10 آلاف شخص قتلوا بنيران روسية منذ بداية العمليات بسوريا

قتل الطيران الحربي الروسي، الحليف لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، 10 آلاف و503 أشخاص على الأقل منذ أن بدأت موسكو العمليات العسكرية في البلد العربي في 30 سبتمبر (أيلول) 2015،

بحسب أحدث بيانات المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأوضح المرصد اليوم الأربعاء، أن هؤلاء القتلى، بينهم 4 آلاف و484 مدني، منهم ألف و112 قاصراً و646 امرأة، لقوا مصرعهم في هجمات شنتها الطائرات الحربية الروسية في سوريا.كما أسفرت الضربات الجوية عن مقتل ألفين و911 عنصراً من داعش، وثلاثة آلاف و108 بين صفوف فصائل المعارضة والكتائب الإسلامية، من بينها (فرع تنظيم القاعدة في سوريا سابقاً قبل أن تعلن انفصالها وتغيير اسمها لجبهة فتح الشام).وتؤكد موسكو أن ضرباتها الجوية في البلد العربي تستهدف الإرهابيين سواء في داعش أو جبهة النصرة، على الرغم من أن المرصد ونشطاء ينددون بأن القوات الجوية الروسية تستهدف أيضاً مواقع لفصائل المعارضة ومناطق مدنية.


الخبر بالتفاصيل والصور



قتل الطيران الحربي الروسي، الحليف لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، 10 آلاف و503 أشخاص على الأقل منذ أن بدأت موسكو العمليات العسكرية في البلد العربي في 30 سبتمبر (أيلول) 2015، بحسب أحدث بيانات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح المرصد اليوم الأربعاء، أن هؤلاء القتلى، بينهم 4 آلاف و484 مدني، منهم ألف و112 قاصراً و646 امرأة، لقوا مصرعهم في هجمات شنتها الطائرات الحربية الروسية في سوريا.

كما أسفرت الضربات الجوية عن مقتل ألفين و911 عنصراً من داعش، وثلاثة آلاف و108 بين صفوف فصائل المعارضة والكتائب الإسلامية، من بينها (فرع تنظيم القاعدة في سوريا سابقاً قبل أن تعلن انفصالها وتغيير اسمها لجبهة فتح الشام).

وتؤكد موسكو أن ضرباتها الجوية في البلد العربي تستهدف الإرهابيين سواء في داعش أو جبهة النصرة، على الرغم من أن المرصد ونشطاء ينددون بأن القوات الجوية الروسية تستهدف أيضاً مواقع لفصائل المعارضة ومناطق مدنية.

رابط المصدر: 10 آلاف شخص قتلوا بنيران روسية منذ بداية العمليات بسوريا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً