طرق سهلة لتفادي التشوهات الجنينية الشائعة أثناء الحمل


الخبر بالتفاصيل والصور



هل سألت نفسك لماذا يشدد الأطباء على تناول فيتامينات الحمل بمجرد حدوثه؟ السبب الرئيسي أن نقص بعض المغذيات يسبب تشوهات جنينية. إليك 7 أنواع من نقص المغذيات، وطرق التغلب عليها:

يرتبط نقص اليود بالولادة المبكرة، وإصابة الأم بمشاكل الغدة الدرقية بعد الحمل أو خلاله

الكالسيوم. لا يحتاج الطفل وحده الكالسيوم، أنت تحتاجينه أيضاً. تنمو عظام الجنين وتمتص الكالسيوم الموجود في جسمك، لذلك تحتاجين إلى شرب الحليب وأكل منتجات الألبان كالجبن واللبن (الزبادي). إلى جانب ذلك تناولي البروكلي والسبانخ.


فيتامين د.
يتطلب نمو أسنان وعظام الطفل الكثير من الكالسيوم، وهنا تأتي أهمية فيتامين د لأنه يساعد الجسم على امتصاص المعدن من الأطعمة التي تتناولينها. احرصي على أكل الفطر (المشروم) ومنتجات الألبان، والتعرض للشمس المباشرة وليس من وراء زجاج يومياً ليحصل جسمك على فيتامين د.


الحديد.
تزداد حاجتك إلى الحديد وقت الحمل لتلبية احتياجات نمو الجنين. تناولي الخضروات الورقية الخضراء مثل السبانخ، والبقوليات والسمسم لزيادة مدخلات جسمك من الحديد، واحرصي على أكل أطعمة غنية بفيتامين سي لأنه يساعد الجسم على امتصاص المعدن.


حمض الفوليك.
فيتامين ب9 أو حمض الفوليك ضروري لنمو دماغ وأعصاب الطفل على نحو سليم. يوجد فيتامين ب9 في الخضروات الورقية والفول والبازلاء والحبوب الكاملة مثل الخبز الأسمر. يُنصح بتناول حمض الفوليك منذ التخطيط للحمل لأنه هام خلال الأشهر الـ 3 الأولى بعد حدوث الإخصاب.


الزنك.
هذا المعدن ضروري لنمو خلايا جسم الجنين، والوقاية من الإجهاض. يوجد الزنك في اللحم الأحمر قليل الدهون، والكينوا، والكاجو، وبذور عباد الشمس واليقطين (اللب الأبيض).


البروتين.
يوجد البروتين في البيض والسمك واللحوم قليلة الدهون والبقوليات والفول ومنتجات الألبان. البروتين ضروري لنمو جسم الجنين.


اليود.
يرتبط نقص اليود بالولادة المبكرة، وإصابة الأم بمشاكل الغدة الدرقية بعد الحمل أو خلاله. لتفادي نقص اليود تناولي الكرز والملح الجبلي الغني باليود، والأسماك.

رابط المصدر: طرق سهلة لتفادي التشوهات الجنينية الشائعة أثناء الحمل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً