محمد بن راشد ومحمد بن زايد لمنتسبي الخدمة الوطنية: أنتم فخر الإمارات محمد بن راشد: احتفاء أخي محمد بن زايد بخريجي الخدمة.. احتفاء القائد بجنوده

قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على «تويتر»، «إن خريجي الخدمة الوطنية هم فخر لأسرهم وفخر لوطنهم وفخر في تاريخ دولة الإمارات.. أيام وطنية عظيمة تمر بها دولتنا».وأضاف سموه، «احتفاء أخي محمد بن زايد بخريجي الخدمة الوطنية

هو احتفاء القائد بجنوده والوالد بأبنائه، وبه وبهم دولتنا بخير ومكتسباتنا في أمان وشعبنا في رخاء».يحرص سموه في كل مناسبة على الاهتمام بمجندي الخدمة الوطنية، ومشاركتهم بعض المناسبات، حيث شارك سموه في يونيو/حزيران الماضي أبناءه مجندي الخدمة الوطنية طعام الإفطار، أثناء زيارة سموه إلى مدرسة الخدمة الوطنية التابعة لحرس الرئاسة في منطقة سيح حفير، على الطريق بين أبوظبي ودبي.وقد حرص سموه على أن يكون مع الشباب المجندين وبينهم، قبيل موعد الإفطار، إذ تحدث إليهم وحاورهم واستمع إلى آرائهم بشأن الخدمة الوطنية، التي أجمعت على أنها خدمة شرف لجميع شباب الوطن، يتعلمون منها وفيها، كيف يخدمون وطنهم ويردون الجميل إلى هذا الوطن العزيز، ويؤكدون ولاءهم لقيادتهم الرشيدة التي أعطتهم كل معاني الوفاء والكرم والسخاء، وأحاطتهم برعايتها كي يكونوا قيادات المستقبل في دولة عزيزة، أرسى بنيانها المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد، طيب الله ثراه.وأبدى سموه خلال الزيارة ارتياحاً كبيراً وسعادة لا توصف، وسموه يستمع إلى آراء الشباب التي تنم عن ثقافة عالية، وإيمان كبير وعميق بالله عز وجل وبدولتهم وقيادتهم وطاقاتهم التي يخزنونها في عقولهم وقلوبهم، ويسخرونها لخدمة وطنهم والدفاع عن مكتسبات دولتهم الحضارية والإنسانية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على «تويتر»، «إن خريجي الخدمة الوطنية هم فخر لأسرهم وفخر لوطنهم وفخر في تاريخ دولة الإمارات.. أيام وطنية عظيمة تمر بها دولتنا».
وأضاف سموه، «احتفاء أخي محمد بن زايد بخريجي الخدمة الوطنية هو احتفاء القائد بجنوده والوالد بأبنائه، وبه وبهم دولتنا بخير ومكتسباتنا في أمان وشعبنا في رخاء».
يحرص سموه في كل مناسبة على الاهتمام بمجندي الخدمة الوطنية، ومشاركتهم بعض المناسبات، حيث شارك سموه في يونيو/حزيران الماضي أبناءه مجندي الخدمة الوطنية طعام الإفطار، أثناء زيارة سموه إلى مدرسة الخدمة الوطنية التابعة لحرس الرئاسة في منطقة سيح حفير، على الطريق بين أبوظبي ودبي.
وقد حرص سموه على أن يكون مع الشباب المجندين وبينهم، قبيل موعد الإفطار، إذ تحدث إليهم وحاورهم واستمع إلى آرائهم بشأن الخدمة الوطنية، التي أجمعت على أنها خدمة شرف لجميع شباب الوطن، يتعلمون منها وفيها، كيف يخدمون وطنهم ويردون الجميل إلى هذا الوطن العزيز، ويؤكدون ولاءهم لقيادتهم الرشيدة التي أعطتهم كل معاني الوفاء والكرم والسخاء، وأحاطتهم برعايتها كي يكونوا قيادات المستقبل في دولة عزيزة، أرسى بنيانها المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد، طيب الله ثراه.
وأبدى سموه خلال الزيارة ارتياحاً كبيراً وسعادة لا توصف، وسموه يستمع إلى آراء الشباب التي تنم عن ثقافة عالية، وإيمان كبير وعميق بالله عز وجل وبدولتهم وقيادتهم وطاقاتهم التي يخزنونها في عقولهم وقلوبهم، ويسخرونها لخدمة وطنهم والدفاع عن مكتسبات دولتهم الحضارية والإنسانية.

رابط المصدر: محمد بن راشد ومحمد بن زايد لمنتسبي الخدمة الوطنية: أنتم فخر الإمارات محمد بن راشد: احتفاء أخي محمد بن زايد بخريجي الخدمة.. احتفاء القائد بجنوده

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً