دراسة: تمارين المشي الأفضل لعلاج التوتر والقلق

أثبتت دراسة علمية أجراها مجموعة من العلماء بجامعة نيويورك الأمريكية أن ممارسة تمارين المشي بشكل يومي يساعد في الحماية من أخطار التعرض للقلق والتوتر، كما إنها تعمل على التخفيف من أعراض القلق بنسبة كبيرة.وذكرت الدكتورة ويندي سوزوكي الباحثة بجامعة نيويروك وأحد أفراد الفريق العلمي الذي أجرى الدراسة أن المشي كان له

التأثير الأفضل على الصحة النفسية للأشخاص المتطوعين الذين تم إجراء الأبحاث عليهم.وتضمنت الدراسة اختبار تأثير تمارين المشي والآيروبيكس والرياضة الثقيلة على الصحة النفسية للجسم، وتم إجراء تلك الاختبارات على 41 شخصًا بالغًا تتراوح أعمارهم بين 18 و 26 عام.وأظهر نتيجة الدراسة أن لممارسة تمارين المشي تأثير أكبر للتحسين من الصحة النفسية للشخص حيث إنها تساعد على التخلص من مشكلة القلق والتوتر.وذكر تقرير الدراسة أنه لوحظ خلال جلسات التدريب التي تم إجرائها على الأشخاص المتطوعين أن هناك تراجعًا ملحوظًا في الحالة المزاجية والمشاعر السلبية والقلق عند المشاركين لكن أكبر نسبة من تحسن المزاج لوحظت خلال تمارين المشي.


الخبر بالتفاصيل والصور


أثبتت دراسة علمية أجراها مجموعة من العلماء بجامعة نيويورك الأمريكية أن ممارسة تمارين المشي بشكل يومي يساعد في الحماية من أخطار التعرض للقلق والتوتر، كما إنها تعمل على التخفيف من أعراض القلق بنسبة كبيرة.
وذكرت الدكتورة ويندي سوزوكي الباحثة بجامعة نيويروك وأحد أفراد الفريق العلمي الذي أجرى الدراسة أن المشي كان له التأثير الأفضل على الصحة النفسية للأشخاص المتطوعين الذين تم إجراء الأبحاث عليهم.
وتضمنت الدراسة اختبار تأثير تمارين المشي والآيروبيكس والرياضة الثقيلة على الصحة النفسية للجسم، وتم إجراء تلك الاختبارات على 41 شخصًا بالغًا تتراوح أعمارهم بين 18 و 26 عام.
وأظهر نتيجة الدراسة أن لممارسة تمارين المشي تأثير أكبر للتحسين من الصحة النفسية للشخص حيث إنها تساعد على التخلص من مشكلة القلق والتوتر.
وذكر تقرير الدراسة أنه لوحظ خلال جلسات التدريب التي تم إجرائها على الأشخاص المتطوعين أن هناك تراجعًا ملحوظًا في الحالة المزاجية والمشاعر السلبية والقلق عند المشاركين لكن أكبر نسبة من تحسن المزاج لوحظت خلال تمارين المشي.

رابط المصدر: دراسة: تمارين المشي الأفضل لعلاج التوتر والقلق

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً