الظفرة والعين..عودة الثقة

■ من لقاء سابق بين فارس الغربية والزعيم | البيان يعتبر لقاء الظفرة والعين الذي سيقام بينهما في السابعة والنصف مساء اليوم على استاد حمدان بن زايد آل نهيان بمدينة زايد بالمنطقة الغربية، في ختام الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي للمحترفين لكرة القدم، لقاء

لتأكيد الذات لفارس الغربية المنتشي بنجاحه في الجولة الماضية بتحقيق تعادل ثمين مع الأهلي حامل اللقب، كما أنه يعد لقاء لملمة الجراح للزعيم الذي خسر بشرف لقب كأس آسيا بتعادله مع تشونبوك الكوري والرغبة للعودة بقوة للمنافسة على القمة في الدوري. الظفرة يعلم جيدا أن المباراة لن تكون سهلة كونها أمام فريق كبير يضم نخبة من النجوم الدوليين، لذلك استعد لها جيدا وهو مكتمل الصفوف بعد عودة نجمه عبد الله النقبي من الإيقاف، ليشكل إضافة لخط وسطه، خلف رأسي الحربة السنغالي ماخيت ديوب المتألق الذي نجح في تسجيل هاتريك في مباراة الأهلي الأخيرة، والسوري عمر خريبين المهاجم السريع، ويطمح فارس الغربية تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة اليوم ليؤكد ابتعاده عن صراع الهبوط ومواصلة زحفه للدخول في المنطقة الآمنة. لتحقيق ذلك كثف مدرب الفريق السوري محمد قويض تدريباته خلال الفترة الماضية مركزا على طريقة اللعب المعتادة التي يجيدها الفريق والتي ترتكز على دفاع المنطقة لتأمين مرماه بالتمركز السليم للاعبين وإحكام الرقابة على مصادر الخطورة الهجومية للزعيم.تجاوز الخروج الآسيويويسعى العين لمسح دموعه الآسيوية وتجاوز آثار خسارته للقب القاري، الذي كان قريبا منه غير أنه ذهب لمصلحة تشونبوك الكوري الجنوبي بعد التعادل بهدف لكل.ويحتل العين المركز السادس في الترتيب برصيد 13 نقطة جمعها من خمس مباريات ولديه ثلاث مؤجلات، وهو يسعى للعودة بنقاط المباراة الثلاث من المنطقة الغربية والوصول للنقطة 16 لتعزيز حظوظه في المنافسة بقوة على اللقب. وحرص المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش المدير الفني للعين على تهيئة اللاعبين فنياً وبدنياً ونفسياً لمواجهة الليلة، بعد أن أخضعهم لتدريبات متنوعة تضمنت تصحيح الأخطاء والسلبيات وتنفيذ بعض الجمل التكتيكية المتنوعة، قبل أن يضع لمساته الأخيرة على خطة وتشكيلة مباراة اليوم في الحصة التدريبية الأخيرة التي أجراها أمس على ملعبه باستاد خليفة بن زايد. 3 في حال حقق العين الفوز على مضيفه الظفرة اليوم، فسيكون هو رقم (3) على التوالي بدوري الخليج العربي، بعد أن فاز عليه في آخر مواجهتين خلال الموسم الماضي، حيث تغلب عليه في الجولة الأولى على ملعب ستاد هزاع بن زايد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وكرر الفوز على ملعب ستاد حمدان بن زايد، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، وذلك في الجولة الرابعة عشرة من المسابقة. 9 بلغ إجمالي الأهداف التي سجلها الظفرة في مبارياته الثماني التي لعبها حتى الآن 13 هدفا سجل منها السنغالي ماخيت ديوب 9 أهداف، وضعته في المركز الثالث في قائمة هدافي الدوري بعد كل من مهاجم الجزيرة علي مبخوت ومهاجم الوحدة سباستيان تيغالي اللذين يتقاسمان المركزين الأول والثاني برصيد 10 أهداف لكل منهما، وكان ديوب قد نجح في تسجيل هاتريك في مباراة فريقه الأخيرة أمام الأهلي. كايو: عازمون على تعويض فقدان لقب آسيا نفى البرازيلي كايو لوكاس لاعب العين أن تؤثر خسارة لقب دوري أبطال آسيا على عزيمة وطموح اللاعبين خلال المرحلة المقبلة، وعبر عن اعتذاره للجماهير العيناوية لعدم تحقيق البطولة، وقال إنهم عازمون على التعويض خلال الفترة القريبة المقبلة، وأوضح أن مهمة العين في مواجهة الظفرة اليوم لن تكون سهلة لأن المنافس فريق قوي وطموح، غير أنها بمثابة فرصة لاستعادة العين لقوته والوقوف على مدى جاهزيته للاستحقاقات المقبلة.وقال اللاعب البرازيلي: شعرنا جميعا بالفخر والاعتزاز والحماس الكبير بعدما رأينا الجماهير العيناوية وهي تؤازر اللاعبين وتعزز دوافعهم المعنوية بعد ساعات فقط من خسارة الفريق لقب دوري أبطال آسيا، وهو الأمر الذي يؤكد وفاء هذه الجماهير وانتماءها للشعار ونحن نعاهدها على تقديم أفضل ما لدينا خلال المرحلة المقبلة، حتى نرد التقدير لهذه الجماهير الوفية. ماخيت ديوب: مباراة صعبة أمام فريق كبير اعترف ماخيت ديوب قناص الظفرة وهدافه أن مباراة اليوم أمام العين لن تكون سهلة خاصة أنها أمام فريق كبير زاخر بالنجوم الدوليين، وعلينا إحترامه وتهنئته على عروضه القوية في البطولة الآسيوية للأندية الأبطال التي كان يستحق لقبها لولا أنه لم يحالفه التوفيق في مباراة الإياب أمام الفريق الكوري، وأكد أن المباراة ستكون صعبة خاصة أن العين سيلعب للفوز للمنافسة على لقب بطولة الدوري، لذلك سنتعامل مع المباراة بتركيز تام وجدية مطلقة لتأكيد الصحوة التي حققها الفريق بعد تعثره في البدايات، وهدفنا الخروج بنتيجة إيجابية بتحقيق التعادل على أقل تقدير خاصة أن المباراة على ملعبنا وأمام جماهيرنا، كما أننا كلاعبين نشعر بقيمة المباراة واكتسبنا الثقة بعد النتيجة الجيدة التي حققها الفريق الظفراوي أمام الأهلي حامل اللقب، وطموحنا مواصلة تقديم العروض القوية وترجمتها لنتائج إيجابية. محمد قويض: الخروج بنقطة مكسب حرص محمد قويض مدرب الظفرة في بداية حديثه عن المباراة على الإشادة بأداء العين في مباراته أمام تشونبوك الكوري في إياب نهائي كاس آسيا للأندية الأبطال، مؤكدا أنه كان الأحق والأجدر بالفوز لولا عدم التوفيق الذي صادف الفريق في الفرص التي سنحت له وخاصة ركلة الجزاء التي أهدرها دوجلاس، كما أشاد بالحضور الجماهيري الرائع من جميع إمارات الدولة مؤكدا انه كان عند حسن الظن به. وعن مباراة اليوم أكد قويض أنها مباراة صعبة أمام فريق كبير يضم عناصر رائعة من اللاعبين المميزين بارتفاع مستواهم المهاري والفني سواء مواطنين والذين يمثلون العمود الفقري للمنتخب الوطني أو أجانب مميزين مثل اسبريلا وكايو ودوجلاس، وابرزهم جميعا رمانة ميزان الفريق عمر عبد الرحمن أفضل لاعب في أسيا، واستطرد قائلا نعلم جيدا أن العين طوى ملف هذه البطولة وفتح صفحة جديدة في بطولة الدوري المحلي الذي سيسعى فيه للعودة بقوة للمنافسة والفوز باللقب. العين جاهز وأضاف مؤكدا أن العين جاهز ومستعد جيدا خاصة أنه قادم من المشاركة في بطولة كبيرة، وبالتالي سنتعامل مع المباراة بجدية تامة وتركيز عال لتأكيد الصحوة والانتعاش التي يعيشها الفريق حاليا بعد نجاحه في تحقيق التعادل مع الأهلي حامل اللقب في الجولة الماضية، ومواصلة تحقيق النتائج الإيجابية بتحقيق التعادل على أقل تقدير لتأكيد الابتعاد عن صراع الهبوط ومواصلة الاقتراب للدخول في المنطقة الآمنة في جدول الترتيب التي تعد هدفاً لفارس الغربية هذا الموسم. زلاتكو: مواجهة تحد بعد «الآسيوية» يري الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين، أن المباراة التي تجمع فريقه بمضيفه الظفرة اليوم لحساب الجولة التاسعة للدوري، بمثابة تحد جديد، وعليهم أن يقاتلوا بقوة من أجل تحقيق النتائج التي تقودهم لحصد اللقب، وأوضح أن من واجبه تهيئة اللاعبين والعمل على استشفائهم ليصلوا إلى درجة الجاهزية المأمولة بعد الجهود الكبيرة التي بذلوها في نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وقال خلال المؤتمر الصحافي الخاص بالكشف عن استعدادات العين لمباراة اليوم: بالتأكيد سنواجه فريقا قويا يضم في صفوفه لاعبين متميزين في الهجوم، حيث يتواجد ديوب وهرماش وعمر خريبين، وتعادل الفريق في مباراته السابقة أمام الأهلي بثلاثة أهداف لكل، ولذلك فمهمتنا لن تكون سهلة، فمنافسنا يستحق الاحترام، وعلينا أن نسعى لتحقيق الفوز على جميع المنافسين، كما هي استراتيجيتنا دائما. 6 شهور وأضاف: أمامنا وقت طويل ربما يمتد إلى 6 أشهر لتجاوز خسارة لقب آسيا، ولكن من المهم أن نطوي هذا الملف حاليا ونركز على ما يواجهنا من استحقاقات، وهناك عدد من اللاعبين الأساسيين لم يبلغوا درجة الجاهزية المطلوبة بعد الجهد الكبير في مباراتي النهائي الآسيوي، وبعضهم تعرض للإصابة، ومهمتي تنحصر في اعادة تهيئة الفريق والوقوف على مدى جاهزية اللاعبين خلال التدريبات قبل المباراة. وعبر زلاتكو عن فخره بلاعبي العين وجمهور النادي وأكد ثقته في مقدرة الفريق على حصد لقب آسيا في المرة المقبلة، وشدد على أهمية متابعة تشجيع اللاعبين وعدم إتاحة المجال عما أسماهم بالمتربصين للنيل منهم، وأكد أن من يطالب بإقالة الجهاز الفني والإداري ليس من مشجعي النادي.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ من لقاء سابق بين فارس الغربية والزعيم | البيان

يعتبر لقاء الظفرة والعين الذي سيقام بينهما في السابعة والنصف مساء اليوم على استاد حمدان بن زايد آل نهيان بمدينة زايد بالمنطقة الغربية، في ختام الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي للمحترفين لكرة القدم، لقاء لتأكيد الذات لفارس الغربية المنتشي بنجاحه في الجولة الماضية بتحقيق تعادل ثمين مع الأهلي حامل اللقب، كما أنه يعد لقاء لملمة الجراح للزعيم الذي خسر بشرف لقب كأس آسيا بتعادله مع تشونبوك الكوري والرغبة للعودة بقوة للمنافسة على القمة في الدوري.

الظفرة يعلم جيدا أن المباراة لن تكون سهلة كونها أمام فريق كبير يضم نخبة من النجوم الدوليين، لذلك استعد لها جيدا وهو مكتمل الصفوف بعد عودة نجمه عبد الله النقبي من الإيقاف، ليشكل إضافة لخط وسطه، خلف رأسي الحربة السنغالي ماخيت ديوب المتألق الذي نجح في تسجيل هاتريك في مباراة الأهلي الأخيرة، والسوري عمر خريبين المهاجم السريع، ويطمح فارس الغربية تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة اليوم ليؤكد ابتعاده عن صراع الهبوط ومواصلة زحفه للدخول في المنطقة الآمنة.

لتحقيق ذلك كثف مدرب الفريق السوري محمد قويض تدريباته خلال الفترة الماضية مركزا على طريقة اللعب المعتادة التي يجيدها الفريق والتي ترتكز على دفاع المنطقة لتأمين مرماه بالتمركز السليم للاعبين وإحكام الرقابة على مصادر الخطورة الهجومية للزعيم.تجاوز الخروج الآسيويويسعى العين لمسح دموعه الآسيوية وتجاوز آثار خسارته للقب القاري، الذي كان قريبا منه غير أنه ذهب لمصلحة تشونبوك الكوري الجنوبي بعد التعادل بهدف لكل.ويحتل العين المركز السادس في الترتيب برصيد 13 نقطة جمعها من خمس مباريات ولديه ثلاث مؤجلات، وهو يسعى للعودة بنقاط المباراة الثلاث من المنطقة الغربية والوصول للنقطة 16 لتعزيز حظوظه في المنافسة بقوة على اللقب.

وحرص المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش المدير الفني للعين على تهيئة اللاعبين فنياً وبدنياً ونفسياً لمواجهة الليلة، بعد أن أخضعهم لتدريبات متنوعة تضمنت تصحيح الأخطاء والسلبيات وتنفيذ بعض الجمل التكتيكية المتنوعة، قبل أن يضع لمساته الأخيرة على خطة وتشكيلة مباراة اليوم في الحصة التدريبية الأخيرة التي أجراها أمس على ملعبه باستاد خليفة بن زايد.

3

في حال حقق العين الفوز على مضيفه الظفرة اليوم، فسيكون هو رقم (3) على التوالي بدوري الخليج العربي، بعد أن فاز عليه في آخر مواجهتين خلال الموسم الماضي، حيث تغلب عليه في الجولة الأولى على ملعب ستاد هزاع بن زايد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وكرر الفوز على ملعب ستاد حمدان بن زايد، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، وذلك في الجولة الرابعة عشرة من المسابقة.

9

بلغ إجمالي الأهداف التي سجلها الظفرة في مبارياته الثماني التي لعبها حتى الآن 13 هدفا سجل منها السنغالي ماخيت ديوب 9 أهداف، وضعته في المركز الثالث في قائمة هدافي الدوري بعد كل من مهاجم الجزيرة علي مبخوت ومهاجم الوحدة سباستيان تيغالي اللذين يتقاسمان المركزين الأول والثاني برصيد 10 أهداف لكل منهما، وكان ديوب قد نجح في تسجيل هاتريك في مباراة فريقه الأخيرة أمام الأهلي.

كايو: عازمون على تعويض فقدان لقب آسيا

نفى البرازيلي كايو لوكاس لاعب العين أن تؤثر خسارة لقب دوري أبطال آسيا على عزيمة وطموح اللاعبين خلال المرحلة المقبلة، وعبر عن اعتذاره للجماهير العيناوية لعدم تحقيق البطولة، وقال إنهم عازمون على التعويض خلال الفترة القريبة المقبلة، وأوضح أن مهمة العين في مواجهة الظفرة اليوم لن تكون سهلة لأن المنافس فريق قوي وطموح، غير أنها بمثابة فرصة لاستعادة العين لقوته والوقوف على مدى جاهزيته للاستحقاقات المقبلة.وقال اللاعب البرازيلي: شعرنا جميعا بالفخر والاعتزاز والحماس الكبير بعدما رأينا الجماهير العيناوية وهي تؤازر اللاعبين وتعزز دوافعهم المعنوية بعد ساعات فقط من خسارة الفريق لقب دوري أبطال آسيا، وهو الأمر الذي يؤكد وفاء هذه الجماهير وانتماءها للشعار ونحن نعاهدها على تقديم أفضل ما لدينا خلال المرحلة المقبلة، حتى نرد التقدير لهذه الجماهير الوفية.

ماخيت ديوب: مباراة صعبة أمام فريق كبير

اعترف ماخيت ديوب قناص الظفرة وهدافه أن مباراة اليوم أمام العين لن تكون سهلة خاصة أنها أمام فريق كبير زاخر بالنجوم الدوليين، وعلينا إحترامه وتهنئته على عروضه القوية في البطولة الآسيوية للأندية الأبطال التي كان يستحق لقبها لولا أنه لم يحالفه التوفيق في مباراة الإياب أمام الفريق الكوري، وأكد أن المباراة ستكون صعبة خاصة أن العين سيلعب للفوز للمنافسة على لقب بطولة الدوري، لذلك سنتعامل مع المباراة بتركيز تام وجدية مطلقة لتأكيد الصحوة التي حققها الفريق بعد تعثره في البدايات، وهدفنا الخروج بنتيجة إيجابية بتحقيق التعادل على أقل تقدير خاصة أن المباراة على ملعبنا وأمام جماهيرنا، كما أننا كلاعبين نشعر بقيمة المباراة واكتسبنا الثقة بعد النتيجة الجيدة التي حققها الفريق الظفراوي أمام الأهلي حامل اللقب، وطموحنا مواصلة تقديم العروض القوية وترجمتها لنتائج إيجابية.

محمد قويض: الخروج بنقطة مكسب

حرص محمد قويض مدرب الظفرة في بداية حديثه عن المباراة على الإشادة بأداء العين في مباراته أمام تشونبوك الكوري في إياب نهائي كاس آسيا للأندية الأبطال، مؤكدا أنه كان الأحق والأجدر بالفوز لولا عدم التوفيق الذي صادف الفريق في الفرص التي سنحت له وخاصة ركلة الجزاء التي أهدرها دوجلاس، كما أشاد بالحضور الجماهيري الرائع من جميع إمارات الدولة مؤكدا انه كان عند حسن الظن به.

وعن مباراة اليوم أكد قويض أنها مباراة صعبة أمام فريق كبير يضم عناصر رائعة من اللاعبين المميزين بارتفاع مستواهم المهاري والفني سواء مواطنين والذين يمثلون العمود الفقري للمنتخب الوطني أو أجانب مميزين مثل اسبريلا وكايو ودوجلاس، وابرزهم جميعا رمانة ميزان الفريق عمر عبد الرحمن أفضل لاعب في أسيا، واستطرد قائلا نعلم جيدا أن العين طوى ملف هذه البطولة وفتح صفحة جديدة في بطولة الدوري المحلي الذي سيسعى فيه للعودة بقوة للمنافسة والفوز باللقب.

العين جاهز

وأضاف مؤكدا أن العين جاهز ومستعد جيدا خاصة أنه قادم من المشاركة في بطولة كبيرة، وبالتالي سنتعامل مع المباراة بجدية تامة وتركيز عال لتأكيد الصحوة والانتعاش التي يعيشها الفريق حاليا بعد نجاحه في تحقيق التعادل مع الأهلي حامل اللقب في الجولة الماضية، ومواصلة تحقيق النتائج الإيجابية بتحقيق التعادل على أقل تقدير لتأكيد الابتعاد عن صراع الهبوط ومواصلة الاقتراب للدخول في المنطقة الآمنة في جدول الترتيب التي تعد هدفاً لفارس الغربية هذا الموسم.

زلاتكو: مواجهة تحد بعد «الآسيوية»

يري الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين، أن المباراة التي تجمع فريقه بمضيفه الظفرة اليوم لحساب الجولة التاسعة للدوري، بمثابة تحد جديد، وعليهم أن يقاتلوا بقوة من أجل تحقيق النتائج التي تقودهم لحصد اللقب، وأوضح أن من واجبه تهيئة اللاعبين والعمل على استشفائهم ليصلوا إلى درجة الجاهزية المأمولة بعد الجهود الكبيرة التي بذلوها في نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وقال خلال المؤتمر الصحافي الخاص بالكشف عن استعدادات العين لمباراة اليوم: بالتأكيد سنواجه فريقا قويا يضم في صفوفه لاعبين متميزين في الهجوم، حيث يتواجد ديوب وهرماش وعمر خريبين، وتعادل الفريق في مباراته السابقة أمام الأهلي بثلاثة أهداف لكل، ولذلك فمهمتنا لن تكون سهلة، فمنافسنا يستحق الاحترام، وعلينا أن نسعى لتحقيق الفوز على جميع المنافسين، كما هي استراتيجيتنا دائما.

6 شهور

وأضاف: أمامنا وقت طويل ربما يمتد إلى 6 أشهر لتجاوز خسارة لقب آسيا، ولكن من المهم أن نطوي هذا الملف حاليا ونركز على ما يواجهنا من استحقاقات، وهناك عدد من اللاعبين الأساسيين لم يبلغوا درجة الجاهزية المطلوبة بعد الجهد الكبير في مباراتي النهائي الآسيوي، وبعضهم تعرض للإصابة، ومهمتي تنحصر في اعادة تهيئة الفريق والوقوف على مدى جاهزية اللاعبين خلال التدريبات قبل المباراة.

وعبر زلاتكو عن فخره بلاعبي العين وجمهور النادي وأكد ثقته في مقدرة الفريق على حصد لقب آسيا في المرة المقبلة، وشدد على أهمية متابعة تشجيع اللاعبين وعدم إتاحة المجال عما أسماهم بالمتربصين للنيل منهم، وأكد أن من يطالب بإقالة الجهاز الفني والإداري ليس من مشجعي النادي.

رابط المصدر: الظفرة والعين..عودة الثقة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً