منصور بن زايد: الثاني من ديسمبر يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن اليوم الوطني يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء ونستعيد فيه بالإكبار السيرة العطرة

لباني الدولة وإخوانه الآباء المؤسسين، الذين شيدوا صرح هذا الاتحاد وصانوه بالرؤى الثاقبة والقرارات السديدة التي أرست قواعد متينة لحاضر زاه وغد مشرق. وأضاف الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في كلمة له بمناسبة اليوم الوطني الـ45 للدولة، أن “دولة الإمارات تبوأت مكانة إقليمية وعالمية متميزة أساسها سياسة خارجية، قائمة على مبادئ الاعتدال والتعاون والاحترام وعدم التدخل في شؤون الآخرين، إلا بالخير توسطاً وعوناً تنموياً وإغاثياً وإنسانياً. وفيما يلي نص كلمة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بهذه المناسبة:- في هذا اليوم المبارك يشرفنا كما يشرف كل إماراتي وإماراتية أن نرفع أسمى آيات التقدير والتهاني إلى رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وهو يسير في ثقة على درب المؤسسين صونا لوحدة الكيان الاتحادي، وارتقاء به وصادق التهاني لنائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  وأعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، لما يحيطون به المسيرة الاتحادية من ورعاية كريمة وخالص التقدير إلى ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأولياء العهود، وإلى شعب دولة الاتحاد.إن اليوم الوطني ليس مجرد مناسبة نحتفل فيها بتأسيس دولتنا ورفع علمها وإعلان سيادتها، بل هو يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء، يوم نستعيد فيه بالإكبار السيرة العطرة لباني الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه الآباء المؤسسين الذين شيدوا صرح هذا الاتحاد وصانوه بالرؤى الثاقبة والقرارات السديدة التي أثمرت، على مدى خمسة وأربعين عاماً، إنجازات اقتصادية وسياسية وثقافية واجتماعية مشهوداً لها، وأرست قواعد متينة لحاضر زاه وغد مشرق فتبوأت بلادنا مكانة إقليمية وعالمية متميزة أساسها سياسة خارجية قائمة على مبادئ الاعتدال والتعاون والاحترام، وعدم التدخل في شؤون الآخرين إلا بالخير توسطاً وعوناً تنموياً وإغاثياً وإنسانياً.وفقنا الله جميعا لما فيه خير الوطن والمواطنين مدافعين عن رايته أوفياء لشعبه متوحدين خلف قائد مسيرته الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مجددين له بيعة الطاعة والولاء، داعين له بدوام الصحة والعافية وأن يكتب الله له التوفيق وأن يسدد على درب الحق خطاه، متعهدين ببذل أقصى الجهد لصيانة سيادة وطننا وأمنه والنهوض بدولتنا إلى مصاف أرقى الدول وأكثرها تقدما.وكل عام والإمارات قيادة وحكومة وشعباً بألف خير والسلام عليكم ورحمة الله.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن اليوم الوطني يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء ونستعيد فيه بالإكبار السيرة العطرة لباني الدولة وإخوانه الآباء المؤسسين، الذين شيدوا صرح هذا الاتحاد وصانوه بالرؤى الثاقبة والقرارات السديدة التي أرست قواعد متينة لحاضر زاه وغد مشرق.

وأضاف الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في كلمة له بمناسبة اليوم الوطني الـ45 للدولة، أن “دولة الإمارات تبوأت مكانة إقليمية وعالمية متميزة أساسها سياسة خارجية، قائمة على مبادئ الاعتدال والتعاون والاحترام وعدم التدخل في شؤون الآخرين، إلا بالخير توسطاً وعوناً تنموياً وإغاثياً وإنسانياً.


وفيما يلي نص كلمة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بهذه المناسبة:-


في هذا اليوم المبارك يشرفنا كما يشرف كل إماراتي وإماراتية أن نرفع أسمى آيات التقدير والتهاني إلى رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وهو يسير في ثقة على درب المؤسسين صونا لوحدة الكيان الاتحادي، وارتقاء به وصادق التهاني لنائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  وأعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، لما يحيطون به المسيرة الاتحادية من ورعاية كريمة وخالص التقدير إلى ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأولياء العهود، وإلى شعب دولة الاتحاد.

إن اليوم الوطني ليس مجرد مناسبة نحتفل فيها بتأسيس دولتنا ورفع علمها وإعلان سيادتها، بل هو يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء، يوم نستعيد فيه بالإكبار السيرة العطرة لباني الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه الآباء المؤسسين الذين شيدوا صرح هذا الاتحاد وصانوه بالرؤى الثاقبة والقرارات السديدة التي أثمرت، على مدى خمسة وأربعين عاماً، إنجازات اقتصادية وسياسية وثقافية واجتماعية مشهوداً لها، وأرست قواعد متينة لحاضر زاه وغد مشرق فتبوأت بلادنا مكانة إقليمية وعالمية متميزة أساسها سياسة خارجية قائمة على مبادئ الاعتدال والتعاون والاحترام، وعدم التدخل في شؤون الآخرين إلا بالخير توسطاً وعوناً تنموياً وإغاثياً وإنسانياً.

وفقنا الله جميعا لما فيه خير الوطن والمواطنين مدافعين عن رايته أوفياء لشعبه متوحدين خلف قائد مسيرته الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مجددين له بيعة الطاعة والولاء، داعين له بدوام الصحة والعافية وأن يكتب الله له التوفيق وأن يسدد على درب الحق خطاه، متعهدين ببذل أقصى الجهد لصيانة سيادة وطننا وأمنه والنهوض بدولتنا إلى مصاف أرقى الدول وأكثرها تقدما.

وكل عام والإمارات قيادة وحكومة وشعباً بألف خير والسلام عليكم ورحمة الله.

رابط المصدر: منصور بن زايد: الثاني من ديسمبر يوم لتعميق حب الوطن وتعزيز قيم الانتماء والولاء

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً