مربط دبي للخيول العربية الأفضل عالمياً

■ خيول مربط دبي استحقت المراكز الأولى عن جدارة واستحقاق | البيان ■ إنجاز جديد لمربط دبي العالمي صورة سجل مربط دبي للخيول العربية حضورا ذهبيا ونوعيا في بطولة العالم لجمال

الخيل العربية التي شهدتها قاعة نورفيلبانت، تزامنا مع معرض الخيل في العاصمة الفرنسية باريس، والتي اختتمت فعالياتها مساء أول أمس، محققاً تميزاً نادراً بين أقوى مرابط الخيل العربية الأصيلة في العالم، بعدما أحرز لقب البلاتينيوم الأعلى في البطولة وذهبيتين وعددا من الألقاب أبرزها لقب أفضل مربط للخيل العربية في العالم، فضلاً عن جائزة أفضل مربّ ومالك، وجائزة أكثر مربط حاصل على ألقاب ذهبية في العام 2016. كما حصلت الفرس ليدي فيرونيكا لمربط دبي على جائزة أفضل فرس منتجة في العالم. وضمن منافسات عالمية استقطبت أفضل الإنتاج من الخيل العربية الأصيلة من مختلف مرابط ومزارع قارات العالم في موعد عالمي يعتبر سقف قياس إنتاج وتطوير الخيل العربية، ومدى الجهود العلمية التي تبذل في هذا المجال، بث مربط دبي للخيول العربية مشاعر التميز والسيطرة التي ترجمت مكانته ومستوى التطور الكبير في أدائه الإنتاجي النوعي، معززا مسيرته الذهبية وحاسما ريادته للطفرة الجديدة التي يشهدها العالم. وأمام أنظار العالم كان مربط دبي يشبه دبي في صناعة المركز الأول ورفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة عاليا وعزف نشيدها الوطني صادحا حين تردد جميلا في أقوى قمة عالمية لمنافسات الخيل العربية. تميز وإبهار وأبهرت الجمهور الغفير من عشاق الخيل العربية والعاملين في قطاعاتها، المهرة العجيبة من إنتاج مربط دبي «دي عجايب» ابنة الفحل «آرآف آي فريد» والفرس ليدي فيرونيكا التي تفوقت على كل مهرات عمر السنة وفي مقدمتها المهرة الفضية المملوكة لمربط عجمان «إتش دي أم ماريا أبال» من الفحل آر إف آي فريد والفرس دبليو دبليو إمانيا ابال، وتفوقت على المهرة البرونزية «مدينة البيداء» بنت الفحل آر أف آي فريد والفرس تي أس مادلين لمربط البيداء من مصر. كما بلغ الإبهار منتهاه بالمهر الرائع سيد صفوة إنتاج مربط دبي من أسطورته الإنتاجية المعاصرة «أف آي إل رشيم» والمهر «دي سراج» من الفرس الولودة «ليدي فيرونيكا» أم رفيقته الذهبية دي عجايب، فاستأسد «دي سراج» بجماله وأصالته العربية على كل مهور العالم، وتفوق باقتدار فتان على المهر الجميل «جال الجاسمية» من الفحل «جستس»، والفرس «انيش» لمربط الجاسمية القطري والمهر الأصيل «منصور أيه أم» من الفحل «اليهاندرو» والفرس «ابها بالما» لمربط المحمدية السعودي. واستطاعت المهرة الجميلة «إيلي فلامينكا» ابنة الفحل عجمان مونسشن والفرس «ألامارا» أن تثبت ذاتها الجميلة بين عشرات المهرات الأصيلة من العالم بتحقيقها المركز الرابع، بتقييم لم يسلم من الغموض ومن التجاوز بحسب الخبراء، كي تمنح البطولة فرصة التتويج لمرابط أخرى أمام سطوة دبي على بطولة العالم. مشهد تاريخي كما شكلت لحظة المشهد الاستعراضي والتتويج بالبلاتينيوم الحصري للفحل البطل العالمي رويال كالرز «منتج العديد من أجمل خيول العالم»، التي تشارك بتميز في ميادين المسابقات الدولية مناسبة لاستعادة اللحظات التاريخية للفحل في بطولات العالم منها نسخة باريس، التي تذوق طعمها الذهبي خلال مسيرته في التنافس على الأمجاد. وقد تفاعل الجمهور بالاستمتاع والتصفيق الحار مع وصلة رويال كالرز الاستعراضية مثلما تفاعل بحرارة مع عروض «دي عجايب» و«دي سراج» وكل لحظات التتويج لمربط دبي بمختلف الجوائز القيادية على مستوى منافسات الخيل وتقييم مستويات المرابط وأدائها الإنتاجي وتميزها في خدمة الخيل العربية وتطويرها. قمة العالم تربع خيول مربط دبي على عرش الخيل العربية الأصيلة في بطولة العالم بباريس ال 36 انطلق مجده من الإمارات، عندما تدرج المهر «دي سراج» والمهرة «دي عجايب» مدارج البطولات المحلية في الموسم الماضي بنيل الذهب في كل من: بطولة عجمان لجمال الخيل العربي، ثم أبوظبي الدولية لجمال الخيل العربية وانتهاء ببطولة دبي للجواد العربي محققين أعلى معدل ومتصدرين مرابط الإمارات برصيد 93.54 لدي عجايب، ومعدل 94.25 لدي سراج قبل أن يحرزا لقبي منتون الدولية وكل الأمم في ألمانيا. أما «إيلي فلامينكا» صاحبة المركز الرابع، فقد أثبتت جدارتها العالمية في تقييم أقوى بطولات العالم ومنها بطولة كل الأمم النسخة الواضحة لبطولة العالم والتي نالت فضيتها برصيد 93.26 نقطة. وهي نفسها صاحبة ثلاثة ألقاب ذهبية خلال عامين في كل من بطولة لاس فيغاس وبطولة الشارقة الدولية وبطولة منتون الدولية بالإضافة إلى فضيتين في بطولة كل الأمم وبطولة دبي للجواد العربي الأخيرة. 1977 تقام بطولة العالم لجمال الخيل بباريس، سنوياً تحت رعاية الملك محمد السادس ملك المغرب، التي أصبحت تقليداً للحضور المغربي في فرنسا منذ العام 1977، وقد حققت نجاحاً باهراً من حيث التنظيم وإقبال المرابط العالمية، وفي مقدمتها العربية، التي حققت المراكز الأولى في أغلب الفئات، لتؤكد أن جمال الخيل العربي يظل وفياً لموطنه الأصلي، التي تبذل جهوداً محمودة للحفاظ على الخيول العربية الأصيلة. محمد التوحيدي: محطة كبرى في عالم المركز الأول أعرب المهندس محمد التوحيدي المدير العام لمربط دبي عن سعادته الغامرة بالنتائج النوعية التي حققها المربط. وقال: إنجازنا الكبير ونجمنا المضيء في سماء بطولة العالم بباريس، نعتبره نقطة من وميض في مجرة عظيمة هي عالم فلسفة المركز الأول ورؤية الابتكار وصناعة الخيل والخير التي أسسها سيدي فارس العرب والعالم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، نحن كنا دوماً مسؤولين عن أمانة عظيمة، كلفنا وشرفنا سموه بالقيام بها، وقادنا إلى الطريق لتحقيقها مثلما قاد كثيرا من المسؤولين في العديد من القطاعات لتحقيق الريادة، مستمدين طاقتنا الإيجابية من رؤية سموه ومنهجه وعطفه وسخائه واستدامة متابعته وإبداعاته الذكية التي جعلت من مربط دبي على قمة مرابط العالم ودبي على قمة مدن العالم. وأضاف التوحيدي: إن رؤية وخطة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بشأن الخيل العربية الأصيلة، قد أثمرت إنجازات عالمية على مستوى التقييم للإنتاج أسوة بمستوى تطويره وانتــشاره في العالم بريادة كريمــــة. كما عبر التوحيدي عن سعادته بفوز الفحل الذهبي «مي الجاسمية» ابن الفحل الرشيم وقال: سعداء لأن اسم الرشيم مصدر اختيارنا الإنتاجي الذي يتأكد موسما بعد آخر أنه الأفضل في العالم. إن سعادتنا بإنجازاتنا تزداد حين نرى في كل مناسبة إنتاج مربط دبي ينتشر في العالم ويحرز الألقاب التي نشعر أنها لنا، لأنها تحقق رؤيتنا وأهدافنا في خدمة الخيل العربية وتطويرها. ألقاب أشاد قصي عبيدالله مدير بطولة دبي للجواد العربي، بتميز مربط دبي، معتبراً ما حققه في بطولة العالم إنجازاً تاريخياً كبيراً. وقال إن «المربط يعمل بتقدم منتظم في الإنتاج والإنجاز ويقطع خطوات كبيرة في تحقيق أهدافه الكبرى». موضحاً، أن مونديال باريس وقبلها بطولة كل الأمم في ألمانيا قد برهنتا على ما نبذله من جهود. غانم الهاجري: ترجمة لمكانة إنتاج الخيل العربية في الإمارات أكد الدكتور غانم الهاجري، الأمين العام لاتحاد الفروسية، أن مربط دبي للخيول العربية قد ترجم مستوى التقدم الذي بلغه إنتاج الخيل العربية في الإمارات. موضحاً أن الإنتاج النوعي للمربط كان واضحاً خلال السنوات الأخيرة وبلغ ذروته مع كوكبة من المهور والمهرات ذات المواصفات المتكاملة كما هو الشأن بالنسبة للمهرة «دي عجايب» والمهر «دي سراج»، وقد نالا ما يستحقان من التكريم العالمي بعد رحلة سريعة من حصد الألقاب محلياً ودولياً، كان أبرزها بطولة كل الأمم التي حقق فيها سابقة ثلاثية ذهبية منذ تأسيس البطولة المحطة السابقة عن بطولة العالم بباريس. ومربط دبي يقوم بدور استراتيجي في عملية إنتاج الخيل العربية في موطنها العربي. وأضاف الهاجري: «سعداء بهذا الإنجاز التاريخي الذي سطرته خيول مربط دبي في سجل الإمارات الذهبي وسعداء للحضور العربي الكبير وهيمنته الريادية في هذا الشأن ». المرازيق: إنجاز متنوع في موعد عالمي عبر عبد العزيز المرازيق المدير التنفيذي لمربط دبي عن سعادته بما استطاع أن يحققه مربط دبي من نتائج مشرفة بين مرابط العالم في محفل فروسي جمالي عالمي. وقال: نحمد الله على هذا الإنجاز المتنوع في موعد عالمي. إن إنتاجنا لايزال يضع بصماته الذهبية بين مرحلة وأخرى بفضل ما يتمتع به المربط من دعم لامحدود من القيادة السامية بأصالة رؤيتها وأفقها، من أجل الحفاظ على الخيل العربية وتطويرها، ومن جهود جماعية لتفعيل كافة السبل لتطوير الإنتاج الذي نراه اليوم على قمة العالم. وأضاف المرازيق: البطولة مرت في أجواء تنافسية جيدة ومنحت كل المشاركين ما يستحقون من تكريم لجهودهم في مجال صناعة الخيل العربية. وقد نال مربط ما يستحق من تقدير بنيله مجموعة من الجوائز والميداليات، وهو ما يضع على عاتقنا مزيدا من المسؤولية في المحافظة على الأفضلية في السنوات المقبلة التي سنرى مزيدا من الإنجازات ومزيدا من إنتاج مربط دبي يتكاثر في كل العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

سجل مربط دبي للخيول العربية حضورا ذهبيا ونوعيا في بطولة العالم لجمال الخيل العربية التي شهدتها قاعة نورفيلبانت، تزامنا مع معرض الخيل في العاصمة الفرنسية باريس، والتي اختتمت فعالياتها مساء أول أمس، محققاً تميزاً نادراً بين أقوى مرابط الخيل العربية الأصيلة في العالم، بعدما أحرز لقب البلاتينيوم الأعلى في البطولة وذهبيتين وعددا من الألقاب أبرزها لقب أفضل مربط للخيل العربية في العالم، فضلاً عن جائزة أفضل مربّ ومالك، وجائزة أكثر مربط حاصل على ألقاب ذهبية في العام 2016. كما حصلت الفرس ليدي فيرونيكا لمربط دبي على جائزة أفضل فرس منتجة في العالم.

وضمن منافسات عالمية استقطبت أفضل الإنتاج من الخيل العربية الأصيلة من مختلف مرابط ومزارع قارات العالم في موعد عالمي يعتبر سقف قياس إنتاج وتطوير الخيل العربية، ومدى الجهود العلمية التي تبذل في هذا المجال، بث مربط دبي للخيول العربية مشاعر التميز والسيطرة التي ترجمت مكانته ومستوى التطور الكبير في أدائه الإنتاجي النوعي، معززا مسيرته الذهبية وحاسما ريادته للطفرة الجديدة التي يشهدها العالم. وأمام أنظار العالم كان مربط دبي يشبه دبي في صناعة المركز الأول ورفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة عاليا وعزف نشيدها الوطني صادحا حين تردد جميلا في أقوى قمة عالمية لمنافسات الخيل العربية.

تميز وإبهار

وأبهرت الجمهور الغفير من عشاق الخيل العربية والعاملين في قطاعاتها، المهرة العجيبة من إنتاج مربط دبي «دي عجايب» ابنة الفحل «آرآف آي فريد» والفرس ليدي فيرونيكا التي تفوقت على كل مهرات عمر السنة وفي مقدمتها المهرة الفضية المملوكة لمربط عجمان «إتش دي أم ماريا أبال» من الفحل آر إف آي فريد والفرس دبليو دبليو إمانيا ابال، وتفوقت على المهرة البرونزية «مدينة البيداء» بنت الفحل آر أف آي فريد والفرس تي أس مادلين لمربط البيداء من مصر.

كما بلغ الإبهار منتهاه بالمهر الرائع سيد صفوة إنتاج مربط دبي من أسطورته الإنتاجية المعاصرة «أف آي إل رشيم» والمهر «دي سراج» من الفرس الولودة «ليدي فيرونيكا» أم رفيقته الذهبية دي عجايب، فاستأسد «دي سراج» بجماله وأصالته العربية على كل مهور العالم، وتفوق باقتدار فتان على المهر الجميل «جال الجاسمية» من الفحل «جستس»، والفرس «انيش» لمربط الجاسمية القطري والمهر الأصيل «منصور أيه أم» من الفحل «اليهاندرو» والفرس «ابها بالما» لمربط المحمدية السعودي.

واستطاعت المهرة الجميلة «إيلي فلامينكا» ابنة الفحل عجمان مونسشن والفرس «ألامارا» أن تثبت ذاتها الجميلة بين عشرات المهرات الأصيلة من العالم بتحقيقها المركز الرابع، بتقييم لم يسلم من الغموض ومن التجاوز بحسب الخبراء، كي تمنح البطولة فرصة التتويج لمرابط أخرى أمام سطوة دبي على بطولة العالم.

مشهد تاريخي

كما شكلت لحظة المشهد الاستعراضي والتتويج بالبلاتينيوم الحصري للفحل البطل العالمي رويال كالرز «منتج العديد من أجمل خيول العالم»، التي تشارك بتميز في ميادين المسابقات الدولية مناسبة لاستعادة اللحظات التاريخية للفحل في بطولات العالم منها نسخة باريس، التي تذوق طعمها الذهبي خلال مسيرته في التنافس على الأمجاد. وقد تفاعل الجمهور بالاستمتاع والتصفيق الحار مع وصلة رويال كالرز الاستعراضية مثلما تفاعل بحرارة مع عروض «دي عجايب» و«دي سراج» وكل لحظات التتويج لمربط دبي بمختلف الجوائز القيادية على مستوى منافسات الخيل وتقييم مستويات المرابط وأدائها الإنتاجي وتميزها في خدمة الخيل العربية وتطويرها.

قمة العالم

تربع خيول مربط دبي على عرش الخيل العربية الأصيلة في بطولة العالم بباريس ال 36 انطلق مجده من الإمارات، عندما تدرج المهر «دي سراج» والمهرة «دي عجايب» مدارج البطولات المحلية في الموسم الماضي بنيل الذهب في كل من: بطولة عجمان لجمال الخيل العربي، ثم أبوظبي الدولية لجمال الخيل العربية وانتهاء ببطولة دبي للجواد العربي محققين أعلى معدل ومتصدرين مرابط الإمارات برصيد 93.54 لدي عجايب، ومعدل 94.25 لدي سراج قبل أن يحرزا لقبي منتون الدولية وكل الأمم في ألمانيا.

أما «إيلي فلامينكا» صاحبة المركز الرابع، فقد أثبتت جدارتها العالمية في تقييم أقوى بطولات العالم ومنها بطولة كل الأمم النسخة الواضحة لبطولة العالم والتي نالت فضيتها برصيد 93.26 نقطة. وهي نفسها صاحبة ثلاثة ألقاب ذهبية خلال عامين في كل من بطولة لاس فيغاس وبطولة الشارقة الدولية وبطولة منتون الدولية بالإضافة إلى فضيتين في بطولة كل الأمم وبطولة دبي للجواد العربي الأخيرة.

1977

تقام بطولة العالم لجمال الخيل بباريس، سنوياً تحت رعاية الملك محمد السادس ملك المغرب، التي أصبحت تقليداً للحضور المغربي في فرنسا منذ العام 1977، وقد حققت نجاحاً باهراً من حيث التنظيم وإقبال المرابط العالمية، وفي مقدمتها العربية، التي حققت المراكز الأولى في أغلب الفئات، لتؤكد أن جمال الخيل العربي يظل وفياً لموطنه الأصلي، التي تبذل جهوداً محمودة للحفاظ على الخيول العربية الأصيلة.

محمد التوحيدي: محطة كبرى في عالم المركز الأول

أعرب المهندس محمد التوحيدي المدير العام لمربط دبي عن سعادته الغامرة بالنتائج النوعية التي حققها المربط.

وقال: إنجازنا الكبير ونجمنا المضيء في سماء بطولة العالم بباريس، نعتبره نقطة من وميض في مجرة عظيمة هي عالم فلسفة المركز الأول ورؤية الابتكار وصناعة الخيل والخير التي أسسها سيدي فارس العرب والعالم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، نحن كنا دوماً مسؤولين عن أمانة عظيمة، كلفنا وشرفنا سموه بالقيام بها، وقادنا إلى الطريق لتحقيقها مثلما قاد كثيرا من المسؤولين في العديد من القطاعات لتحقيق الريادة، مستمدين طاقتنا الإيجابية من رؤية سموه ومنهجه وعطفه وسخائه واستدامة متابعته وإبداعاته الذكية التي جعلت من مربط دبي على قمة مرابط العالم ودبي على قمة مدن العالم.

وأضاف التوحيدي: إن رؤية وخطة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بشأن الخيل العربية الأصيلة، قد أثمرت إنجازات عالمية على مستوى التقييم للإنتاج أسوة بمستوى تطويره وانتــشاره في العالم بريادة كريمــــة.

كما عبر التوحيدي عن سعادته بفوز الفحل الذهبي «مي الجاسمية» ابن الفحل الرشيم وقال: سعداء لأن اسم الرشيم مصدر اختيارنا الإنتاجي الذي يتأكد موسما بعد آخر أنه الأفضل في العالم. إن سعادتنا بإنجازاتنا تزداد حين نرى في كل مناسبة إنتاج مربط دبي ينتشر في العالم ويحرز الألقاب التي نشعر أنها لنا، لأنها تحقق رؤيتنا وأهدافنا في خدمة الخيل العربية وتطويرها.

ألقاب

أشاد قصي عبيدالله مدير بطولة دبي للجواد العربي، بتميز مربط دبي، معتبراً ما حققه في بطولة العالم إنجازاً تاريخياً كبيراً. وقال إن «المربط يعمل بتقدم منتظم في الإنتاج والإنجاز ويقطع خطوات كبيرة في تحقيق أهدافه الكبرى». موضحاً، أن مونديال باريس وقبلها بطولة كل الأمم في ألمانيا قد برهنتا على ما نبذله من جهود.

غانم الهاجري: ترجمة لمكانة إنتاج الخيل العربية في الإمارات

أكد الدكتور غانم الهاجري، الأمين العام لاتحاد الفروسية، أن مربط دبي للخيول العربية قد ترجم مستوى التقدم الذي بلغه إنتاج الخيل العربية في الإمارات. موضحاً أن الإنتاج النوعي للمربط كان واضحاً خلال السنوات الأخيرة وبلغ ذروته مع كوكبة من المهور والمهرات ذات المواصفات المتكاملة كما هو الشأن بالنسبة للمهرة «دي عجايب» والمهر «دي سراج»، وقد نالا ما يستحقان من التكريم العالمي بعد رحلة سريعة من حصد الألقاب محلياً ودولياً، كان أبرزها بطولة كل الأمم التي حقق فيها سابقة ثلاثية ذهبية منذ تأسيس البطولة المحطة السابقة عن بطولة العالم بباريس. ومربط دبي يقوم بدور استراتيجي في عملية إنتاج الخيل العربية في موطنها العربي.

وأضاف الهاجري: «سعداء بهذا الإنجاز التاريخي الذي سطرته خيول مربط دبي في سجل الإمارات الذهبي وسعداء للحضور العربي الكبير وهيمنته الريادية في هذا الشأن ».

المرازيق: إنجاز متنوع في موعد عالمي

عبر عبد العزيز المرازيق المدير التنفيذي لمربط دبي عن سعادته بما استطاع أن يحققه مربط دبي من نتائج مشرفة بين مرابط العالم في محفل فروسي جمالي عالمي. وقال: نحمد الله على هذا الإنجاز المتنوع في موعد عالمي. إن إنتاجنا لايزال يضع بصماته الذهبية بين مرحلة وأخرى بفضل ما يتمتع به المربط من دعم لامحدود من القيادة السامية بأصالة رؤيتها وأفقها، من أجل الحفاظ على الخيل العربية وتطويرها، ومن جهود جماعية لتفعيل كافة السبل لتطوير الإنتاج الذي نراه اليوم على قمة العالم.

وأضاف المرازيق: البطولة مرت في أجواء تنافسية جيدة ومنحت كل المشاركين ما يستحقون من تكريم لجهودهم في مجال صناعة الخيل العربية.

وقد نال مربط ما يستحق من تقدير بنيله مجموعة من الجوائز والميداليات، وهو ما يضع على عاتقنا مزيدا من المسؤولية في المحافظة على الأفضلية في السنوات المقبلة التي سنرى مزيدا من الإنجازات ومزيدا من إنتاج مربط دبي يتكاثر في كل العالم.

رابط المصدر: مربط دبي للخيول العربية الأفضل عالمياً

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً