ألمانيا تحذر الأسد: السيطرة على حلب لن تنهي الحرب الأهلية

حذر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الثلاثاء، الرئيس السوري بشار الأسد وشركاؤه روسيا وإيران من أن السيطرة التامة على مدينة حلب لن تنهي الحرب الأهلية في البلاد.

47566650/inline_Video_24ae> وخلال مداخلة له بمنتدى للسياسة الخارجية في برلين، أوضح شتاينماير أنه لا يتشارك “أمل النظام” السوري في أنه مع السيطرة على أحياء شرق حلب الخاضعة للمعارضين، سيتم تحقيق خطوة “حاسمة” في الحرب.وشدد على أن “هذا الصراع لن يحسم بما يجري في شرق حلب”.   وأكد وزير الخارجية الألماني الذي طالب أمس الإثنين، في بيان بعمل هدنة إنسانية على الفور في حلب، أنه من المقرر أن يلتقي بنظيره الروسي سيرغي لافروف لبحث هذا الأمر خلال اجتماعهما سوياً في مينسك لتناول الأزمة الأوكرانية.وأوضح أن ألمانيا تضغط من أجل امكانية إرسال المساعدات الإنسانية للمدنيين بالمناطق الأكثر تضرراً خلال الأيام المقبلة. وأشار الوزير إلى أن روسيا باتت أكثر بعداً عن الخضوع والعمل بالقانون الدولي.


الخبر بالتفاصيل والصور



حذر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الثلاثاء، الرئيس السوري بشار الأسد وشركاؤه روسيا وإيران من أن السيطرة التامة على مدينة حلب لن تنهي الحرب الأهلية في البلاد.

47566650/inline_Video_24ae>

وخلال مداخلة له بمنتدى للسياسة الخارجية في برلين، أوضح شتاينماير أنه لا يتشارك “أمل النظام” السوري في أنه مع السيطرة على أحياء شرق حلب الخاضعة للمعارضين، سيتم تحقيق خطوة “حاسمة” في الحرب.

وشدد على أن “هذا الصراع لن يحسم بما يجري في شرق حلب”.
 
وأكد وزير الخارجية الألماني الذي طالب أمس الإثنين، في بيان بعمل هدنة إنسانية على الفور في حلب، أنه من المقرر أن يلتقي بنظيره الروسي سيرغي لافروف لبحث هذا الأمر خلال اجتماعهما سوياً في مينسك لتناول الأزمة الأوكرانية.

وأوضح أن ألمانيا تضغط من أجل امكانية إرسال المساعدات الإنسانية للمدنيين بالمناطق الأكثر تضرراً خلال الأيام المقبلة.

 وأشار الوزير إلى أن روسيا باتت أكثر بعداً عن الخضوع والعمل بالقانون الدولي.

رابط المصدر: ألمانيا تحذر الأسد: السيطرة على حلب لن تنهي الحرب الأهلية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً