بالصور: المخابرات العراقية تضبط أكبر مستودع لوثائق داعش الحساسة

تمكنت عناصر مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية في قيادة عمليات نينوى من الاستيلاء على أكبر مستودع لخزن الوثائق المهمة والخطيرة والحساسة تعود لعصابات داعش الإرهابية، بالإضافة إلى حاسبات وطابعات وكتب تروج

لأفكارهم المتشددة المتطرفة. وبحسب ما ذكره بيان وزارة الدفاع العراقية على موقعها الإلكتروني، أشار مصدر في الاستخبارات العسكرية إلى أن الوثائق تحتوي على قيمة عالية من المعلومات عن “المجاميع الإرهابية وأسمائهم وعناوينهم من الذين يتاجرون بالأراضي التي تم مصادرتها وسلبها من الشبك والمسيحيين والتركمان والشيعة الذين تم تهجريهم أو هروبهم من قرى سهل الموصل”. وأشارت السجلات والوصولات والعقود التي تم العثور عليها إلى مبالغ بملايين الدولارات كانت تستوفى جراء بيع الدور والأراضي السكنية والزراعية المصادرة، حيث تذهب أغلب تلك الأموال لشراء الأسلحة والاعتدة والمتفجرات والمواد التي تدخل في عمليات التفخيخ لاستهداف المدنيين والقوات الأمنية.وتابع البيان أن الاستخبارات العسكرية ما زالت تدرس وتحلل وتأرشف تلك الوثائق لغرض استخدامها كمبرز جرمي ضد الجماعات المتعاونة والداعمة لعصابات داعش لغرض أحالتهم للقضاء في حالة إلقاء القبض عليهم.


الخبر بالتفاصيل والصور



تمكنت عناصر مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية في قيادة عمليات نينوى من الاستيلاء على أكبر مستودع لخزن الوثائق المهمة والخطيرة والحساسة تعود لعصابات داعش الإرهابية، بالإضافة إلى حاسبات وطابعات وكتب تروج لأفكارهم المتشددة المتطرفة.

وبحسب ما ذكره بيان وزارة الدفاع العراقية على موقعها الإلكتروني، أشار مصدر في الاستخبارات العسكرية إلى أن الوثائق تحتوي على قيمة عالية من المعلومات عن “المجاميع الإرهابية وأسمائهم وعناوينهم من الذين يتاجرون بالأراضي التي تم مصادرتها وسلبها من الشبك والمسيحيين والتركمان والشيعة الذين تم تهجريهم أو هروبهم من قرى سهل الموصل”.

وأشارت السجلات والوصولات والعقود التي تم العثور عليها إلى مبالغ بملايين الدولارات كانت تستوفى جراء بيع الدور والأراضي السكنية والزراعية المصادرة، حيث تذهب أغلب تلك الأموال لشراء الأسلحة والاعتدة والمتفجرات والمواد التي تدخل في عمليات التفخيخ لاستهداف المدنيين والقوات الأمنية.

وتابع البيان أن الاستخبارات العسكرية ما زالت تدرس وتحلل وتأرشف تلك الوثائق لغرض استخدامها كمبرز جرمي ضد الجماعات المتعاونة والداعمة لعصابات داعش لغرض أحالتهم للقضاء في حالة إلقاء القبض عليهم.

رابط المصدر: بالصور: المخابرات العراقية تضبط أكبر مستودع لوثائق داعش الحساسة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً