العراق: مخاوف من استخدام داعش هويات ضحاياه في عمليات تزوير

ذكر مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، أن “مفارز قتالية تابعة لتنظيم داعش نقلت “مقبرة الهويات” من مستشفى الموصل، وسط مخاوف من نية التنظيم الإرهابي استخدام هويات ضحاياه في

عمليات تزوير”. 47566650/inline_Video_24ae> وقال المصدر، وفقاً لموقع السومرية نيوز، إن “داعش كان يحتفظ بهويات المئات من ضحاياه ممن يجري إعدامهم في مناطق متفرقة من الموصل خلال العامين الماضيين، ويتم نقل جثثهم إلى شعبة الطبابة العدلية في مستشفى الموصل”، لافتاً إلى أن “الهويات كانت توضع في صناديق حديدية كان البعض يطلق عليها مقبرة الهويات”.وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “مفارز من تنظيم داعش قامت بنقل الصناديق الحديدية التي تحوي الهويات بشكل مفاجئ وعلى وجه السرعة”، مشيراً إلى أن “هناك شكوكاً بأن داعش يريد استغلال تلك الهويات، لأن بعضها تعود لمنتسبي قوى أمنية وموظفين لغرض تزويرها واستخدامها من قبل عناصره”.يذكر أن تنظيم داعش أعدم المئات من مواطني الموصل بعد سيطرته على المدينة بعد يونيو(حزيران) 2014.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكر مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، أن “مفارز قتالية تابعة لتنظيم داعش نقلت “مقبرة الهويات” من مستشفى الموصل، وسط مخاوف من نية التنظيم الإرهابي استخدام هويات ضحاياه في عمليات تزوير”.

47566650/inline_Video_24ae>

وقال المصدر، وفقاً لموقع السومرية نيوز، إن “داعش كان يحتفظ بهويات المئات من ضحاياه ممن يجري إعدامهم في مناطق متفرقة من الموصل خلال العامين الماضيين، ويتم نقل جثثهم إلى شعبة الطبابة العدلية في مستشفى الموصل”، لافتاً إلى أن “الهويات كانت توضع في صناديق حديدية كان البعض يطلق عليها مقبرة الهويات”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “مفارز من تنظيم داعش قامت بنقل الصناديق الحديدية التي تحوي الهويات بشكل مفاجئ وعلى وجه السرعة”، مشيراً إلى أن “هناك شكوكاً بأن داعش يريد استغلال تلك الهويات، لأن بعضها تعود لمنتسبي قوى أمنية وموظفين لغرض تزويرها واستخدامها من قبل عناصره”.

يذكر أن تنظيم داعش أعدم المئات من مواطني الموصل بعد سيطرته على المدينة بعد يونيو(حزيران) 2014.

رابط المصدر: العراق: مخاوف من استخدام داعش هويات ضحاياه في عمليات تزوير

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً