محمد بن راشد يطلق «مكتبة الإمارات الذكية»


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah
أبوظبي : «الخليج»

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على هامش حفل تكريم أوائل الإمارات، مبادرة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة «مكتبة الإمارات الذكية» لموظفي الوزارات

والهيئات الاتحادية، بحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة.
كما أطلق سموه على هامش الحفل كتاب «أوائل الإمارات 2015»، والذي يعد موسوعة تضم 44 شخصية إماراتية من الأوائل والرواد الذين تم تكريمهم من قبل سموه العام الماضي ضمن الدورة الثانية من مبادرة أوائل الإمارات في مختلف المجالات والقطاعات.
وحول المكتبة، أوضح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن المكتبة هي بوابة إلكترونية خاصة بتوفير منصة من آلاف الكتب لموظفي الوزارات والهيئات الاتحادية، يتم من خلالها الربط بين نظام المكتبة الذكية ونظام بياناتي الخاص بالموارد البشرية الاتحادية لموظفي القطاع الحكومي، ومن خلال الرقم الوظيفي سيتمكن أي موظف من الدخول للمكتبة وتصفح محتواها وتحميل الكتب المتوفرة.
تخدم المكتبة ما يزيد على 90 ألف موظف بالوزارات والهيئات الحكومية الاتحادية، كما تتيح المكتبة ما يزيد على 130 ألف كتاب إلكتروني، و112 ألف دورية، و400 ألف كتاب من مكتبات الوزارة ومكتبة الإمارات الرقمية وبرنامج الإمارات الوطني لإدارة المكتبات.
وكشف أن فكرة المكتبة جاءت انطلاقاً من إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2016 عاماً للقراءة، وبناءً على مقترحات خلوة المئة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لمناقشة أهم الأفكار والمبادرات لترسيخ القراءة كعادة مجتمعية وشبابية في مجتمع الإمارات.

«المزرعة الجميلة».. هدية من أصغر كاتبة

تسلّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال الحفل هدية تذكارية عبارة عن كتاب بعنوان «المزرعة الجميلة» قدمته لسموه الطفلة حفصة سرور، أصغر كاتبة في الإمارات، إذ لا يتجاوز عمرها الستة أعوام، في لفتة تعكس مدى اهتمام سموه بالنشء وتشجيعه المستمر لهم على الانخراط في المجالات الإبداعية منذ مرحلة مبكرة في عمرهم، حيث أعرب سموه عن تمنياته للكاتبة الصغيرة، وممن هم في عمرها من المواهب الواعدة بكل التوفيق في مجال الإبداع ليكون لدينا جيل جديد من الموهوبين الذين سيكون لهم إسهامهم في إثراء المشهد الإبداعي في دولتنا والمنطقة على وجه العموم.
وبحنكة القائد والأب والمعلم لم ينس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هديته عقب انتهاء الحفل، حيث كان سموه قد سلم الكتاب إلى احدى المنسقات التي تسلمه الدروع، فوضعته على الرف المخصص للدروع لحين انتهاء الحفل، إلا ان سموه لم ينس هدية حفصة، وعندما انتهى من تسليم الدروع، ذهب بنفسه وأخذه.

رابط المصدر: محمد بن راشد يطلق «مكتبة الإمارات الذكية»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً