نهيان بن مبارك: مكانة الشهيد في أعلى مقامات الإجلال والتكريم

نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر) نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر)

نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر) نظمت وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بالتعاون مع المجلس الوطني للإعلام، صباح اليوم الأربعاء، فعاليات الاحتفاء بيوم الشهيد، تحت رعاية وحضور وزير الثقافة وتنمية المعرفة الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، بديوان الوزارة في أبوظبي. وبدأ الاحتفاء بتنكيس العلم في الثامنة صباحاً وفي تمام الساعة 11:30 وقف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان يرافقه وكيل وزارة الثقافة عفراء الصابري، نائب للمدير العام للمجلس الوطني للإعلام سالم العامري، والمدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات محمد جلال الريسي، وجميع مديري وموظفي الوزارة والمجلس، دقيقة الدعاء الصامت للشهداء عقبها رفع علم الدولة مع السلام الوطني.ملحمة وطنيةوقال الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه: “حرصنا اليوم جميعاً على الاحتفاء بيوم الشهيد الذي يمثل ملحمة وطنية تجمع أطراف المجتمع الإماراتي والوقوف دقيقة صمت والدعاء المخلص ورفع علم الدولة بجميع جهاتها ووزارتها وهيئاتها، لتكريم شهداء الوطن وأبطاله، يأتي انطلاقاً من قناعة قيادتنا الرشيدة بالدولة ممثلة في مقام رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، والشيوخ حكام الإمارات، بأن مكانة الشهيد في أعلى مقامات الإجلال والتكريم لما خصه به الله من مكانة عالية، وعرفاناً له لما قدم من تضحيات كبيرة وتقديراً من القيادة، التي تحرص على الاعتزاز بتضحيات أبناء الوطن في ساحات الحق والواجب”.وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن “ما يشهده الوطن اليوم من حرص جميع أفراد الشعب على الاحتفاء والمشاركة بفعاليات يوم الشهيد وتضامنه مع أسر شهداء وأبطال القوات المسلحة، ما هو إلا تأكيد جديد على أن البيت متوحد خلف قيادته، وهو ما يقدم نموذجاً يحتذى به في العالم أجمع في الانتماء إلى الوطن والاستعداد للتضحية من أجله بكل غالٍ ونفيس، والتمسك بالقيم النبيلة التي غرسها القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في نفوس أبناء الوطن جميعاً”، لافتاً إلى أن “شهداء الوطن الأبرار جسدوا بدمائهم الزكية منظومة القيم هذه ضمن مشاركة قواتنا المسلحة الباسلة في التحالف العربي لاسترجاع الشرعية في اليمن الشقيق، ونصرة الحق وتحقيق العدل ورد العدوان عن شعبه في مواجهة قوى الباطل والظلام”.تضحيات كبيرة وقال الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إن “حرص القيادة على تحديد يوم 30 نوفمبر (تشرين الثاني) من كل عام للاحتفال بذكرى الشهيد، يأتي عرفاناً بما قدمه الشهداء من تضحيات كبيرة، كما تهدف القيادة منه إلى إرساء الروابط بين الأجيال، وتذكير الأجيال الحالية بتضحيات الآباء، من أجل استخلاص العبر والاقتداء بنهجهم الشريف، ولاشك أن احتفاء الدولة بالشهيد قبل يوم عزيز علينا جميعاً ألا وهو اليوم الوطني للإمارات، الذي يحمل كل قيم الوحدة والانتماء والولاء والعرفان لهذا الوطن وقيادته، يؤكد حرص وعمق التلاحم الوطني بين القيادة والشعب لما للمناسبتين من أهمية، كما يسهم في رفع الروح المعنوية لدى أسر الشهداء، ويخلق حالة من الوعي والثقافة الوطنية لمبدأ الشهادة، والتأكيد لأسرهم وعوائلهم أن الإمارات، قيادة وشعباً تقدر تضحياتهم ولن تنسى ذكرى أبنائها وبطولاتهم”.وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إن “على كل شخص حالفه الحظ منا وعايش أحد هؤلاء الشهداء، أن يتحدث عنه، عن أخلاقه وصفاته وكلماته المنيرة، فهذا الواجب أمانة في أعناقنا جميعاً علينا أن نؤديها، فإذا كنا نحن من أنعم علينا بمعايشتهم لا نتحدث عنهم فمن الذي سينقل كلماتهم الطيبة وسماتهم الصالحة إلى الآخرين الذين حرموا من معرفتهم، أو إلى الأجيال الأخرى القادمة التي لا تعرف بأن على هذه الأرض عاش أناس قد يكونوا من أفضل من كانوا في عصرهم”.شكر وتقدير ورفع وزير الثقافة وتنمية المعرفة أسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان إلى أرواح الشهداء الأبرار وإلى أسرهم وعائلاتهم لما بذله الشهداء من دمائهم الغالية في سبيل إحقاق الحق والواجب وحرصهم على مساندة قضية تحمل مغزى وطني وإنساني وأخلاقي وضحوا بأرواحهم من أجل أن تظل الإمارات والمنطقة العربية في المستقبل آمنة مستقرة ومحفوظة من مؤامرات الطامعين.ودعا وزير الثقافة وتنمية المعرفة كافة شرائح المجتمع الإماراتي إلى المشاركة والتفاعل الايجابي في فعاليات الاحتفاء بيوم الشهيد في مراكز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة المنتشرة في كافة أرجاء الدولة من خلال الوقوف دقيقة صمت والدعاء لأرواح الشهداء ومشاركتهم في رفع علم الدولة في جميع مراكز الوزارة.


الخبر بالتفاصيل والصور




نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر)



نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر)



نهيان بن مبارك خلال الاحتفال بيوم الشهيد (من المصدر)


نظمت وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بالتعاون مع المجلس الوطني للإعلام، صباح اليوم الأربعاء، فعاليات الاحتفاء بيوم الشهيد، تحت رعاية وحضور وزير الثقافة وتنمية المعرفة الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، بديوان الوزارة في أبوظبي.

وبدأ الاحتفاء بتنكيس العلم في الثامنة صباحاً وفي تمام الساعة 11:30 وقف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان يرافقه وكيل وزارة الثقافة عفراء الصابري، نائب للمدير العام للمجلس الوطني للإعلام سالم العامري، والمدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات محمد جلال الريسي، وجميع مديري وموظفي الوزارة والمجلس، دقيقة الدعاء الصامت للشهداء عقبها رفع علم الدولة مع السلام الوطني.

ملحمة وطنية
وقال الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه: “حرصنا اليوم جميعاً على الاحتفاء بيوم الشهيد الذي يمثل ملحمة وطنية تجمع أطراف المجتمع الإماراتي والوقوف دقيقة صمت والدعاء المخلص ورفع علم الدولة بجميع جهاتها ووزارتها وهيئاتها، لتكريم شهداء الوطن وأبطاله، يأتي انطلاقاً من قناعة قيادتنا الرشيدة بالدولة ممثلة في مقام رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، والشيوخ حكام الإمارات، بأن مكانة الشهيد في أعلى مقامات الإجلال والتكريم لما خصه به الله من مكانة عالية، وعرفاناً له لما قدم من تضحيات كبيرة وتقديراً من القيادة، التي تحرص على الاعتزاز بتضحيات أبناء الوطن في ساحات الحق والواجب”.

وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن “ما يشهده الوطن اليوم من حرص جميع أفراد الشعب على الاحتفاء والمشاركة بفعاليات يوم الشهيد وتضامنه مع أسر شهداء وأبطال القوات المسلحة، ما هو إلا تأكيد جديد على أن البيت متوحد خلف قيادته، وهو ما يقدم نموذجاً يحتذى به في العالم أجمع في الانتماء إلى الوطن والاستعداد للتضحية من أجله بكل غالٍ ونفيس، والتمسك بالقيم النبيلة التي غرسها القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في نفوس أبناء الوطن جميعاً”، لافتاً إلى أن “شهداء الوطن الأبرار جسدوا بدمائهم الزكية منظومة القيم هذه ضمن مشاركة قواتنا المسلحة الباسلة في التحالف العربي لاسترجاع الشرعية في اليمن الشقيق، ونصرة الحق وتحقيق العدل ورد العدوان عن شعبه في مواجهة قوى الباطل والظلام”.

تضحيات كبيرة

وقال الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إن “حرص القيادة على تحديد يوم 30 نوفمبر (تشرين الثاني) من كل عام للاحتفال بذكرى الشهيد، يأتي عرفاناً بما قدمه الشهداء من تضحيات كبيرة، كما تهدف القيادة منه إلى إرساء الروابط بين الأجيال، وتذكير الأجيال الحالية بتضحيات الآباء، من أجل استخلاص العبر والاقتداء بنهجهم الشريف، ولاشك أن احتفاء الدولة بالشهيد قبل يوم عزيز علينا جميعاً ألا وهو اليوم الوطني للإمارات، الذي يحمل كل قيم الوحدة والانتماء والولاء والعرفان لهذا الوطن وقيادته، يؤكد حرص وعمق التلاحم الوطني بين القيادة والشعب لما للمناسبتين من أهمية، كما يسهم في رفع الروح المعنوية لدى أسر الشهداء، ويخلق حالة من الوعي والثقافة الوطنية لمبدأ الشهادة، والتأكيد لأسرهم وعوائلهم أن الإمارات، قيادة وشعباً تقدر تضحياتهم ولن تنسى ذكرى أبنائها وبطولاتهم”.

وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إن “على كل شخص حالفه الحظ منا وعايش أحد هؤلاء الشهداء، أن يتحدث عنه، عن أخلاقه وصفاته وكلماته المنيرة، فهذا الواجب أمانة في أعناقنا جميعاً علينا أن نؤديها، فإذا كنا نحن من أنعم علينا بمعايشتهم لا نتحدث عنهم فمن الذي سينقل كلماتهم الطيبة وسماتهم الصالحة إلى الآخرين الذين حرموا من معرفتهم، أو إلى الأجيال الأخرى القادمة التي لا تعرف بأن على هذه الأرض عاش أناس قد يكونوا من أفضل من كانوا في عصرهم”.

شكر وتقدير

ورفع وزير الثقافة وتنمية المعرفة أسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان إلى أرواح الشهداء الأبرار وإلى أسرهم وعائلاتهم لما بذله الشهداء من دمائهم الغالية في سبيل إحقاق الحق والواجب وحرصهم على مساندة قضية تحمل مغزى وطني وإنساني وأخلاقي وضحوا بأرواحهم من أجل أن تظل الإمارات والمنطقة العربية في المستقبل آمنة مستقرة ومحفوظة من مؤامرات الطامعين.

ودعا وزير الثقافة وتنمية المعرفة كافة شرائح المجتمع الإماراتي إلى المشاركة والتفاعل الايجابي في فعاليات الاحتفاء بيوم الشهيد في مراكز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة المنتشرة في كافة أرجاء الدولة من خلال الوقوف دقيقة صمت والدعاء لأرواح الشهداء ومشاركتهم في رفع علم الدولة في جميع مراكز الوزارة.

رابط المصدر: نهيان بن مبارك: مكانة الشهيد في أعلى مقامات الإجلال والتكريم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً