرات دون طيار لتحسين خرائطها

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً