يوفنتوس يسقط بثلاثية أمام جنوى

■ نجوم جنوى يحتفلون بالفوز التاريخي على يوفنتوس | أ ف ب تلقى يوفنتوس، حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم «الكالشيو» في المواسم الخمس الأخيرة، ضربة موجعة، بعدما تلقى خسارة مذلة 1 – 3 أمام مضيفه جنوى في المرحلة الرابعة عشر للمسابقة، أمس. وأسفرت

باقي مباريات المرحلة عن فوز لاتسيو على مضيفه باليرمو 1 – 0، وكالياري على ضيفه أودينيزي 2 – 1، وأتالانتا على مضيفه بولونيا 2 – 0، فيما تعادل كروتوني مع ضيفه سامبدوريا 1 – 1. ورغم الخسارة، ظل يوفنتوس في الصدارة برصيد 33 نقطة، بفارق أربع نقاط أمام أقرب ملاحقيه ميلان الذي اكتسح إيمبولي 4 – 1، أول من أمس، فيما ارتفع رصيد جنوى إلى 19 نقطة في المركز التاسع ومازال يمتلك مباراة مؤجلة. ظهور باهت وظهر يوفنتوس بشكل باهت للغاية خاصة في الشوط الأول، حيث بدا لاعبوه بعيدين تماماً عن مستواهم المعتاد، ليتلقى خسارة مستحقة هي الثالثة له في المسابقة هذا الموسم. وتقدم جنوى بهدف مبكر حمل توقيع جيوفاني سيموني في الدقيقة الثالثة، قبل أن يضيف نفس اللاعب الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 13. نيران صديقة وجاء الهدف الثالث لجنوى عبر النيران الصديقة، بعدما أحرز أليكس ساندرو لاعب يوفنتوس هدفاً بالخطأ في مرماه في الدقيقة 29، لينتهي الشوط الأول بتقدم جنوى بثلاثية بيضاء. ولم يخرج يوفنتوس خاسرا بمثل تلك النتيجة في الشوط الأول بالمسابقة منذ أكتوبر عام 2005 أمام ميلان. ورغم النقص العددي الذي عانى منه يوفنتوس في الشوط الثاني عقب خروج نجمه البرازيلي داني ألفيش مصاباً في الدقيقة 77، بعد إجراء الفريق تبديلاته الثلاث، سجل ميراليم بيانيتش هدف حفظ ماء الوجه للضيوف في الدقيقة 82. وواصل لاتسيو انطلاقته الرائعة هذا الموسم بفوزه الثمين 1 – 0 على مضيفه، ويدين لاتسيو بالفضل الكبير في هذا الفوز الثمين إلى لاعب خط وسطه الشاب سيرجي سافيتش الذي سجل الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 31. ورفع لاتسيو رصيده إلى 28 نقطة بعدما حافظ على سجله خالياً من الهزائم في آخر تسع مباريات خاضها بالمسابقة، ليتقدم إلى المركز الثالث مؤقتاً، لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة. وضاعف لاتسيو محنة مضيفه باليرمو الذي مني بالهزيمة السابعة على التوالي، والثامنة في آخر تسع مباريات خاضها بالمسابقة، ليتجمد رصيده عند ست نقاط في المركز التاسع عشر (قبل الأخير).


الخبر بالتفاصيل والصور


■ نجوم جنوى يحتفلون بالفوز التاريخي على يوفنتوس | أ ف ب

تلقى يوفنتوس، حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم «الكالشيو» في المواسم الخمس الأخيرة، ضربة موجعة، بعدما تلقى خسارة مذلة 1 – 3 أمام مضيفه جنوى في المرحلة الرابعة عشر للمسابقة، أمس. وأسفرت باقي مباريات المرحلة عن فوز لاتسيو على مضيفه باليرمو 1 – 0، وكالياري على ضيفه أودينيزي 2 – 1، وأتالانتا على مضيفه بولونيا 2 – 0، فيما تعادل كروتوني مع ضيفه سامبدوريا 1 – 1. ورغم الخسارة، ظل يوفنتوس في الصدارة برصيد 33 نقطة، بفارق أربع نقاط أمام أقرب ملاحقيه ميلان الذي اكتسح إيمبولي 4 – 1، أول من أمس، فيما ارتفع رصيد جنوى إلى 19 نقطة في المركز التاسع ومازال يمتلك مباراة مؤجلة.

ظهور باهت

وظهر يوفنتوس بشكل باهت للغاية خاصة في الشوط الأول، حيث بدا لاعبوه بعيدين تماماً عن مستواهم المعتاد، ليتلقى خسارة مستحقة هي الثالثة له في المسابقة هذا الموسم. وتقدم جنوى بهدف مبكر حمل توقيع جيوفاني سيموني في الدقيقة الثالثة، قبل أن يضيف نفس اللاعب الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 13.

نيران صديقة

وجاء الهدف الثالث لجنوى عبر النيران الصديقة، بعدما أحرز أليكس ساندرو لاعب يوفنتوس هدفاً بالخطأ في مرماه في الدقيقة 29، لينتهي الشوط الأول بتقدم جنوى بثلاثية بيضاء. ولم يخرج يوفنتوس خاسرا بمثل تلك النتيجة في الشوط الأول بالمسابقة منذ أكتوبر عام 2005 أمام ميلان. ورغم النقص العددي الذي عانى منه يوفنتوس في الشوط الثاني عقب خروج نجمه البرازيلي داني ألفيش مصاباً في الدقيقة 77، بعد إجراء الفريق تبديلاته الثلاث، سجل ميراليم بيانيتش هدف حفظ ماء الوجه للضيوف في الدقيقة 82.

وواصل لاتسيو انطلاقته الرائعة هذا الموسم بفوزه الثمين 1 – 0 على مضيفه، ويدين لاتسيو بالفضل الكبير في هذا الفوز الثمين إلى لاعب خط وسطه الشاب سيرجي سافيتش الذي سجل الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 31. ورفع لاتسيو رصيده إلى 28 نقطة بعدما حافظ على سجله خالياً من الهزائم في آخر تسع مباريات خاضها بالمسابقة، ليتقدم إلى المركز الثالث مؤقتاً، لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة. وضاعف لاتسيو محنة مضيفه باليرمو الذي مني بالهزيمة السابعة على التوالي، والثامنة في آخر تسع مباريات خاضها بالمسابقة، ليتجمد رصيده عند ست نقاط في المركز التاسع عشر (قبل الأخير).

رابط المصدر: يوفنتوس يسقط بثلاثية أمام جنوى

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً