سي إن إن تستحوذ على تطبيق Beme وتغلقه

أعلنت شبكة سي إن إن الإخبارية اليوم الإثنين عن استحواذها على تطبيق Beme المملوك للسيد Casey Neistat وإغلاقه تمهيدًا لانضمام Casey بالإضافة إلى فريق العمل الخاص به المكون من 11 فرد إلى شبكة سي إن إن. انضمام Casey وفريقه إلى سي إن إن سيهدف للعمل على مشروع جديد لصالح الشبكة الإعلامية العملاقة وجذب متابعي

تطبيقه إليها، وسيكون لديه كافة الصلاحيات للعمل على تأسيس شركة منفصلة -تحت مظلة سي إن إن- تسمح للجمهور بمشاركة محتوى الفيديو وإنشاء محادثات حول بعض الأحداث. وكان Casey أسس قناة يوتيوب ينشر فيها مقاطع فيديو يومية ثم لاحقًا ظهر تطبيق Beme إلى العالم لتنظيم وإدارة هذه المقاطع، قبل أن يكشف عن توقفه عن نشر المقاطع في الأسبوع الماضي تمهيدًا للاستحواذ. المشروع الذي سيعمل عليه فريق Casey ستظهر بوادره في 2017 وتُخطط سي إن إن أن يجذب المتابعين للتفاعل بخصوص الموضوعات الإخبارية المختلفة، بينما سيبقى محتوى Casey على يوتيوب مستقلًا عن سي إن إن. وكان تطبيق Beme تأسس في يوليو 2015 قبل أن يصل إلى أكثر من 1.2 مليون تحميل ويسمح بالتقاط مقاطع الفيديو القصيرة. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


شعار سي إن إن

أعلنت شبكة سي إن إن الإخبارية اليوم الإثنين عن استحواذها على تطبيق Beme المملوك للسيد Casey Neistat وإغلاقه تمهيدًا لانضمام Casey بالإضافة إلى فريق العمل الخاص به المكون من 11 فرد إلى شبكة سي إن إن.

انضمام Casey وفريقه إلى سي إن إن سيهدف للعمل على مشروع جديد لصالح الشبكة الإعلامية العملاقة وجذب متابعي تطبيقه إليها، وسيكون لديه كافة الصلاحيات للعمل على تأسيس شركة منفصلة -تحت مظلة سي إن إن- تسمح للجمهور بمشاركة محتوى الفيديو وإنشاء محادثات حول بعض الأحداث.

وكان Casey أسس قناة يوتيوب ينشر فيها مقاطع فيديو يومية ثم لاحقًا ظهر تطبيق Beme إلى العالم لتنظيم وإدارة هذه المقاطع، قبل أن يكشف عن توقفه عن نشر المقاطع في الأسبوع الماضي تمهيدًا للاستحواذ.

المشروع الذي سيعمل عليه فريق Casey ستظهر بوادره في 2017 وتُخطط سي إن إن أن يجذب المتابعين للتفاعل بخصوص الموضوعات الإخبارية المختلفة، بينما سيبقى محتوى Casey على يوتيوب مستقلًا عن سي إن إن. وكان تطبيق Beme تأسس في يوليو 2015 قبل أن يصل إلى أكثر من 1.2 مليون تحميل ويسمح بالتقاط مقاطع الفيديو القصيرة.

المصدر

رابط المصدر: سي إن إن تستحوذ على تطبيق Beme وتغلقه

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً