«جمارك دبي» تدعم «دمي لوطني» بـ 49 وحدة دم

موظفو جمارك دبي حرصوا على المشاركة في «دمي لوطني». من المصدر شارك موظفو جمارك دبي، أول من أمس، في حملة «دمي لوطني»، من خلال التبرع بـ49 وحدة دم، وأكد متبرعون أن التبرع بالدم يرسخ قيم العطاء في المجتمع. حملة في يوم الشهيد ينظم مركز

خدمات نقل الدم والأبحاث في الشارقة، التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع، حملة للتبرع بالدم في الفترة من 30 نوفمبر الجاري إلى الثالث من ديسمبر المقبل، في إطار فعاليات احتفالات الدولة بيوم الشهيد واليوم الوطني. وقال وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، الدكتور حسين عبدالرحمن الرند، إن الحملة تأتي في ظل الاحتفال باليوم الوطني ويوم الشهيد، وضمن مبادرة الوزارة لتطوير خدمات نقل الدم، وفقاً لأفضل الممارسات الطبية، لتحقيق هدفها الاستراتيجي في تقديم خدمات صحية متميزة لمجتمع دولة الإمارات، وفقاً للمعايير العالمية. وأفاد مدير إدارة الاتصال المؤسسي في جمارك دبي، خليل صقر بن غريب، بأن الحملة تعزز قيم العطاء والتكافل بين أفراد المجتمع، لذا حرصت جمارك دبي على تنفيذ برامج توعية وتثقيف لموظفيها حول أهمية التبرع بالدم، من الناحية الصحية والإنسانية، وذلك كإجراء استباقي قبل وصول الحافلة المتنقلة للحملة. وأكد أن المشاركة في المبادرات الصحية تعد ضمن أولويات جمارك دبي، لذا حرص قادتها وموظفوها على المشاركة في الحملة، والإسهام في إنجاحها. وتنظم حملة «دمي لوطني» «الإمارات اليوم»، وهيئة الصحة في دبي، وخدمة الأمين، والقرية العالمية، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وتهدف إلى نشر التوعية بأهمية التبرّع بالدم، للإسهام في إنقاذ أرواح المرضى، خصوصاً مع كثرة الحالات المرضية التي تحتاج إلى نقل دم، مثل أمراض الدم الوراثية (الثلاسيميا)، وعمليات القلب المفتوح، والنزف المصاحب للولادة، وإصابات الحوادث، والعمليات الجراحية المختلفة. وأكد متبرعون من موظفي جمارك دبي أنهم بادروا إلى التبرع بدمائهم، ترسيخاً لقيم العطاء والتكافل في المجتمع، حيث تخدم هذه الدماء المرضى وذوي الحالات الحرجة من أفراد المجتمع مواطنين ومقيمين، لذا وجب على الجميع أن يبادر بالمشاركة، وعدم التقاعس عنها، والقيام بدورهم في دعوة الآخرين إلى المشاركة فيها، لجمع أكبر عدد من وحدات الدم.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • موظفو جمارك دبي حرصوا على المشاركة في «دمي لوطني».

    من المصدر

شارك موظفو جمارك دبي، أول من أمس، في حملة «دمي لوطني»، من خلال التبرع بـ49 وحدة دم، وأكد متبرعون أن التبرع بالدم يرسخ قيم العطاء في المجتمع.

حملة في يوم الشهيد

ينظم مركز خدمات نقل الدم والأبحاث في الشارقة، التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع، حملة للتبرع بالدم في الفترة من 30 نوفمبر الجاري إلى الثالث من ديسمبر المقبل، في إطار فعاليات احتفالات الدولة بيوم الشهيد واليوم الوطني.

وقال وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، الدكتور حسين عبدالرحمن الرند، إن الحملة تأتي في ظل الاحتفال باليوم الوطني ويوم الشهيد، وضمن مبادرة الوزارة لتطوير خدمات نقل الدم، وفقاً لأفضل الممارسات الطبية، لتحقيق هدفها الاستراتيجي في تقديم خدمات صحية متميزة لمجتمع دولة الإمارات، وفقاً للمعايير العالمية.

وأفاد مدير إدارة الاتصال المؤسسي في جمارك دبي، خليل صقر بن غريب، بأن الحملة تعزز قيم العطاء والتكافل بين أفراد المجتمع، لذا حرصت جمارك دبي على تنفيذ برامج توعية وتثقيف لموظفيها حول أهمية التبرع بالدم، من الناحية الصحية والإنسانية، وذلك كإجراء استباقي قبل وصول الحافلة المتنقلة للحملة.

وأكد أن المشاركة في المبادرات الصحية تعد ضمن أولويات جمارك دبي، لذا حرص قادتها وموظفوها على المشاركة في الحملة، والإسهام في إنجاحها.

وتنظم حملة «دمي لوطني» «الإمارات اليوم»، وهيئة الصحة في دبي، وخدمة الأمين، والقرية العالمية، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وتهدف إلى نشر التوعية بأهمية التبرّع بالدم، للإسهام في إنقاذ أرواح المرضى، خصوصاً مع كثرة الحالات المرضية التي تحتاج إلى نقل دم، مثل أمراض الدم الوراثية (الثلاسيميا)، وعمليات القلب المفتوح، والنزف المصاحب للولادة، وإصابات الحوادث، والعمليات الجراحية المختلفة.

وأكد متبرعون من موظفي جمارك دبي أنهم بادروا إلى التبرع بدمائهم، ترسيخاً لقيم العطاء والتكافل في المجتمع، حيث تخدم هذه الدماء المرضى وذوي الحالات الحرجة من أفراد المجتمع مواطنين ومقيمين، لذا وجب على الجميع أن يبادر بالمشاركة، وعدم التقاعس عنها، والقيام بدورهم في دعوة الآخرين إلى المشاركة فيها، لجمع أكبر عدد من وحدات الدم.

رابط المصدر: «جمارك دبي» تدعم «دمي لوطني» بـ 49 وحدة دم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً