فاطمة بنت مبارك تزور “واحة الكرامة” وتؤكد أن الشهداء فخر للوطن

أعربت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ” أم الامارات ” عن فخرها واعتزازها بالشهداء من ابناء الوطن الذين ضحوا بارواحهم فداء لوطنهم ودفاعا عن أمن المنطقة واستقرارها. وقالت سموها

في تصريح لها عقب زيارتها اليوم الى “واحة الكرامة” في ابوظبي.. ” ان فقد الابناء وهم يذودون عن حمى الوطن يؤلمنا كما يؤلم اسرهم.. فهم فخر للوطن وإننا فخورون بهم رغم حجم الفاجعة والخسارة العظيمة بهم وببطولاتهم التي تحتسب لهم في سجلات المجد والفخر.. وإننا نحتسبهم عند الله شهداء وفي منازل الأنبياء والصديقين وحسن أولئك رفيقا “. وأضافت سموها أن يوم الشهيد هو يوم تاريخي لأبناء الوطن جميعا ويوم خالد لأسر الشهداء وأمهاتهم اللاتي أنجبن هؤلاء ليقدموا أرواحهم فداء للوطن. واكدت سموها ان قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إعلان ” يوم الشهيد ” هو تعبير مبارك عن التكريم الكبير الذي تكنه القيادة الرشيدة لهؤلاء الذين قدموا أرواحهم دفاعا عن ربى الوطن وعزته وكرامته لتظل ذكراهم خالدة ومسجلة بتاريخ البلاد .. وقالت أن ما يزيد من معنى هذا اليوم ومغزاه الوطني والتاريخي هو تزامنه مع إحتفالات الدولة باليوم الوطني. وقالت سموها ان مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإنشاء مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان صاحب السمو ولي عهد أبوظبي اهتمام سموه بتضحيات الشهداء بما يليق بها من تقدير وإجلال ومكانه عالية وهي تجسيد لما يوليه سموه لأسر الشهداء من رعاية واهتمام وذلك من خلال إشراك كافة أفراد المجتمع في التعبير عن مشاعرهم وفخرهم واعتزازهم بالشهداء وما قدموه من عطاء وتضحيات. واضافت سموها أن المرأة الإماراتية متفانية في خدمة وطنها وتحمل هم قضاياه وتقدم روحها فداء للوطن سواء في الخدمة العسكرية بالانضمام إلى صفوف القوات المسلحة أو في البيت والمدرسة والعمل حيث أنجبت هذه النماذج من النساء ما يرقى به الوطن وتبقى رايته مرفوعة خفاقة بين الأمم. وأكدت سموها ثبات مواقف دولة الإمارات حكومة وشعبا تجاه الشعوب الشقيقة والصديقة التي تتعرض للإرهاب والاعتداء والأخطار التي تهدد أمنها واستقرارها ..مشيرة سموها إلى ما تقدمه الدولة من مساعدات للدول المحتاجة والمنكوبة بهدف إعادة الأمل إليها ومساندتها .. وقالت ان دولة الإمارات مشهود لها بالعمل الخيري والواجب الإنساني الذي تقدمه لكل محتاج بصرف النظر عن الدين والعرق واللون لأن معاييرها إنسانية بحتة وهدفها الخير للجميع. واضافت سموها ” اننا نفتخر بما قدمه ابناء الامارات من تضحيات وبطولات وهم يرفعون راية الإمارات خفاقة عاليا في كل موقع يؤدون فيه عملا إنسانيا ويضحون بأرواحهم لتبقى ذكراهم العطرة خالدة في القلوب جيلا بعد جيل”. وقالت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ان ابناء الوطن حماة الديار يسطرون في كتب العز والمجد ملاحم في الوفاء والتضحية للوطن وللأشقاء ويقدمون العون لهم ومساعدتهم والدفاع عن الحق والواجب. واعربت سموها عن خالص عزائها وصادق مواساتها لاسر الشهداء من الام والاب والى الزوجة والابناء.. وقالت ” انهم ابناؤنا كما هم ابناؤكم ويؤلمنا فقدانهم كما يؤلمكم ولكني اقول هنيئا لهم بما اعتلت فيه مقاماتهم في الشهادة عندما ضحوا بارواحهم الغالية رخيصة في سبيل رفعة الوطن والذود عن امنه واستقراره”. ودعت سموها الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن ينزلهم منازل الصديقين والأبرار وأن يسكنهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان. وكان في استقبال سمو الشيخة فاطمة عند ” واحة الكرامة ” الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي. رافق سموها خلال الزيارة سمو الشيخة سلامة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي حرم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان حرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان وسمو الشيخة شمسة بنت محمد بن زايد آل نهيان ومعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي ومعالي الوزيرات وعضوات المجلس الوطني الاتحادي والقيادات النسائية وعدد من القيادات النسائية العسكرية وممثلات عن مجالس الامارات للشباب.


الخبر بالتفاصيل والصور


أعربت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ” أم الامارات ” عن فخرها واعتزازها بالشهداء من ابناء الوطن الذين ضحوا بارواحهم فداء لوطنهم ودفاعا عن أمن المنطقة واستقرارها.

وقالت سموها في تصريح لها عقب زيارتها اليوم الى “واحة الكرامة” في ابوظبي.. ” ان فقد الابناء وهم يذودون عن حمى الوطن يؤلمنا كما يؤلم اسرهم.. فهم فخر للوطن وإننا فخورون بهم رغم حجم الفاجعة والخسارة العظيمة بهم وببطولاتهم التي تحتسب لهم في سجلات المجد والفخر.. وإننا نحتسبهم عند الله شهداء وفي منازل الأنبياء والصديقين وحسن أولئك رفيقا “.

وأضافت سموها أن يوم الشهيد هو يوم تاريخي لأبناء الوطن جميعا ويوم خالد لأسر الشهداء وأمهاتهم اللاتي أنجبن هؤلاء ليقدموا أرواحهم فداء للوطن.

واكدت سموها ان قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إعلان ” يوم الشهيد ” هو تعبير مبارك عن التكريم الكبير الذي تكنه القيادة الرشيدة لهؤلاء الذين قدموا أرواحهم دفاعا عن ربى الوطن وعزته وكرامته لتظل ذكراهم خالدة ومسجلة بتاريخ البلاد ..

وقالت أن ما يزيد من معنى هذا اليوم ومغزاه الوطني والتاريخي هو تزامنه مع إحتفالات الدولة باليوم الوطني.

وقالت سموها ان مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإنشاء مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان صاحب السمو ولي عهد أبوظبي اهتمام سموه بتضحيات الشهداء بما يليق بها من تقدير وإجلال ومكانه عالية وهي تجسيد لما يوليه سموه لأسر الشهداء من رعاية واهتمام وذلك من خلال إشراك كافة أفراد المجتمع في التعبير عن مشاعرهم وفخرهم واعتزازهم بالشهداء وما قدموه من عطاء وتضحيات.

واضافت سموها أن المرأة الإماراتية متفانية في خدمة وطنها وتحمل هم قضاياه وتقدم روحها فداء للوطن سواء في الخدمة العسكرية بالانضمام إلى صفوف القوات المسلحة أو في البيت والمدرسة والعمل حيث أنجبت هذه النماذج من النساء ما يرقى به الوطن وتبقى رايته مرفوعة خفاقة بين الأمم.

وأكدت سموها ثبات مواقف دولة الإمارات حكومة وشعبا تجاه الشعوب الشقيقة والصديقة التي تتعرض للإرهاب والاعتداء والأخطار التي تهدد أمنها واستقرارها ..مشيرة سموها إلى ما تقدمه الدولة من مساعدات للدول المحتاجة والمنكوبة بهدف إعادة الأمل إليها ومساندتها .. وقالت ان دولة الإمارات مشهود لها بالعمل الخيري والواجب الإنساني الذي تقدمه لكل محتاج بصرف النظر عن الدين والعرق واللون لأن معاييرها إنسانية بحتة وهدفها الخير للجميع.

واضافت سموها ” اننا نفتخر بما قدمه ابناء الامارات من تضحيات وبطولات وهم يرفعون راية الإمارات خفاقة عاليا في كل موقع يؤدون فيه عملا إنسانيا ويضحون بأرواحهم لتبقى ذكراهم العطرة خالدة في القلوب جيلا بعد جيل”.

وقالت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ان ابناء الوطن حماة الديار يسطرون في كتب العز والمجد ملاحم في الوفاء والتضحية للوطن وللأشقاء ويقدمون العون لهم ومساعدتهم والدفاع عن الحق والواجب.

واعربت سموها عن خالص عزائها وصادق مواساتها لاسر الشهداء من الام والاب والى الزوجة والابناء.. وقالت ” انهم ابناؤنا كما هم ابناؤكم ويؤلمنا فقدانهم كما يؤلمكم ولكني اقول هنيئا لهم بما اعتلت فيه مقاماتهم في الشهادة عندما ضحوا بارواحهم الغالية رخيصة في سبيل رفعة الوطن والذود عن امنه واستقراره”.

ودعت سموها الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن ينزلهم منازل الصديقين والأبرار وأن يسكنهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وكان في استقبال سمو الشيخة فاطمة عند ” واحة الكرامة ” الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي.

رافق سموها خلال الزيارة سمو الشيخة سلامة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي حرم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان حرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان وسمو الشيخة شمسة بنت محمد بن زايد آل نهيان ومعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي ومعالي الوزيرات وعضوات المجلس الوطني الاتحادي والقيادات النسائية وعدد من القيادات النسائية العسكرية وممثلات عن مجالس الامارات للشباب.

رابط المصدر: فاطمة بنت مبارك تزور “واحة الكرامة” وتؤكد أن الشهداء فخر للوطن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً