«الدراسات الإسلامية» تفتح باب القبول للطلبة

عقد مجلس أمناء كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي اجتماعه الدوري للعام الجامعي 2016 /‏ 2017 مساء أمس، برئاسة جمعة الماجد رئيس المجلس وعضوية كل من أحمد عتيق الجميري ومحمد عيسى السويدي والدكتور سعيد عبد الله حارب ومحمد سالم المزروعي وجمال محمد المهيري والدكتور محمد عبد الرحمن مدير الكلية.

وقال الدكتور محمد عبد الرحمن، إن المجلس ناقش في اجتماعه مجموعة من البنود المدرجة على جدول أعماله، وكانت أهم القرارات التي تم اعتمادها الموافقة على فتح باب القبول للطلبة الذكور في الالتحاق ببرنامج الماجستير في الشريعة الإسلامية بتخصصي الفقه وأصول الفقه للخريجين من الكلية والكليات الموازية من مواطني دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، حيث سيتم تطبيق هذا القرار العام الجامعي القادم 2017-2018 وستطبق عليهم نفس الشروط المتبعة في الكلية.وأضاف أن هذه الخطوة تأتي في إطار الرؤية الاستراتيجية التي تسير عليها الكلية خلال الخمس سنوات القادمة والتي سيتم فيها الإعلان عن سلسلة من التحديثات، مضيفاً أن الكلية اعتمدت هذا القرار بعد الانتهاء من كافة مستلزمات العملية التعليمية من قاعات دراسية ذكية لطلبة الدراسات العليا وقاعدة بيانات بحثية متطورة واستقطاب نخبة من الأساتذة، فضلاً عن فتح خطوط التواصل مع العديد من المؤسسات الأكاديمية بالدولة وخارجها خدمة لهذا الغرض.كما تم اعتماد نتيجة خريجات طلبة البكالوريوس في الكلية للعام الجامعي 2015 /‏ 2016، والبالغ عددهم 632 طالباً وطالبة، منهم 382 من برنامج اللغة العربية، و250 من برنامج الدراسات الإسلامية. واعتمد المجلس منح درجة الماجستير لعدد 5 طالبات منهن 3 طالبات في الشريعة وطالبتان في اللغة العربية وآدابها، كما اعتمد منح درجة الدكتوراه لعدد 9 طالبات منهن 6 طالبات في اللغة العربية وآدابها و3 في الشريعة. وفي سياق متصل فقد وصل مجموع الطالبات المنتظمات في برنامجي الماجستير والدكتوراه العام الجامعي الجاري إلى (101) طالبة منهن (81) طالبة تحضير رسالة ماجستير ودكتوراه، و(20) طالبة مستجدة في البرنامجين. في حين وصل عدد الطالبات الخريجات من برنامجي الماجستير والدكتوراه إلى (195) خريجة منهن (164) في الماجستير و(31) في الدكتوراه، ومن المتوقع أن تتم مناقشة (19) رسالة ماجستير ودكتوراه هذا العام.واستعرض المجلس ما تم تحقيقه في برنامج إنجاز للتأهيل لسوق العمل وآخر التطورات في البرنامج، داعياً إلى ضرورة العمل الدائم والاستمرار بالنجاح والتطور من أجل تقديم أفضل الإمكانيات للمحافظة على نجاح البرنامج، موجهاً إلى الاستمرار في التواصل مع مؤسسات الدولة وشركات القطاع الخاص لضمان توظيف جميع المتخرجات من البرنامج.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

عقد مجلس أمناء كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي اجتماعه الدوري للعام الجامعي 2016 /‏ 2017 مساء أمس، برئاسة جمعة الماجد رئيس المجلس وعضوية كل من أحمد عتيق الجميري ومحمد عيسى السويدي والدكتور سعيد عبد الله حارب ومحمد سالم المزروعي وجمال محمد المهيري والدكتور محمد عبد الرحمن مدير الكلية.
وقال الدكتور محمد عبد الرحمن، إن المجلس ناقش في اجتماعه مجموعة من البنود المدرجة على جدول أعماله، وكانت أهم القرارات التي تم اعتمادها الموافقة على فتح باب القبول للطلبة الذكور في الالتحاق ببرنامج الماجستير في الشريعة الإسلامية بتخصصي الفقه وأصول الفقه للخريجين من الكلية والكليات الموازية من مواطني دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، حيث سيتم تطبيق هذا القرار العام الجامعي القادم 2017-2018 وستطبق عليهم نفس الشروط المتبعة في الكلية.
وأضاف أن هذه الخطوة تأتي في إطار الرؤية الاستراتيجية التي تسير عليها الكلية خلال الخمس سنوات القادمة والتي سيتم فيها الإعلان عن سلسلة من التحديثات، مضيفاً أن الكلية اعتمدت هذا القرار بعد الانتهاء من كافة مستلزمات العملية التعليمية من قاعات دراسية ذكية لطلبة الدراسات العليا وقاعدة بيانات بحثية متطورة واستقطاب نخبة من الأساتذة، فضلاً عن فتح خطوط التواصل مع العديد من المؤسسات الأكاديمية بالدولة وخارجها خدمة لهذا الغرض.
كما تم اعتماد نتيجة خريجات طلبة البكالوريوس في الكلية للعام الجامعي 2015 /‏ 2016، والبالغ عددهم 632 طالباً وطالبة، منهم 382 من برنامج اللغة العربية، و250 من برنامج الدراسات الإسلامية.
واعتمد المجلس منح درجة الماجستير لعدد 5 طالبات منهن 3 طالبات في الشريعة وطالبتان في اللغة العربية وآدابها، كما اعتمد منح درجة الدكتوراه لعدد 9 طالبات منهن 6 طالبات في اللغة العربية وآدابها و3 في الشريعة.
وفي سياق متصل فقد وصل مجموع الطالبات المنتظمات في برنامجي الماجستير والدكتوراه العام الجامعي الجاري إلى (101) طالبة منهن (81) طالبة تحضير رسالة ماجستير ودكتوراه، و(20) طالبة مستجدة في البرنامجين. في حين وصل عدد الطالبات الخريجات من برنامجي الماجستير والدكتوراه إلى (195) خريجة منهن (164) في الماجستير و(31) في الدكتوراه، ومن المتوقع أن تتم مناقشة (19) رسالة ماجستير ودكتوراه هذا العام.
واستعرض المجلس ما تم تحقيقه في برنامج إنجاز للتأهيل لسوق العمل وآخر التطورات في البرنامج، داعياً إلى ضرورة العمل الدائم والاستمرار بالنجاح والتطور من أجل تقديم أفضل الإمكانيات للمحافظة على نجاح البرنامج، موجهاً إلى الاستمرار في التواصل مع مؤسسات الدولة وشركات القطاع الخاص لضمان توظيف جميع المتخرجات من البرنامج.

رابط المصدر: «الدراسات الإسلامية» تفتح باب القبول للطلبة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً