خولة خلفان..تجارة وصناعة

خولة خلفان سيف بن بدر، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم المؤسسي بغرفة تجارة وصناعة عجمان، أول امرأة جامعية تعمل تحت مظلة «الغرفة» منذ 16 عاماً، هي خير مثال للمرأة الإماراتية التي تمكنت من تحقيق النجاح في جميع المجالات، متسلحة بتحفيز ودعم لا محدود من

القيادة الرشيدة التي تؤمن بأهمية دور المرأة في تعزيز مسيرة التنمية ودفع عجلة التطور الاقتصادي والاجتماعي، حيث فتحت لها كل أبواب النجاح، واستطاعت الإماراتية تحقيق التميز وإثبات الذات والسير على قدم وساق في خدمة الوطن والمواطن. حصلت خولة خلفان على شهادة البكالوريوس في المحاسبة من جامعة الإمارات العربية المتحدة في عام 1995، وهي ترى أهمية مشاركة المرأة في العمل العام وفق المجال الذي يتناسب مع ميولها ورغباتها من أجل تحقيق النجاح والتميز. كما أن الوطن بحاجة إلى سواعد الرجل والمرأة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتحقت بالعمل في غرفة تجارة وصناعة عجمان في عام 2000 موظفة في قسم التصديقات وتم ترقيتها إلى مساعد محاسب وبعدها رئيس قسم المشتريات والمخازن وعقب ذلك مدير إدارة الشؤون المالية والإدارية والتخطيط، ثم مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم المؤسسي والآن المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم المؤسسي. وشاركت في معظم فرق العمل التي رسمت خطى تطوير غرفة تجارة وصناعة عجمان، والتي واكبت التطور الاقتصادي والصناعي في إمارة عجمان وأبرز هذه المشاركات هي: فريق القيادة 2011، فريق إعداد المنهجيات وآليات العمل في عام2011، وفريق ملتقى الشركاء عام 2010، فريق المنتدى الاقتصادي الإسلامي 2010، وممثل الإدارة العليا لنظام إدارة الجودة 2009، وفريق التميز لإعداد الغرفة لجائزة عجمان للتميز الحكومي في عام 2009، وفريق عمل الخطة الاستراتيجية للغرفة عام 2008. واكتسبت خولة خبرة عبر تدرجها الوظيفي في العمل بغرفة تجارة وصناعة عجمان ومهارات عديدة، وترى أن المرأة الإماراتية قادرة على تحدي الصعاب وتحقيق النجاح نتيجة للدعم والتشجيع الذي تجده من القيادة الرشيدة ونتيجة لطموح المرأة في خدمة تراب الوطن. وهي تعمل جاهدة لتطوير بيئة العمل وتلمس طرق التطوير وتؤمن أن النجاح الحقيقي يتحقق بحب العمل والإخلاص والعمل مع الموظفين بروح الفريق الواحد، كما تسعى جاهدة من أجل تحقيق الرضا الوظيفي للعاملين في الغرفة وتوفير بيئة عمل تحفز الموظفين للإبداع والابتكار. وتعمل خولة في قيادة فريق الابتكار في غرفة تجارة وصناعة عجمان الذي يشجع العاملين على أهمية الإبداع في العمل وتشجيع المبادرات التي تعزز مسيرة تنمية القطاعات الاقتصادية في إمارة عجمان.


الخبر بالتفاصيل والصور


خولة خلفان سيف بن بدر، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم المؤسسي بغرفة تجارة وصناعة عجمان، أول امرأة جامعية تعمل تحت مظلة «الغرفة» منذ 16 عاماً، هي خير مثال للمرأة الإماراتية التي تمكنت من تحقيق النجاح في جميع المجالات، متسلحة بتحفيز ودعم لا محدود من القيادة الرشيدة التي تؤمن بأهمية دور المرأة في تعزيز مسيرة التنمية ودفع عجلة التطور الاقتصادي والاجتماعي، حيث فتحت لها كل أبواب النجاح، واستطاعت الإماراتية تحقيق التميز وإثبات الذات والسير على قدم وساق في خدمة الوطن والمواطن.

حصلت خولة خلفان على شهادة البكالوريوس في المحاسبة من جامعة الإمارات العربية المتحدة في عام 1995، وهي ترى أهمية مشاركة المرأة في العمل العام وفق المجال الذي يتناسب مع ميولها ورغباتها من أجل تحقيق النجاح والتميز.

كما أن الوطن بحاجة إلى سواعد الرجل والمرأة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتحقت بالعمل في غرفة تجارة وصناعة عجمان في عام 2000 موظفة في قسم التصديقات وتم ترقيتها إلى مساعد محاسب وبعدها رئيس قسم المشتريات والمخازن وعقب ذلك مدير إدارة الشؤون المالية والإدارية والتخطيط، ثم مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم المؤسسي والآن المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم المؤسسي.

وشاركت في معظم فرق العمل التي رسمت خطى تطوير غرفة تجارة وصناعة عجمان، والتي واكبت التطور الاقتصادي والصناعي في إمارة عجمان وأبرز هذه المشاركات هي: فريق القيادة 2011، فريق إعداد المنهجيات وآليات العمل في عام2011، وفريق ملتقى الشركاء عام 2010، فريق المنتدى الاقتصادي الإسلامي 2010، وممثل الإدارة العليا لنظام إدارة الجودة 2009، وفريق التميز لإعداد الغرفة لجائزة عجمان للتميز الحكومي في عام 2009، وفريق عمل الخطة الاستراتيجية للغرفة عام 2008.

واكتسبت خولة خبرة عبر تدرجها الوظيفي في العمل بغرفة تجارة وصناعة عجمان ومهارات عديدة، وترى أن المرأة الإماراتية قادرة على تحدي الصعاب وتحقيق النجاح نتيجة للدعم والتشجيع الذي تجده من القيادة الرشيدة ونتيجة لطموح المرأة في خدمة تراب الوطن.

وهي تعمل جاهدة لتطوير بيئة العمل وتلمس طرق التطوير وتؤمن أن النجاح الحقيقي يتحقق بحب العمل والإخلاص والعمل مع الموظفين بروح الفريق الواحد، كما تسعى جاهدة من أجل تحقيق الرضا الوظيفي للعاملين في الغرفة وتوفير بيئة عمل تحفز الموظفين للإبداع والابتكار.

وتعمل خولة في قيادة فريق الابتكار في غرفة تجارة وصناعة عجمان الذي يشجع العاملين على أهمية الإبداع في العمل وتشجيع المبادرات التي تعزز مسيرة تنمية القطاعات الاقتصادية في إمارة عجمان.

رابط المصدر: خولة خلفان..تجارة وصناعة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً