قمة رواد التواصل الاجتماعي العرب تستضيف أبرز المؤثرين ورموز وخبراء شبكات التواصل

كشفت اللجنة المنظمة لقمة “رواد التواصل الاجتماعي العرب” الحدث الأكبر من نوعه في المنطقة والعالم، والتي تُنظَّم فعالياتها بتوجيهات ورعاية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “رعاه الله”، خلال الفترة من 13 إلى

14 ديسمبر المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، عن أهم المتحدثين في جلساتها الرئيسية، وهم خبرات عربية وعالمية رائدة على وسائل التواصل الاجتماعي تأكيداً لدور القمة كمنصة فعالة تدعم جهود توظيف شبكات التواصل الاجتماعي في خدمة المجتمع. وأكدت منى غانم المري، رئيسة اللجنة المنظمة لقمة رواد التواصل الاجتماعي ونادي دبي للصحافة، عن اعتزازها بانضمام هذه الكوكبة من المتحدثين المميزين إلى الدورة الثانية للقمة، وقالت إن لكل منهم شخصيته الفريدة ونهجه أو فلسفته الخاصة في الحياة والتي منحته مكانة مرموقة في عالم التواصل الاجتماعي مستقطبين أعداداً ضخمة من المتابعين سواء من داخل المنطقة أو خارجها. وقالت: “في الوقت الذي يتسع فيه نطاق تأثير شبكات التواصل الاجتماعي يوما تلو الآخر، تهدف القمة إلى التوصل إلى أفضل السبل التي يمكننا من خلالها توظيف هذا الانتشار الواسع، وبما يفتحه من مجال أرحب للوصول إلى أعداد أكبر من الناس، من أجل تحقيق صالح المجتمع سواء بالترويج للفكر الإيجابي أو تشجيع أفراده على الانخراط بصورة فعالة في تطوير محيطهم الاجتماعي إلى الأفضل وعلى كافة الأصعدة بدءاً من مستوى الأفراد وانتهاءً بدوائر صنع القرار في مختلف مواقع العمل على تنوع أشكالها”. وأوضحت منى المرّي، أنه في الوقت الذي يشكل فيه الانتشار الواسع لوسائل التواصل الاجتماعي نافذة لفرص ضخمة للتطوير، فإنه أيضاً قد يشكل تحدياً خطيراً إذا ما سيء استخدامه، لذا كان اهتمامنا أن يكون هذا التجمع ساحة لتبادل الأفكار الخلاقة والطروحات المبتكرة التي من شأنها تعزيز المردود الإيجابي لهذا الانتشار وتأكيد قيمته كميزة يمكن معها حشد الطاقات الإيجابية للمجتمع من خلال المؤثرين لقدرتهم على التواصل مع أعداد كبيرة من الناس الذين ينظرون إليهم على أنهم ذوي مصداقية”. دردشات تنظم القمة جلسات “دردشات” وهي سلسلة من الجلسات التفاعلية التي يقدمها عدد من الشخصيات العربية والعالمية الأكثر تأثيراً وخبرة في مجال التواصل الاجتماعي، وتغطي العديد من المواضيع والمحاور مثل خدمة المجتمع، والصحة، والفن، والاعلام، والتنمية البشرية، والتكنولوجيا، وأفكار ورؤى مبتكرة حول تطورات العصر الحالي. والمواضيع ذات العلاقة بالإيجابية وغيرها من الاهتمامات. وتهدف جلسات “دردشات” إلى توفير فرصة فريدة من نوعها للاستفادة المباشرةً من أهم التجارب الخاصة بالمؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي. وتتميز جلسات “دردشات” بالتركيز في الطرح، وتقديم خلاصة الأفكار والتجارب والخبرات، ومن أبرز المتحدثين ضمن نقاشاتها الشيخ ماجد الصباح، والذي يُعدّ من الشخصيات الأكثر تأثيراً على مواقع التواصل الاجتماعي وبخاصة في تطبيق “سناب شات” الذي يعرض عبره بأسلوبه وطريقته المبتكرة والمشوقة قصصاً لشخصيات ومواضيع مثل: إسهام شبكات التواصل الاجتماعي في تعزيز التفاعل بين الشعوب، ودورها في التشجيع على السياحة والمحافظة على الموروث الثقافي الخليجي والعربي، بالإضافة إلى مواضيع أخرى اكسبته ثقة ومتابعة الملايين حول العالم. كما تستضيف القمة الدكتور “ترافيس ستورك” نجم البرنامج التلفزيوني العالمي “الأطباء” الذي يجمع بين تجربة تعد الأفضل في بث المعلومة العلمية والطبية على فضاء واسع من شبكات التواصل الاجتماعي.  ويتحدث الدكتور ترافيس في جلسة تحت عنوان “هندسة الحياة الصحية” عن كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في اتباع حياة صحية، بعد ان اكتشف من خلال عمله العديد من الحالات التي كان من الممكن تفادي مرضها لو تعلم اصحابها كيفية تجنب الأمراض والوقاية منها. ويدير الجلسة الإعلامي د. صقر المعلا، مقدم النسخة العربية من برنامج “الأطباء”. ويشارك أيضاً ضمن سلسلة جلسات “دردشات” الإعلامية علا الفارس، والتي تعتبر من أشهر الشخصيات الإعلامية المؤثرة على شبكات التواصل الاجتماعي العرب، حيث يتابعها على “انستغرام” أكثر من 3 ملايين متابع، وعلى “تويتر” 2.8 ملايين متابع، وعلى “سناب شات” ملايين المتابعين، لتسلط الضوء في جلسة “نتواصل بإنسانية” على الجوانب الإنسانية في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وكيفية الاستفادة منها للتفاعل مع مختلف الشرائح، عبر تسليط الضوء على تجربتها الشخصية، كأحد أكثر المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي في هذا الجانب. كما يتحدث الفنان حسين الجسمي الذي يعد من الفنانين المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث يتابعه 6.7 مليون متابع على “فيسبوك”، و4.8 مليوناً متابع على “تويتر”، وما يقارب من 1.4 مليون متابع على “إنستغرام”، 1.2 مليون متابع على قناة “يوتيوب” في جلسة “الفن والتواصل الاجتماعي” للتأكيد على أهمية شبكات التواصل الاجتماعي في إيصال رسالة الفنان التي تتخطى مواضيع الفن والفنانين إلى تعزيز التفاعل وتشجيع التواصل الإيجابي عبر هذه الوسائل. ويتطرق إلى كيفية قياس الشهرة والتعامل مع استفزازات شبكات التواصل الاجتماعي؟ وتشارك الفنانة بلقيس، في جلسة تحت عنوان ” قوة التواصل المباشر” للحديث عن تجربة فريدة من نوعها على وسائل التواصل الاجتماعي وتحديداً في كيفية إدارة حسابها على تطبيق “سناب شات” الذي يحظى بمتابعة الملايين حول العالم، حيث تسمح بلقيس للمستخدمين حول العالم باستخدام حسابها الشخصي وتزويده بمحتوى منوع وهادف، وقد نالت هذه المبادرة الغير مألوفة رضا الملايين من المتابعين على شبكات التواصل الاجتماعي. حيث يتابع بلقيس على تطبيق “انستجرام” 5.2 مليون متابع، و2 مليون متابع على “تويتر”، وما يقارب المليون متابع على “فيسبوك”. ومع اهتمام القمة باستعراض مختلف الموضوعات من منطلق اجتماعي وإعلامي، سعياً للتعرف على وجهات النظر المتنوعة، تستضيف القمة طارق الحربي، أحد نجوم شبكات التواصل الاجتماعي حيث يتابعه ملايين المتابعين خاصة على “انستغرام” حيث يتابعه 5.6 ملايين متابع، وهو أحد مقدمي برنامج “اكشنها ياعيال” على قناة أم بي سي أكشن. وسيكشف الحربي للمرة الأولى في جلسة ضمن القمة عن الأوجه المختلفة لشبكات التواصل الاجتماعي، عبر سرد قصته التي مرت بالعديد من المطبات، ولكن بأسلوبه الكوميدي المميز. وفي جلسة ترفيهية خارجة عن المألوف تستضيف “دردشات” الألماني سايمون بييرو، المتخصص في العاب الخفة الرقمية بواسطة جهاز “الاي باد”، حيث أدى بييرو، حيل سحرية في جميع أنحاء العالم مثل “هونغ كونغ” و “هوليوود” وحل ضيفاً على أشهر البرامج التلفزيونية العالمية، لتكون دبي محطته المقبلة يقدم من خلال مشاركته في القمة عروض حية مثيرة للفضول والإعجاب. وبالإضافة إلى كونه أحد أكثر لاعبي الخفة شهرة في العالم، سايمون بييرو هو خبير الأعمال وشركات الترفيه، وصاحب منظور جديد وذكي في امتاع الجمهور بمهاراته الفريدة، حيث تحصد مقاطعه المصورة على موقع “يوتيوب” ما يزيد عن 80 مليون مشاهدة، مصحوبة بتأثيرات بصرية عالية المستوى، كما يحظى حسابه على “تويتر” بمتابعه 2.3 ملايين، وعلى “فيس بوك” 5 ملايين متابع. جائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب تشمل فعاليات اليوم الأول للقمة الإعلان عن الفائزين بجائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب، حيث سيتم تكريم 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، وسيتم تكريم الأفراد و المؤسسات الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات: الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام، والرياضة، والتسامح والإيجابية، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة، والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه. وكانت اللجنة التنظيمية للقمة قد أضافت مؤخراً جائزة “فئة الجمهور”، بهدف إتاحة المجال أمام متابعي ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي لترشيح إحدى الشخصيات العربية المؤثرة على شبكات التواصل، ممن لهم تأثير ملموس في تطوير مجتمعاتهم عبر التفاعل وتعزيز التواصل الإيجابي. وبإمكان الراغبين بترشيح نجمهم المؤثر على شبكات التواصل الاجتماعي العرب، الضغط على الرابط: http://www.arabsmis.ae/form/view.php?12183 علماً بان موعد التصويت لهذه الفئة سينتهي في 8 ديسمبر 2016. وستحظى فعاليات القمة هذا العام بمشاركة أكثر من 1500 من المؤثرين والخبراء والمتخصصين في وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك في خطوة عملية تهدف إلى مشاركة جميع فئات المجتمع ومؤسساته في تعزيز دور وسائل التواصل الاجتماعي في مختلف نواحي الحياة. جدير بالذكر أنه نظراً لمحدودية المقاعد وخصوصية القمة ستكون الأولوية لحضور المختصين والمؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي حيث سيتم تحديد الحضور وفق معايير محددة. ويمكن للراغبين في الحضور التسجيل عبر الموقع الإلكتروني المخصص للقمة www.ArabSMIS.ae. حيث تحرص اللجنة المنظمة للقمة على إتاحة المجال أمام المتخصصين والمهتمين بوسائل التواصل الاجتماعي لحضور فعالياتها والاستفادة من النقاشات والجلسات والفعاليات التي تستضيف فيها رواد وخبراء وسائل التواصل الاجتماعي الذين سيسلطون الضوء على أهم القضايا وعرض أفضل الممارسات والتجارب الناجحة حول العالم في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. وتهدف هذه الخطوة العملية إلى مشاركة جميع فئات المجتمع ومؤسساته المعنية بتعزيز دور وسائل التواصل الاجتماعي في مختلف نواحي الحياة، خاصةً مع ازدياد أهمية هذه الوسائل مع التقدم التكنولوجي والتقني، واستخدامها كمنصات إعلامية لبث الأخبار والمساهمة في عملية تطوير المجتمعات العربية.


الخبر بالتفاصيل والصور


كشفت اللجنة المنظمة لقمة “رواد التواصل الاجتماعي العرب” الحدث الأكبر من نوعه في المنطقة والعالم، والتي تُنظَّم فعالياتها بتوجيهات ورعاية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “رعاه الله”، خلال الفترة من 13 إلى 14 ديسمبر المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، عن أهم المتحدثين في جلساتها الرئيسية، وهم خبرات عربية وعالمية رائدة على وسائل التواصل الاجتماعي تأكيداً لدور القمة كمنصة فعالة تدعم جهود توظيف شبكات التواصل الاجتماعي في خدمة المجتمع.

وأكدت منى غانم المري، رئيسة اللجنة المنظمة لقمة رواد التواصل الاجتماعي ونادي دبي للصحافة، عن اعتزازها بانضمام هذه الكوكبة من المتحدثين المميزين إلى الدورة الثانية للقمة، وقالت إن لكل منهم شخصيته الفريدة ونهجه أو فلسفته الخاصة في الحياة والتي منحته مكانة مرموقة في عالم التواصل الاجتماعي مستقطبين أعداداً ضخمة من المتابعين سواء من داخل المنطقة أو خارجها.

وقالت: “في الوقت الذي يتسع فيه نطاق تأثير شبكات التواصل الاجتماعي يوما تلو الآخر، تهدف القمة إلى التوصل إلى أفضل السبل التي يمكننا من خلالها توظيف هذا الانتشار الواسع، وبما يفتحه من مجال أرحب للوصول إلى أعداد أكبر من الناس، من أجل تحقيق صالح المجتمع سواء بالترويج للفكر الإيجابي أو تشجيع أفراده على الانخراط بصورة فعالة في تطوير محيطهم الاجتماعي إلى الأفضل وعلى كافة الأصعدة بدءاً من مستوى الأفراد وانتهاءً بدوائر صنع القرار في مختلف مواقع العمل على تنوع أشكالها”.

وأوضحت منى المرّي، أنه في الوقت الذي يشكل فيه الانتشار الواسع لوسائل التواصل الاجتماعي نافذة لفرص ضخمة للتطوير، فإنه أيضاً قد يشكل تحدياً خطيراً إذا ما سيء استخدامه، لذا كان اهتمامنا أن يكون هذا التجمع ساحة لتبادل الأفكار الخلاقة والطروحات المبتكرة التي من شأنها تعزيز المردود الإيجابي لهذا الانتشار وتأكيد قيمته كميزة يمكن معها حشد الطاقات الإيجابية للمجتمع من خلال المؤثرين لقدرتهم على التواصل مع أعداد كبيرة من الناس الذين ينظرون إليهم على أنهم ذوي مصداقية”.

دردشات

تنظم القمة جلسات “دردشات” وهي سلسلة من الجلسات التفاعلية التي يقدمها عدد من الشخصيات العربية والعالمية الأكثر تأثيراً وخبرة في مجال التواصل الاجتماعي، وتغطي العديد من المواضيع والمحاور مثل خدمة المجتمع، والصحة، والفن، والاعلام، والتنمية البشرية، والتكنولوجيا، وأفكار ورؤى مبتكرة حول تطورات العصر الحالي. والمواضيع ذات العلاقة بالإيجابية وغيرها من الاهتمامات.

وتهدف جلسات “دردشات” إلى توفير فرصة فريدة من نوعها للاستفادة المباشرةً من أهم التجارب الخاصة بالمؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي.

وتتميز جلسات “دردشات” بالتركيز في الطرح، وتقديم خلاصة الأفكار والتجارب والخبرات، ومن أبرز المتحدثين ضمن نقاشاتها الشيخ ماجد الصباح، والذي يُعدّ من الشخصيات الأكثر تأثيراً على مواقع التواصل الاجتماعي وبخاصة في تطبيق “سناب شات” الذي يعرض عبره بأسلوبه وطريقته المبتكرة والمشوقة قصصاً لشخصيات ومواضيع مثل: إسهام شبكات التواصل الاجتماعي في تعزيز التفاعل بين الشعوب، ودورها في التشجيع على السياحة والمحافظة على الموروث الثقافي الخليجي والعربي، بالإضافة إلى مواضيع أخرى اكسبته ثقة ومتابعة الملايين حول العالم.

كما تستضيف القمة الدكتور “ترافيس ستورك” نجم البرنامج التلفزيوني العالمي “الأطباء” الذي يجمع بين تجربة تعد الأفضل في بث المعلومة العلمية والطبية على فضاء واسع من شبكات التواصل الاجتماعي.
 ويتحدث الدكتور ترافيس في جلسة تحت عنوان “هندسة الحياة الصحية” عن كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في اتباع حياة صحية، بعد ان اكتشف من خلال عمله العديد من الحالات التي كان من الممكن تفادي مرضها لو تعلم اصحابها كيفية تجنب الأمراض والوقاية منها. ويدير الجلسة الإعلامي د. صقر المعلا، مقدم النسخة العربية من برنامج “الأطباء”.

ويشارك أيضاً ضمن سلسلة جلسات “دردشات” الإعلامية علا الفارس، والتي تعتبر من أشهر الشخصيات الإعلامية المؤثرة على شبكات التواصل الاجتماعي العرب، حيث يتابعها على “انستغرام” أكثر من 3 ملايين متابع، وعلى “تويتر” 2.8 ملايين متابع، وعلى “سناب شات” ملايين المتابعين، لتسلط الضوء في جلسة “نتواصل بإنسانية” على الجوانب الإنسانية في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وكيفية الاستفادة منها للتفاعل مع مختلف الشرائح، عبر تسليط الضوء على تجربتها الشخصية، كأحد أكثر المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي في هذا الجانب.

كما يتحدث الفنان حسين الجسمي الذي يعد من الفنانين المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث يتابعه 6.7 مليون متابع على “فيسبوك”، و4.8 مليوناً متابع على “تويتر”، وما يقارب من 1.4 مليون متابع على “إنستغرام”، 1.2 مليون متابع على قناة “يوتيوب” في جلسة “الفن والتواصل الاجتماعي” للتأكيد على أهمية شبكات التواصل الاجتماعي في إيصال رسالة الفنان التي تتخطى مواضيع الفن والفنانين إلى تعزيز التفاعل وتشجيع التواصل الإيجابي عبر هذه الوسائل. ويتطرق إلى كيفية قياس الشهرة والتعامل مع استفزازات شبكات التواصل الاجتماعي؟

وتشارك الفنانة بلقيس، في جلسة تحت عنوان ” قوة التواصل المباشر” للحديث عن تجربة فريدة من نوعها على وسائل التواصل الاجتماعي وتحديداً في كيفية إدارة حسابها على تطبيق “سناب شات” الذي يحظى بمتابعة الملايين حول العالم، حيث تسمح بلقيس للمستخدمين حول العالم باستخدام حسابها الشخصي وتزويده بمحتوى منوع وهادف، وقد نالت هذه المبادرة الغير مألوفة رضا الملايين من المتابعين على شبكات التواصل الاجتماعي. حيث يتابع بلقيس على تطبيق “انستجرام” 5.2 مليون متابع، و2 مليون متابع على “تويتر”، وما يقارب المليون متابع على “فيسبوك”.

ومع اهتمام القمة باستعراض مختلف الموضوعات من منطلق اجتماعي وإعلامي، سعياً للتعرف على وجهات النظر المتنوعة، تستضيف القمة طارق الحربي، أحد نجوم شبكات التواصل الاجتماعي حيث يتابعه ملايين المتابعين خاصة على “انستغرام” حيث يتابعه 5.6 ملايين متابع، وهو أحد مقدمي برنامج “اكشنها ياعيال” على قناة أم بي سي أكشن. وسيكشف الحربي للمرة الأولى في جلسة ضمن القمة عن الأوجه المختلفة لشبكات التواصل الاجتماعي، عبر سرد قصته التي مرت بالعديد من المطبات، ولكن بأسلوبه الكوميدي المميز.

وفي جلسة ترفيهية خارجة عن المألوف تستضيف “دردشات” الألماني سايمون بييرو، المتخصص في العاب الخفة الرقمية بواسطة جهاز “الاي باد”، حيث أدى بييرو، حيل سحرية في جميع أنحاء العالم مثل “هونغ كونغ” و “هوليوود” وحل ضيفاً على أشهر البرامج التلفزيونية العالمية، لتكون دبي محطته المقبلة يقدم من خلال مشاركته في القمة عروض حية مثيرة للفضول والإعجاب.

وبالإضافة إلى كونه أحد أكثر لاعبي الخفة شهرة في العالم، سايمون بييرو هو خبير الأعمال وشركات الترفيه، وصاحب منظور جديد وذكي في امتاع الجمهور بمهاراته الفريدة، حيث تحصد مقاطعه المصورة على موقع “يوتيوب” ما يزيد عن 80 مليون مشاهدة، مصحوبة بتأثيرات بصرية عالية المستوى، كما يحظى حسابه على “تويتر” بمتابعه 2.3 ملايين، وعلى “فيس بوك” 5 ملايين متابع.

جائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب

تشمل فعاليات اليوم الأول للقمة الإعلان عن الفائزين بجائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب، حيث سيتم تكريم 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، وسيتم تكريم الأفراد و المؤسسات الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات: الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام، والرياضة، والتسامح والإيجابية، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة، والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه.

وكانت اللجنة التنظيمية للقمة قد أضافت مؤخراً جائزة “فئة الجمهور”، بهدف إتاحة المجال أمام متابعي ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي لترشيح إحدى الشخصيات العربية المؤثرة على شبكات التواصل، ممن لهم تأثير ملموس في تطوير مجتمعاتهم عبر التفاعل وتعزيز التواصل الإيجابي. وبإمكان الراغبين بترشيح نجمهم المؤثر على شبكات التواصل الاجتماعي العرب، الضغط على الرابط: http://www.arabsmis.ae/form/view.php?12183 علماً بان موعد التصويت لهذه الفئة سينتهي في 8 ديسمبر 2016.

وستحظى فعاليات القمة هذا العام بمشاركة أكثر من 1500 من المؤثرين والخبراء والمتخصصين في وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك في خطوة عملية تهدف إلى مشاركة جميع فئات المجتمع ومؤسساته في تعزيز دور وسائل التواصل الاجتماعي في مختلف نواحي الحياة.

جدير بالذكر أنه نظراً لمحدودية المقاعد وخصوصية القمة ستكون الأولوية لحضور المختصين والمؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي حيث سيتم تحديد الحضور وفق معايير محددة. ويمكن للراغبين في الحضور التسجيل عبر الموقع الإلكتروني المخصص للقمة www.ArabSMIS.ae. حيث تحرص اللجنة المنظمة للقمة على إتاحة المجال أمام المتخصصين والمهتمين بوسائل التواصل الاجتماعي لحضور فعالياتها والاستفادة من النقاشات والجلسات والفعاليات التي تستضيف فيها رواد وخبراء وسائل التواصل الاجتماعي الذين سيسلطون الضوء على أهم القضايا وعرض أفضل الممارسات والتجارب الناجحة حول العالم في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وتهدف هذه الخطوة العملية إلى مشاركة جميع فئات المجتمع ومؤسساته المعنية بتعزيز دور وسائل التواصل الاجتماعي في مختلف نواحي الحياة، خاصةً مع ازدياد أهمية هذه الوسائل مع التقدم التكنولوجي والتقني، واستخدامها كمنصات إعلامية لبث الأخبار والمساهمة في عملية تطوير المجتمعات العربية.

رابط المصدر: قمة رواد التواصل الاجتماعي العرب تستضيف أبرز المؤثرين ورموز وخبراء شبكات التواصل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً