محمد بن راشد يقف دقيقة صمت ودعاء لشهداء الوطن

محمد بن راشد خلال دقيقة الدعاء الصامت في يوم الشهيد | تصوير: ناصر بابو صورة وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة

رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإقامة نصب تذكاري لشهداء الإمارات في إمارة دبي يتم افتتاحه العام المقبل في يوم الشهيد، ووجه سموه بإقامة نصب للشهداء يليق بتضحياتهم ويخلد ذكراهم ويعلي من شأن الشهادة في سبيل الوطن في نفوس الأجيال القادمة. راية وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «في كل ركن من أركان الوطن سترتفع للشهداء راية وعلامة، نصب شهدائنا الأول في العاصمة قرب مسجد الشيخ زايد، حيث يرقد بسلام مؤسس هذه الدولة، طيب الله ثراه، وفي كل بقعة من أرضنا وقلوبنا سيكون لهم نصب وعلامة تخلد تضحياتهم وأرواحهم الطاهرة». وأضاف سموه: «تخليد شهداء الإمارات هو تخليد لقوة وتضحية وفداء أهل الإمارات، نحن شعب لا يهاب أن يقدم أعز ما نملك من أبناء فداءً لأغلى ما نملك من تراب». وتابع سموه: «دماء شهدائنا ستبقى محفوظة، وذكراهم ستبقى مرفوعة، وتضحياتهم ستبقى أمانة في أعناق شعب الإمارات ومصدر إلهام للأجيال القادمة». سباق ووقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، دقيقة صمت ودعاء إجلالاً لذكرى شهداء الوطن، خلال حضور سموه، أمس، سباق «يوم الشهيد» للقدرة المخصص للإسطبلات الخاصة للمواطنين والاشتراك الفردي، بمدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم. وشهدت مدينة دبي الدولية للقدرة تجاوباً كبيراً من حضور السباق، الذين لبّوا الدعوة بالوقوف دقيقة صمت ودعاء تقديراً وإجلالاً لذكرى الشهداء، الذين سكبوا دماءهم فداء للوطن وحفظاً لمكتسباته وإنجازاته الطيبة، وتم تنكيس الأعلام ثم رفعها ثانية عالية خفاقة بشموخ الوطن الغالي. وشهد السباق اللواء «م» سعيد الكمدة، رئيس لجنة القدرة باتحاد الإمارات للفروسية، وسعيد بن حميد الطاير، نائب رئيس نادي دبي للفروسية، والشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة، رئيس لجنة القدرة بالاتحاد الملكي البحريني، وعدد من المسؤولين ومحبي سباقات القدرة في الدولة. منافسة وتنافس في السباق 132 فارساً وفارسة، يمثلون مختلف الإسطبلات الخاصة في الدولة، وتوج الفارس عبد الله غانم المري بطلاً للسباق، ممتطياً صهوة الجواد «رزام» لإسطبل «زعبيل»، ومسجلاً زمناً قدره 3.27.30 ساعات، واحتل الفارس سعيد حمود سعيد الخياري المركز الثاني، ممتطياً صهوة الفرس «عنيدة» لإسطبل «إس.إس»، ومسجلاً زمناً قدره 3.30.24 ساعات، وجاء الفارس أحمد صالح الشحي في المركز الثالث، ممتطياً الفرس «سيره دو فاوسيت» لإسطبل «الكمدة» للقدرة، ومسجلاً زمناً قدره 3.35.07 ساعات.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • محمد بن راشد خلال دقيقة الدعاء الصامت في يوم الشهيد | تصوير: ناصر بابو

صورة

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإقامة نصب تذكاري لشهداء الإمارات في إمارة دبي يتم افتتاحه العام المقبل في يوم الشهيد، ووجه سموه بإقامة نصب للشهداء يليق بتضحياتهم ويخلد ذكراهم ويعلي من شأن الشهادة في سبيل الوطن في نفوس الأجيال القادمة.

راية

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «في كل ركن من أركان الوطن سترتفع للشهداء راية وعلامة، نصب شهدائنا الأول في العاصمة قرب مسجد الشيخ زايد، حيث يرقد بسلام مؤسس هذه الدولة، طيب الله ثراه، وفي كل بقعة من أرضنا وقلوبنا سيكون لهم نصب وعلامة تخلد تضحياتهم وأرواحهم الطاهرة».

وأضاف سموه: «تخليد شهداء الإمارات هو تخليد لقوة وتضحية وفداء أهل الإمارات، نحن شعب لا يهاب أن يقدم أعز ما نملك من أبناء فداءً لأغلى ما نملك من تراب».

وتابع سموه: «دماء شهدائنا ستبقى محفوظة، وذكراهم ستبقى مرفوعة، وتضحياتهم ستبقى أمانة في أعناق شعب الإمارات ومصدر إلهام للأجيال القادمة».

سباق

ووقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، دقيقة صمت ودعاء إجلالاً لذكرى شهداء الوطن، خلال حضور سموه، أمس، سباق «يوم الشهيد» للقدرة المخصص للإسطبلات الخاصة للمواطنين والاشتراك الفردي، بمدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم.

وشهدت مدينة دبي الدولية للقدرة تجاوباً كبيراً من حضور السباق، الذين لبّوا الدعوة بالوقوف دقيقة صمت ودعاء تقديراً وإجلالاً لذكرى الشهداء، الذين سكبوا دماءهم فداء للوطن وحفظاً لمكتسباته وإنجازاته الطيبة، وتم تنكيس الأعلام ثم رفعها ثانية عالية خفاقة بشموخ الوطن الغالي.

وشهد السباق اللواء «م» سعيد الكمدة، رئيس لجنة القدرة باتحاد الإمارات للفروسية، وسعيد بن حميد الطاير، نائب رئيس نادي دبي للفروسية، والشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة، رئيس لجنة القدرة بالاتحاد الملكي البحريني، وعدد من المسؤولين ومحبي سباقات القدرة في الدولة.

منافسة

وتنافس في السباق 132 فارساً وفارسة، يمثلون مختلف الإسطبلات الخاصة في الدولة، وتوج الفارس عبد الله غانم المري بطلاً للسباق، ممتطياً صهوة الجواد «رزام» لإسطبل «زعبيل»، ومسجلاً زمناً قدره 3.27.30 ساعات، واحتل الفارس سعيد حمود سعيد الخياري المركز الثاني، ممتطياً صهوة الفرس «عنيدة» لإسطبل «إس.إس»، ومسجلاً زمناً قدره 3.30.24 ساعات، وجاء الفارس أحمد صالح الشحي في المركز الثالث، ممتطياً الفرس «سيره دو فاوسيت» لإسطبل «الكمدة» للقدرة، ومسجلاً زمناً قدره 3.35.07 ساعات.

رابط المصدر: محمد بن راشد يقف دقيقة صمت ودعاء لشهداء الوطن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً