ظريف: موت كاسترو مأساة لأحرار أمريكا اللاتينية

وصف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الإثنين، موت فيدل كاسترو بأنه “مأساة لحركات التحرر في أمريكا اللاتينية”، وجدد تعازي الجمهورية الإسلامية والأمة الإيرانية للحكومة والشعب الكوبي.

47566650/inline_Video_24ae> وأدلى ظريف بهذه التصريحات من مقر إقامة سفير كوبا في طهران، فلاديمير أندريس كيسادا، بعد تسجيل اسمه في دفتر التعازي، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الإيرانية المحلية (إسنا).وذكر وزير الخارجية الإيراني أنه “أتيحت له الفرصة للقاء الزعيم الكوبي الراحل خلال الزيارة التي قام بها إلى كوبا برفقة الرئيس الإيراني، حسن روحاني”.وأضاف ظريف “لا تزال كلماته تعبر عن قلقه على كوبا وبلدان العالم الثالث، وشدد على ضرورة تضامن البلدان النامية في مواجهة غطرسة البعض”. وطالب كيسادا بنقل تعازي جمهورية إيران الإسلامية إلى الرئيس الكوبي، راؤول كاسترو، شقيق الزعيم الثوري الراحل، وكذلك أسرته وحكومة وشعب كوبا. ومن جانبه، أكد كيسادا على استعداد البلدين إلى “توسيع علاقاتهما” أكثر من ذي قبل، كما رحب بكلمات ظريف.


الخبر بالتفاصيل والصور



وصف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الإثنين، موت فيدل كاسترو بأنه “مأساة لحركات التحرر في أمريكا اللاتينية”، وجدد تعازي الجمهورية الإسلامية والأمة الإيرانية للحكومة والشعب الكوبي.

47566650/inline_Video_24ae>

وأدلى ظريف بهذه التصريحات من مقر إقامة سفير كوبا في طهران، فلاديمير أندريس كيسادا، بعد تسجيل اسمه في دفتر التعازي، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الإيرانية المحلية (إسنا).

وذكر وزير الخارجية الإيراني أنه “أتيحت له الفرصة للقاء الزعيم الكوبي الراحل خلال الزيارة التي قام بها إلى كوبا برفقة الرئيس الإيراني، حسن روحاني”.

وأضاف ظريف “لا تزال كلماته تعبر عن قلقه على كوبا وبلدان العالم الثالث، وشدد على ضرورة تضامن البلدان النامية في مواجهة غطرسة البعض”.

وطالب كيسادا بنقل تعازي جمهورية إيران الإسلامية إلى الرئيس الكوبي، راؤول كاسترو، شقيق الزعيم الثوري الراحل، وكذلك أسرته وحكومة وشعب كوبا. ومن جانبه، أكد كيسادا على استعداد البلدين إلى “توسيع علاقاتهما” أكثر من ذي قبل، كما رحب بكلمات ظريف.

رابط المصدر: ظريف: موت كاسترو مأساة لأحرار أمريكا اللاتينية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً