تراكم البراز الأسباب وطرق العلاج

تراكم البراز هو أحد المشاكل الشائعة في الجهاز الهضمي يطلق عليه أيضاً ” إنحشار البراز ”  هو ناتج عن تراكم كتلة كبيرة من البراز الصعب والجاف في  الجزء الأسفل من الأمعاء أي المستقيم ويمتد في بعض الأحيان إلي القولون .من الضروري محاولة التخلص من تراكم البراز حتي تستعيد حركة الأمعاء الطبيعية

من جديد لأنها لا يمكنها الإنتقال من تلقاء نفسها لحدوث التغوط بسبب حجمها . وغالباً ما تكون نتيجة الإمساك وبالتالي فأنت بحاجة إلي معرفة سبب الإمساك وتحديده لمعالجته من أجل منع تكرار ذلك في المستقبل مرة أخري .قد يكون تراكم البراز علي شكل كتلة واحدة أو مجموعة من الكتل الصلبة تختلف بناء علي حالتك وينتج عن الإمساك طويل المدي . تعرف معانا علي أسباب تراكم البراز وطرق معالجته بنفسك في المنزل .عندما تتناول الطعام، يتم تكسيره في المعدة ويمر في الأمعاء وتُعرف هذه العملية بأنها عملية الهضم . تقوم جدران الأمعاء بإمتصاص المواد الغذائية من الطعام . وقد يتبقي  عند مرور النفايات علي طول القولون والمستقيم في بعض الأحيان  تسوء الأمور في هذه العملية وتصبح النفايات عالقة في المستقيم والقولون وهي الحالة المعروفة بإسم تراكم البراز .عندما يصل البراز المتراكم إلي القولون يصبح جاف ويصبح تحريكه، مما يجعل من المستحيل علي الجسم إفرازه. يحدث البراز أثر عرقلة للنفايات الجديدة عند مغادرة الجسم الأمر الذي يحتاج إلي معالج والتدخل . يصبح تراكم البراز هو أحد الأعراض المضاعفات المحتملة للإمساك المزمن . والذي يتطور مع عدم تناول الأطعمة الغنية بالألياف وتقليل كمية السوائل التي تحصل عليها أو الأثار الجانبية للأدوية وقلة النشاط البدني أو المشاكل التي تؤثر علي القولون والمستقيم وفتحة الشرج . فهو يجعل حركة الأمعاء مؤلمة لذا يجب إتباع نظام غذائي غني بالألياف، شرب السوائل التي لا تحتوي علي الكافيين، زيادة مستوي النشاط الخاص بك، قد يوصي للبعض بإستخدام المسهلات أو الحقنة الشرجية عندما يصبح الأمر خطير . ومع ذلك، يجب إستخدام المسهلات بحذرقد تكون أعراض تراكم البراز مشابهة لإمساك، كما أن جميع هذه الأعراض خطيرة وبحاجة إلي إستعداء العناية الطبية علي الفور وتشمل ما يلي :وتشمل الأعراض الحادة ما يلي :أسباب تراكم البراز :تتشابه أسباب تراكم البراز مع أسباب الإصابة بالإمساك  لذلك يجب التصدي لأسباب الإمساك المختلفة ومحاولة الإبتعاد عن إساءة إستعامل الملينات، مشاكل القولون المختلفة،  لأن المسهلات الزائدة تفقد القولون القدرة علي العمل بشكل جيد . علاوة علي ذلك،  يكون تراكم البراز هو الإمساك الشديد أحد أعراض  إضطرابات الأمعاء بما فيها إنسداد الأمعاء  أو يكون تراكم البراز بسبب إستخدام بعض الأدوية مثل المسكنات القوية أو مضادات الإسهال أو غيرها من المواد المخدرة.عوامل خطر :بالرغم من أن تراكم البراز يمكن أن يحدث للافراد في جميع الفئات العمرية إلا أن الأطفال  وكبار السن هم لأكثر عرضة له . يمكن للأطفال أن يعانوا من تراكم البراز أثناء التدريب علي إستخدام المرحاض والخوف من تمرير البراز بسبب الألم أو لأنهم لا يشربوا كميات كافية من الماء ولا يحصلوا علي الكميات اللازمة من الألياف .. أما كبار السن قد يتطور لديهم تراكم البراز بسبب قلة الحركة وضعف عضلات البطن .أنت عرضة لخطر تطور تراكم البراز في مجموعة من الحالات التالية :كيف يتم تشخيص تراكم البراز ؟عند اللجوء إلي الطبيب يطلب منك معرفة الأدوية التي تتناول وقد تكون بحاجة إلي إجراء أحد التشخصيات التالية للتعرف علي الحالة بالتفصيل :يجب أن تتعامل مع تراكم البراز بإعتباره مشكلة طبية بحاجة إلي حلول حتي لا تتطور وتؤدي إلي مخاطر صحية والتعامل معها بدقة من خلال مجموعة من النصائح البسيطة قبل اللجوء إلي الطبيب .تغير النظام الغذائي :لكي تتمكن من علاج تراكم البراز أنت بحاجة إلي تغير النظام الغذائي ومحاولة زيادة كمية الألياف التي تحصل عليها علي مدار اليوم . من الأفضل أن تتناول ما يقرب من 25 إلي 50 جرام من الألياف يومياً  ويقول مارشال بأن تعادل شرحتين من الخبز والحبوب الكاملة ، نصف كوب من التوت و كوب من الفاصوليا المطبوخة .  ويضيف مارشال بأن الأطعمة التي تحتوي علي الحبوب الكاملة مثل القمح والحبوب الكاملة والخبز المحبب والفواكه الطازجة مثل التوت و الفواكه المجففة مثل الخوخ و التين  الخضار و البقوليات مثل الحمص والعدس والفاصوليا . زيادة تناول الأطعمة التي تحتوي علي الألياف .ترطيب الجسم بإستمرار :تتناول  المزيد من السوائل حتي تتعافي و بذلك فإذا كنت تتناول الكثير من الماء بإنتظام تصبح أقل عرضة للإصابة بالإمساك .و أيضاً تعمل المشروبات الغازية و المشروبات التي تحتوي علي الكافين علي زيادة و تفاقم تراكم البراز ينصح الأطباء بتناول 8 أكواب من الماء يومياً  فالماء تلين الأمعاء و ترطيب الطعام الذي تتناوله  و تساعد في تدفق الدم لجميع اجزاء الجسم .الإسترخاء :الضغوط النفسية لها تأثير كبير علي وظائف الامعاء و يقول مارشال بأن الدماغ و الأمعاء  حيث تعتمد حركة الأمعاء والإشارات بين الأمعاء و الدماغ . وبالتالي يؤثر التوتر علي حدوث تراكم البرازتنظيم مواعيد وجبات الطعام :تحدث حركات الأمعاء وفقاً للروتين اليومي وينصح بإتباع روتين يومي في الغذاء  وتنظيم مواعيد الوجبات و يفضل ترك فترات مناسبة بين الوجبات لكي تستطيع المعدة هضم الطعام بصورة طبيعية .حذاري الإفراط من المسهلات :يفضل تناول المسهلات الأمنة وإتباع الإرشادات وهناك العديد من المسهلات الأمنة التي يمكنك تناولها مثل ميتاموسيل و الذي يعمل علي زيادة نسبة الماء في الجسم و سهولة حركة الأمعاء . و يمكنك إستخدام الحقن الشرجية  في المنزل في حالات الإمساك المزمنة و لكن يفضل إستشارة الصيدلي قبل إستخدام أي ملين .الإنتظام علي ممارسة التمارين الرياضية :يقول البعض أن النشاط البدني يبقي معدلات الأيض مرتفعة من يسهل من حدوث التفاعلات في الجسم .. وعادة كبار السن يكونوا أكثر عرضة  لتراكم البراز بسب قلة حركتهم و الأفراد الذين يمارسون أنشطة بدنية بصورة مستمرة يكونوا أقل عرضة للإصابة بتراكم البراز .


الخبر بالتفاصيل والصور


تراكم البراز هو أحد المشاكل الشائعة في الجهاز الهضمي يطلق عليه أيضاً ” إنحشار البراز ”  هو ناتج عن تراكم كتلة كبيرة من البراز الصعب والجاف في  الجزء الأسفل من الأمعاء أي المستقيم ويمتد في بعض الأحيان إلي القولون .من الضروري محاولة التخلص من تراكم البراز حتي تستعيد حركة الأمعاء الطبيعية من جديد لأنها لا يمكنها الإنتقال من تلقاء نفسها لحدوث التغوط بسبب حجمها . وغالباً ما تكون نتيجة الإمساك وبالتالي فأنت بحاجة إلي معرفة سبب الإمساك وتحديده لمعالجته من أجل منع تكرار ذلك في المستقبل مرة أخري .

%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%83%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%b1%d8%a7%d8%b2-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b3%d8%a8%d8%a7%d8%a8-%d9%88%d8%b7%d8%b1%d9%82-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%84%d8%a7%d8%ac1

قد يكون تراكم البراز علي شكل كتلة واحدة أو مجموعة من الكتل الصلبة تختلف بناء علي حالتك وينتج عن الإمساك طويل المدي . تعرف معانا علي أسباب تراكم البراز وطرق معالجته بنفسك في المنزل .

عندما تتناول الطعام، يتم تكسيره في المعدة ويمر في الأمعاء وتُعرف هذه العملية بأنها عملية الهضم . تقوم جدران الأمعاء بإمتصاص المواد الغذائية من الطعام . وقد يتبقي  عند مرور النفايات علي طول القولون والمستقيم في بعض الأحيان  تسوء الأمور في هذه العملية وتصبح النفايات عالقة في المستقيم والقولون وهي الحالة المعروفة بإسم تراكم البراز .

عندما يصل البراز المتراكم إلي القولون يصبح جاف ويصبح تحريكه، مما يجعل من المستحيل علي الجسم إفرازه. يحدث البراز أثر عرقلة للنفايات الجديدة عند مغادرة الجسم الأمر الذي يحتاج إلي معالج والتدخل . يصبح تراكم البراز هو أحد الأعراض المضاعفات المحتملة للإمساك المزمن . والذي يتطور مع عدم تناول الأطعمة الغنية بالألياف وتقليل كمية السوائل التي تحصل عليها أو الأثار الجانبية للأدوية وقلة النشاط البدني أو المشاكل التي تؤثر علي القولون والمستقيم وفتحة الشرج . فهو يجعل حركة الأمعاء مؤلمة لذا يجب إتباع نظام غذائي غني بالألياف، شرب السوائل التي لا تحتوي علي الكافيين، زيادة مستوي النشاط الخاص بك، قد يوصي للبعض بإستخدام المسهلات أو الحقنة الشرجية عندما يصبح الأمر خطير . ومع ذلك، يجب إستخدام المسهلات بحذر

قد تكون أعراض تراكم البراز مشابهة لإمساك، كما أن جميع هذه الأعراض خطيرة وبحاجة إلي إستعداء العناية الطبية علي الفور وتشمل ما يلي :

وتشمل الأعراض الحادة ما يلي :

أسباب تراكم البراز :

تتشابه أسباب تراكم البراز مع أسباب الإصابة بالإمساك  لذلك يجب التصدي لأسباب الإمساك المختلفة ومحاولة الإبتعاد عن إساءة إستعامل الملينات، مشاكل القولون المختلفة،  لأن المسهلات الزائدة تفقد القولون القدرة علي العمل بشكل جيد . علاوة علي ذلك،  يكون تراكم البراز هو الإمساك الشديد أحد أعراض  إضطرابات الأمعاء بما فيها إنسداد الأمعاء  أو يكون تراكم البراز بسبب إستخدام بعض الأدوية مثل المسكنات القوية أو مضادات الإسهال أو غيرها من المواد المخدرة.

عوامل خطر :

بالرغم من أن تراكم البراز يمكن أن يحدث للافراد في جميع الفئات العمرية إلا أن الأطفال  وكبار السن هم لأكثر عرضة له . يمكن للأطفال أن يعانوا من تراكم البراز أثناء التدريب علي إستخدام المرحاض والخوف من تمرير البراز بسبب الألم أو لأنهم لا يشربوا كميات كافية من الماء ولا يحصلوا علي الكميات اللازمة من الألياف .. أما كبار السن قد يتطور لديهم تراكم البراز بسبب قلة الحركة وضعف عضلات البطن .

أنت عرضة لخطر تطور تراكم البراز في مجموعة من الحالات التالية :

كيف يتم تشخيص تراكم البراز ؟

عند اللجوء إلي الطبيب يطلب منك معرفة الأدوية التي تتناول وقد تكون بحاجة إلي إجراء أحد التشخصيات التالية للتعرف علي الحالة بالتفصيل :

يجب أن تتعامل مع تراكم البراز بإعتباره مشكلة طبية بحاجة إلي حلول حتي لا تتطور وتؤدي إلي مخاطر صحية والتعامل معها بدقة من خلال مجموعة من النصائح البسيطة قبل اللجوء إلي الطبيب .

تغير النظام الغذائي :

لكي تتمكن من علاج تراكم البراز أنت بحاجة إلي تغير النظام الغذائي ومحاولة زيادة كمية الألياف التي تحصل عليها علي مدار اليوم . من الأفضل أن تتناول ما يقرب من 25 إلي 50 جرام من الألياف يومياً  ويقول مارشال بأن تعادل شرحتين من الخبز والحبوب الكاملة ، نصف كوب من التوت و كوب من الفاصوليا المطبوخة .  ويضيف مارشال بأن الأطعمة التي تحتوي علي الحبوب الكاملة مثل القمح والحبوب الكاملة والخبز المحبب والفواكه الطازجة مثل التوت و الفواكه المجففة مثل الخوخ و التين  الخضار و البقوليات مثل الحمص والعدس والفاصوليا . زيادة تناول الأطعمة التي تحتوي علي الألياف .

ترطيب الجسم بإستمرار :

تتناول  المزيد من السوائل حتي تتعافي و بذلك فإذا كنت تتناول الكثير من الماء بإنتظام تصبح أقل عرضة للإصابة بالإمساك .و أيضاً تعمل المشروبات الغازية و المشروبات التي تحتوي علي الكافين علي زيادة و تفاقم تراكم البراز ينصح الأطباء بتناول 8 أكواب من الماء يومياً  فالماء تلين الأمعاء و ترطيب الطعام الذي تتناوله  و تساعد في تدفق الدم لجميع اجزاء الجسم .

الإسترخاء :

الضغوط النفسية لها تأثير كبير علي وظائف الامعاء و يقول مارشال بأن الدماغ و الأمعاء  حيث تعتمد حركة الأمعاء والإشارات بين الأمعاء و الدماغ . وبالتالي يؤثر التوتر علي حدوث تراكم البراز

تنظيم مواعيد وجبات الطعام :

تحدث حركات الأمعاء وفقاً للروتين اليومي وينصح بإتباع روتين يومي في الغذاء  وتنظيم مواعيد الوجبات و يفضل ترك فترات مناسبة بين الوجبات لكي تستطيع المعدة هضم الطعام بصورة طبيعية .

حذاري الإفراط من المسهلات :

يفضل تناول المسهلات الأمنة وإتباع الإرشادات وهناك العديد من المسهلات الأمنة التي يمكنك تناولها مثل ميتاموسيل و الذي يعمل علي زيادة نسبة الماء في الجسم و سهولة حركة الأمعاء . و يمكنك إستخدام الحقن الشرجية  في المنزل في حالات الإمساك المزمنة و لكن يفضل إستشارة الصيدلي قبل إستخدام أي ملين .

الإنتظام علي ممارسة التمارين الرياضية :

يقول البعض أن النشاط البدني يبقي معدلات الأيض مرتفعة من يسهل من حدوث التفاعلات في الجسم .. وعادة كبار السن يكونوا أكثر عرضة  لتراكم البراز بسب قلة حركتهم و الأفراد الذين يمارسون أنشطة بدنية بصورة مستمرة يكونوا أقل عرضة للإصابة بتراكم البراز .

رابط المصدر: تراكم البراز الأسباب وطرق العلاج

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً