194 فعالية في «ستي ووك» دبي والمراكز الثقافية والتجارية

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس اللجنة العليا لليوم الوطني الـ45، أن الاحتفال باليوم الوطني الـ45 يعكس المشاعر النبيلة التي يكنها كل من يسكن على أرض الإمارات لهذا الوطن الغالي. موضحا أن الاحتفال بهذه المناسبة الوطنية الأبرز

والأهم في تاريخ الإمارات هو تعبير صادق عن الاعتزاز والالتزام بالقيم والمبادئ التي تأسس عليها الاتحاد وما تحرص عليه الدولة وقادتها وأبناؤها، وأشار معاليه إلى أن حجم المشاركات من الدول الصديقة والشقيقة، والتي وصلت إلى ما يقارب الـ40 دولة إنما يدل على قيمة الإمارات وعمق علاقاتها العالمية. جاء ذلك بمناسبة انطلاق فعاليات الاحتفال التي نظمتها وزارة الثقافة وتنمية المعرفة أمس في منطقة الستي ووك بدبي برعاية وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك، وعدد كبير من سفراء الدول الشقيقة والصديقة وعفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، وقيادات العمل الثقافي بالإمارات، والتي تضم عروضاً فنية متميزة يؤديها فنانون وموهوبون من كافة أنحاء العالم. إضافة إلى المسابقات والعروض الاحتفالية، وركن للأطفال يتضمن ورشاً ابتكارية ومرسماً وألعاباً مختلفة، كما تعرض أكثر من 30 فرقة عالمية للفنون الشعبية تراثاً من دولها على مسرح الستي ووك، كما تنطلق الفعاليات بكافة المراكز الثقافية في مختلف الإمارات، حيث يصل عدد الفعاليات إلى 194 فعالية متنوعة. عروض فنية وتنطلق الفعاليات في المراكز التجارية، حيث تضم معرض «روح الاتحاد» وعروض الفنون الشعبية والمسابقات والهدايا، في كل من ابوظبي والعين والشارقة، وكما يشهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان انطلاق «مسيرة الشعوب» في حب الإمارات التي تطوف كافة إمارات الدولة على مدار أيام الاحتفالات، والتي يشارك بها أكثر من 1200 شخص يمثلون أكثر من 25 دولة شقيقة وصديقة. وأكد معاليه أن حرص اللجنة العليا لليوم الوطني ووزارة الثقافة وتنمية المعرفة على الاحتفال في أنحاء الدولة يؤكد الفخر بالماضي التليد والحاضر المزدهر والمستقبل المشرق.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس اللجنة العليا لليوم الوطني الـ45، أن الاحتفال باليوم الوطني الـ45 يعكس المشاعر النبيلة التي يكنها كل من يسكن على أرض الإمارات لهذا الوطن الغالي.

موضحا أن الاحتفال بهذه المناسبة الوطنية الأبرز والأهم في تاريخ الإمارات هو تعبير صادق عن الاعتزاز والالتزام بالقيم والمبادئ التي تأسس عليها الاتحاد وما تحرص عليه الدولة وقادتها وأبناؤها، وأشار معاليه إلى أن حجم المشاركات من الدول الصديقة والشقيقة، والتي وصلت إلى ما يقارب الـ40 دولة إنما يدل على قيمة الإمارات وعمق علاقاتها العالمية.

جاء ذلك بمناسبة انطلاق فعاليات الاحتفال التي نظمتها وزارة الثقافة وتنمية المعرفة أمس في منطقة الستي ووك بدبي برعاية وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك، وعدد كبير من سفراء الدول الشقيقة والصديقة وعفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، وقيادات العمل الثقافي بالإمارات، والتي تضم عروضاً فنية متميزة يؤديها فنانون وموهوبون من كافة أنحاء العالم.

إضافة إلى المسابقات والعروض الاحتفالية، وركن للأطفال يتضمن ورشاً ابتكارية ومرسماً وألعاباً مختلفة، كما تعرض أكثر من 30 فرقة عالمية للفنون الشعبية تراثاً من دولها على مسرح الستي ووك، كما تنطلق الفعاليات بكافة المراكز الثقافية في مختلف الإمارات، حيث يصل عدد الفعاليات إلى 194 فعالية متنوعة.

عروض فنية

وتنطلق الفعاليات في المراكز التجارية، حيث تضم معرض «روح الاتحاد» وعروض الفنون الشعبية والمسابقات والهدايا، في كل من ابوظبي والعين والشارقة، وكما يشهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان انطلاق «مسيرة الشعوب» في حب الإمارات التي تطوف كافة إمارات الدولة على مدار أيام الاحتفالات، والتي يشارك بها أكثر من 1200 شخص يمثلون أكثر من 25 دولة شقيقة وصديقة.

وأكد معاليه أن حرص اللجنة العليا لليوم الوطني ووزارة الثقافة وتنمية المعرفة على الاحتفال في أنحاء الدولة يؤكد الفخر بالماضي التليد والحاضر المزدهر والمستقبل المشرق.

رابط المصدر: 194 فعالية في «ستي ووك» دبي والمراكز الثقافية والتجارية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً