إرهابي أوهايو قبل 3 دقائق من الهجوم: لن نتوقف عن مهاجمة أمريكا

نشر طالب جامعي عبارة مضادة للولايات المتحدة عبر الإنترنت قبل مدة قصيرة من قيامه بصدم مجموعة أشخاص بسيارته وطعن آخرين في جامعة أوهايو أمس الإثنين، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية.

47566650/inline_Video_24ae> ونشر المهاجم عبد الرزاق علي أرتان عبارة على ما يبدو أنه حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” كتب فيها: “أمريكا! توقفي عن التدخل في الدول الأخرى، خاصة الأمة الإسلامية. نحن لسنا ضعافاً، تذكري ذلك”، بحسب ما ذكره موقع “سي إن بي سي”.وظهر هذا المنشور قبل ثلاث دقائق من بدء الهجوم الذي خلف 11 مصاباً، بحسب شبكة “إيه بي سي”.وتردد أنه جاء في المنشور أيضاً أنه “إذا أردتم منا نحن المسلمون أن نتوقف عن تنفيذ هجمات الذئاب المنفردة، فعليكم بصنع السلام، لن ندعكم تنامون ما لم تمنحوا السلام للمسلمين”.وقالت “إيه بي سي” إن صفحة أرتان قد تم تعطيلها منذ ذلك الحين.وكان المهاجم (18 عاماً) طالباً في الجامعة، حسبما أفادت المسؤولة عن السلامة في الجامعة مونيكا مول.وقال مسؤولو تنفيذ قانون لـ (إن بي سي) إن أرتان كان لاجئاً صومالياً ترك بلاده برفقه أسرته عام 2007 وذهب إلى باكستان.وجاء أرتان بعد ذلك إلى الولايات المتحدة عام 2014 وأصبح مقيماً دائماً بشكل قانوني في البلاد، وفقاً لـ (إن بي سي).وقال قائد شرطة جامعة ولاية أوهايو كريغ ستون في وقت سابق إن هناك مشتبه به واحد فقط في الهجوم، موضحاً أن شرطياً واجه المهاجم بعد أقل من دقيقة واحدة على اتضاح الأحداث.وتابع ستون في مؤتمر صحافي: “تعامل (الشرطي) مع المشتبه به وأنهى التهديد”.وقال قائد شرطة كولومبوس كيم جاكوبس إن المحققين لم يستبعدوا أن يكون الهجوم عملاً إرهابياً.وأعلنت سلطات الطوارئ في جامعة ولاية أوهايو أن مسرح الحادث أصبح آمناً كما “تم رفع التوجيهات بضرورة الاحتماء في المكان”. كما تم إلغاء جميع الفصول الدراسية يوم الإثنين في حرم الجامعة التي تقع في مدينة كولومبس.وكانت إدارة الطوارئ بالجامعة ذكرت في تغريدة على موقع تويتر: “تحذير: هناك مسلح نشط في الحرم الجامعي اهرب اختبئ قاتل”.وأظهرت لقطات تلفزيونية وجوداً مكثفاً للشرطة في الحرم الجامعي.وكتب حاكم الولاية جون كاسيتش “تعاطف أوهايو وصلواتنا مع مجتمع ولاية أوهايو. حافظوا على أمنكم واستمعوا إلى توجيهات أول من استجابوا” للبلاغ عن الهجوم.وتعد جامعة ولاية أوهايو واحدة من أكبر الجامعات الحكومية في الولايات المتحدة حيث تضم قرابة 66 ألف طالب.


الخبر بالتفاصيل والصور



نشر طالب جامعي عبارة مضادة للولايات المتحدة عبر الإنترنت قبل مدة قصيرة من قيامه بصدم مجموعة أشخاص بسيارته وطعن آخرين في جامعة أوهايو أمس الإثنين، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية.

47566650/inline_Video_24ae>

ونشر المهاجم عبد الرزاق علي أرتان عبارة على ما يبدو أنه حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” كتب فيها: “أمريكا! توقفي عن التدخل في الدول الأخرى، خاصة الأمة الإسلامية. نحن لسنا ضعافاً، تذكري ذلك”، بحسب ما ذكره موقع “سي إن بي سي”.

وظهر هذا المنشور قبل ثلاث دقائق من بدء الهجوم الذي خلف 11 مصاباً، بحسب شبكة “إيه بي سي”.

وتردد أنه جاء في المنشور أيضاً أنه “إذا أردتم منا نحن المسلمون أن نتوقف عن تنفيذ هجمات الذئاب المنفردة، فعليكم بصنع السلام، لن ندعكم تنامون ما لم تمنحوا السلام للمسلمين”.

وقالت “إيه بي سي” إن صفحة أرتان قد تم تعطيلها منذ ذلك الحين.

وكان المهاجم (18 عاماً) طالباً في الجامعة، حسبما أفادت المسؤولة عن السلامة في الجامعة مونيكا مول.

وقال مسؤولو تنفيذ قانون لـ (إن بي سي) إن أرتان كان لاجئاً صومالياً ترك بلاده برفقه أسرته عام 2007 وذهب إلى باكستان.

وجاء أرتان بعد ذلك إلى الولايات المتحدة عام 2014 وأصبح مقيماً دائماً بشكل قانوني في البلاد، وفقاً لـ (إن بي سي).

وقال قائد شرطة جامعة ولاية أوهايو كريغ ستون في وقت سابق إن هناك مشتبه به واحد فقط في الهجوم، موضحاً أن شرطياً واجه المهاجم بعد أقل من دقيقة واحدة على اتضاح الأحداث.

وتابع ستون في مؤتمر صحافي: “تعامل (الشرطي) مع المشتبه به وأنهى التهديد”.

وقال قائد شرطة كولومبوس كيم جاكوبس إن المحققين لم يستبعدوا أن يكون الهجوم عملاً إرهابياً.

وأعلنت سلطات الطوارئ في جامعة ولاية أوهايو أن مسرح الحادث أصبح آمناً كما “تم رفع التوجيهات بضرورة الاحتماء في المكان”. كما تم إلغاء جميع الفصول الدراسية يوم الإثنين في حرم الجامعة التي تقع في مدينة كولومبس.

وكانت إدارة الطوارئ بالجامعة ذكرت في تغريدة على موقع تويتر: “تحذير: هناك مسلح نشط في الحرم الجامعي اهرب اختبئ قاتل”.

وأظهرت لقطات تلفزيونية وجوداً مكثفاً للشرطة في الحرم الجامعي.

وكتب حاكم الولاية جون كاسيتش “تعاطف أوهايو وصلواتنا مع مجتمع ولاية أوهايو. حافظوا على أمنكم واستمعوا إلى توجيهات أول من استجابوا” للبلاغ عن الهجوم.

وتعد جامعة ولاية أوهايو واحدة من أكبر الجامعات الحكومية في الولايات المتحدة حيث تضم قرابة 66 ألف طالب.

رابط المصدر: إرهابي أوهايو قبل 3 دقائق من الهجوم: لن نتوقف عن مهاجمة أمريكا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً