العنابي والصقور..القمة والقاع

يستضيف الوحدة في الرابعة و50 دقيقة عصراليوم على استاد آل نهيان، فريق الإمارات، ضمن مباريات الجولة التاسعة من دوري الخليج العربي لكرة القدم في مواجهة بين أهل القمة والقاع، إذ يحتل الوحدة المركز الرابع في جدول الترتيب برصيد 15 نقطة بعد الفوز الأخير على

بني ياس، فيما يعاني الإمارات منذ بداية الدوري ولم يحقق سوى نقطتين وضعته في المركز قبل الأخير. واستعاد العنابي توازنه بالفوز على بني ياس 3ـ 2 وهو ما جعل الفريق يقفز إلى المربع الذهبي، ويسعى إلى الحفاظ على الانتصارات وعدم العودة إلى التذبذب في النتائج والسير على سطر وترك آخر، ويأمل في حصد الثلاث نقاط وربما تخدمه نتائج بقية الجولة في التقدم خطوة أخرى في جدول الترتيب. عودة ويستعيد الوحدة خدمات صانع ألعابه الدولي التشيلي خورخي فالديفيا الذي غاب عن المباراة الماضية للإيقاف بسبب الإنذار الثالث، بينما يستمر غياب المهاجم سيباستيان تيغالي للطرد الذي تعرض له في مباراة اتحاد كلباء وتسبب في غيابه عن مواجهة بني ياس، كما يفتقد جهود لاعب خط الوسط محمد عبد الباسط للإنذار الثالث.ومن جانبه أكمل فريق الإمارات إعداده للقاء بتدريبات جادة على ملعبه وسط حضور إداري كبير وارتدى محمد إسماعيل نائب رئيس مجلس الإدارة، مشرف الفريق الأول، الزي الرياضي ونزل مع لاعبيه أرض الملعب بجانب أنور الدربي مدير الفريق وعبد الله حسن إداري الفريق، استشعاراً للخطر الذي يحدق بالصقور، ولبث الحماس في نفوس اللاعبين مع رفع المعنويات. خطة متوازنة فيما ركز الجهاز الفني بقيادة بوكير على النواحي الهجومية وبدأ في رسم طرق جديدة لقيادة الهجمات والنيل من شباك الخصم بعد أن كشفت المباريات السابقة وجود قصور في الجانب الهجومي ظل يعاني منه الفريق، خاصة أن الفريق اليوم سيلعب بخطة متوازنة هجومياً ودفاعياً للبحث عن الهدف وتحقيق أول انتصار في المنافسة بعد أن خسر 6 جولات وتعادل في مباراتين فقط.ورغم النتائج السلبية للصقور لكن الروح المعنوية عالية وسط اللاعبين وتوجد ثقة كبيرة بأن يحقق الفريق النتائج التي تضعه في موقف أفضل بجدول الترتيب العام، ويفقد الصقور اليوم مدافعه خالد شماريخ بسبب نيله الإنذار الثالث في مباراة الجولة الماضية ضد الوصل بجانب الإصابة. 21 يتصدر الوحدة قائمة الأكثر هجوماً في دوري الخليج العربي بعد مرور 8 جولات بلا منازع. وأحرز لاعبوه 21 هدفاً كأقوى هجوم بين أندية الدوري الـ 14، وساهمت النتائج الكبيرة التي حققها الفريق في ارتفاع معدل أهدافه بـ 2.6 في المباراة الواحدة بعد أن سجل خماسية في مرمى النصر وسباعية في مرمى الشارقة وثلاثية في مرمى بني ياس. 08 لم ينجح فريق الإمارات خلال 8 مباريات بدوري الخليج العربي في تحقيق أي انتصار، واكتفى بتعادلين أمام دبا الفجيرة والجزيرة ما أزم موقف الفريق في الدوري، مع مطالب مستمرة من قبل الجماهير بتحقيق الانتصارات، والخروج من النفق المظلم، وهو طموح نجوم الصقور في لقاء اليوم أمام أصحاب السعادة. عبد الله موسي: نحتاج فوزاً واحداً أكد عبد الله موسي مهاجم الصقور، أن فريقه يحتاج إلى فوز واحد من أجل اكتساب الثقة، وبعدها سيمضي قدماً في طريق الانتصارات، مشيراً إلى أن زملاءه قادرون على حصد العديد من النقاط، وقال: الفريق جيد فنياً، ويؤدي مباريات متميزة، وسندخل مباراة الوحدة بتحدٍ كبير، وندرك قوة الخصم، ورغبته في الفوز، لكننا سنواصل تقديم مستوانا الجيد، وهدفنا كسب النقاط الثلاث. وأكد عبد الله موسي، جاهزية الفريق للقاء، وقال:الجهاز الفني اجتهد في الأيام الماضية مع اللاعبين، وتسود حالة من التفاؤل داخل الفريق بإمكانية الفوز: سنبذل كل ما في وسعنا، ونتمنى أن يحالفنا التوفيق في المباراة. طارق الخديم: أنا رهن إشارة المدرب أكد طارق الخديم، لاعب الوحدة، أن فريق الإمارات ليس منافساً سهلاً رغم احتلاله المركز قبل الأخير في ترتيب الدوري، وأشار إلى أنه رهن إشارة المدير الفني أغيري، مؤكداً جاهزيته للمشاركة في أي وقت يراه المدير الفني مناسباً من أجل مساعدة الفريق على تحقيق الفوز. وقال: نتائج الإمارات لن تخدع الوحدة، وندخل المباراة بتركيز كامل وبهدف وحيد وهو الفوز وإحراز النقاط الثلاث، مؤكداً أن الوحدة طوى سريعاً صفحة الفوز على بني ياس ويسعى لتحقيق هدفه في مباراة اليوم من أجل الاستمرار مع فرق المقدمة. وأضاف: أثق في زملائي اللاعبين وقدرتهم على تقديم أداء جيد خاصة وأن رغبتنا كبيرة في مواصلة الانتصارات والمنافسة على مراكز المقدمة في جدول الترتيب. أغيري:لا مجال للاسترخاء والفوز الخامس هدفنا أكد خافيير أغيري، المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة، أهمية مواجهة اليوم أمام الإمارات في ظل رغبة العنابي، مواصلة الانتصارات، وتحقيق الفوز الخامس في الدوري، مشيراً إلى أن اللاعبين يدركون أهمية المباراة وضرورة عدم الاسترخاء بعد الفوز الذي حققه الفريق على بني ياس في الجولة الأخيرة، وقال: اللاعبون على وعي كامل بأهمية مواجهة الإمارات وأنه لا بديل عن الفوز لمواصلة العمل للاقتراب أكثر من مراكز المقدمة، والمباراة ليست سهلة لأن المنافس صعب رغم مركزه المتأخر وهو يلعب من أجل تحسين وضعه. وأردف: نحاول الاستفادة من عودة صانع الألعاب فالديفيا بعد غيابه عن المباراة الماضية للإيقاف، وكذلك تعويض محمد عبد الباسط الذي يغيب لحصوله على الإنذار الثالث، فيما يستمر غياب تيغالي للإيقاف بسبب الطرد في مباراة كلباء. وأشار أغيري إلى إمكانية الدفع باللاعب محمد العكبري كمهاجم ثان عند عودة تيغالي في ظل الأداء الجيد الذي يقدمه اللاعب، وقال: إذا استطعنا اللعب بمهاجمين سيكون أمراً جيداً قياساً بأداء العكبري في مركز رأس الحربة أمام بني ياس، إذ تطور أداؤه كثيراً عن الموسم الماضي ونجح في تسجيل 5 أهداف حتى الآن رغم عدم مشاركته كأساسي . وتعليقاً على إمكانية إبرام تعاقدات جديدة في ظل مشاركة الفريق في الملحق المؤهل لدوري المجموعات بالبطولة الآسيوية، أبدى أغيري ثقته في العناصر المتواجدة في قائمة الوحدة مؤكداً أن الفريق لا يحتاج للتدعيم بلاعبين جدد في الانتقالات الشتوية ، وقال: نمتلك خيارات عدة من اللاعبين في حالة تأهل الفريق لدور المجموعات. العبيدي:موقفنا يبعث على القلق اعترف التونسي نور الدين العبيدي مساعد مدرب فريق الكرة بنادي الإمارات أن موقف الصقور في دوري الخليج العربي يبعث على القلق، والخوف على مستقبله في المنافسة بسبب النتائج السلبية وترتيبه الحالي في الدوري، وأكد في الوقت نفسه أن أداء الفريق جيد، ويوجد تطور كبير في المستوى الفني مع تحسن انسجام اللاعبين ووجود بعض النقاط المضيئة، ذاكرا أنهم يبحثون عن تحقيق الانتصار الأول في الدوري اليوم أمام الوحدة، وقال: نحتاج إلى الفوز بشدة لأنه سيحقق العديد من المكاسب ويساعد على تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية في الجولات المقبلة. دعم وأشار العبيدي إلى أن الجهاز الفني نجح في تقديم لاعبين صغار السن ومنحهم الثقة بقيادة حارس المرمى إبراهيم عبد الله وخالد خميس وعبد الله موسي وعلي رشيد وأحمد يسلم، وقال: هؤلاء اللاعبون يحتاجون إلى المزيد من الدعم ولو تمكن الفريق من تحقيق نتائج إيجابية فإنهم سيقدمون الكثير. وعن استعدادات الفريق قال العبيدي: اعدادنا عادي ولا يختلف عن المباريات السابقة، لكن مع وجود عزيمة أكبر بتحقيق الفوز، والأمر ليس سهلا لأننا سنواجه خصما قويا له وزنه ويضم عناصر متميزة، وعلينا أن نجتهد ونضاعف مجهودنا حتى نتمكن من تحقيق هدفنا. معاناة واعترف مساعد مدرب الصقور ان فريقه عانى هجوميا في الجولات الماضية، وقال لم نهاجم كثيراً، ونحتاج لقدرات هجومية أقوى، وبحثنا عن حلول لهذه المشكلة حتى نتمكن من تفعيل الجانب الهجومي، وعلينا الاستفادة من الضربات الثابتة وأن نتحلى بالمبادرة الهجومية.


الخبر بالتفاصيل والصور


يستضيف الوحدة في الرابعة و50 دقيقة عصراليوم على استاد آل نهيان، فريق الإمارات، ضمن مباريات الجولة التاسعة من دوري الخليج العربي لكرة القدم في مواجهة بين أهل القمة والقاع، إذ يحتل الوحدة المركز الرابع في جدول الترتيب برصيد 15 نقطة بعد الفوز الأخير على بني ياس، فيما يعاني الإمارات منذ بداية الدوري ولم يحقق سوى نقطتين وضعته في المركز قبل الأخير.

واستعاد العنابي توازنه بالفوز على بني ياس 3ـ 2 وهو ما جعل الفريق يقفز إلى المربع الذهبي، ويسعى إلى الحفاظ على الانتصارات وعدم العودة إلى التذبذب في النتائج والسير على سطر وترك آخر، ويأمل في حصد الثلاث نقاط وربما تخدمه نتائج بقية الجولة في التقدم خطوة أخرى في جدول الترتيب.

عودة

ويستعيد الوحدة خدمات صانع ألعابه الدولي التشيلي خورخي فالديفيا الذي غاب عن المباراة الماضية للإيقاف بسبب الإنذار الثالث، بينما يستمر غياب المهاجم سيباستيان تيغالي للطرد الذي تعرض له في مباراة اتحاد كلباء وتسبب في غيابه عن مواجهة بني ياس، كما يفتقد جهود لاعب خط الوسط محمد عبد الباسط للإنذار الثالث.ومن جانبه أكمل فريق الإمارات إعداده للقاء بتدريبات جادة على ملعبه وسط حضور إداري كبير وارتدى محمد إسماعيل نائب رئيس مجلس الإدارة، مشرف الفريق الأول، الزي الرياضي ونزل مع لاعبيه أرض الملعب بجانب أنور الدربي مدير الفريق وعبد الله حسن إداري الفريق، استشعاراً للخطر الذي يحدق بالصقور، ولبث الحماس في نفوس اللاعبين مع رفع المعنويات.

خطة متوازنة

فيما ركز الجهاز الفني بقيادة بوكير على النواحي الهجومية وبدأ في رسم طرق جديدة لقيادة الهجمات والنيل من شباك الخصم بعد أن كشفت المباريات السابقة وجود قصور في الجانب الهجومي ظل يعاني منه الفريق، خاصة أن الفريق اليوم سيلعب بخطة متوازنة هجومياً ودفاعياً للبحث عن الهدف وتحقيق أول انتصار في المنافسة بعد أن خسر 6 جولات وتعادل في مباراتين فقط.ورغم النتائج السلبية للصقور لكن الروح المعنوية عالية وسط اللاعبين وتوجد ثقة كبيرة بأن يحقق الفريق النتائج التي تضعه في موقف أفضل بجدول الترتيب العام، ويفقد الصقور اليوم مدافعه خالد شماريخ بسبب نيله الإنذار الثالث في مباراة الجولة الماضية ضد الوصل بجانب الإصابة.

21

يتصدر الوحدة قائمة الأكثر هجوماً في دوري الخليج العربي بعد مرور 8 جولات بلا منازع. وأحرز لاعبوه 21 هدفاً كأقوى هجوم بين أندية الدوري الـ 14، وساهمت النتائج الكبيرة التي حققها الفريق في ارتفاع معدل أهدافه بـ 2.6 في المباراة الواحدة بعد أن سجل خماسية في مرمى النصر وسباعية في مرمى الشارقة وثلاثية في مرمى بني ياس.

08

لم ينجح فريق الإمارات خلال 8 مباريات بدوري الخليج العربي في تحقيق أي انتصار، واكتفى بتعادلين أمام دبا الفجيرة والجزيرة ما أزم موقف الفريق في الدوري، مع مطالب مستمرة من قبل الجماهير بتحقيق الانتصارات، والخروج من النفق المظلم، وهو طموح نجوم الصقور في لقاء اليوم أمام أصحاب السعادة.

عبد الله موسي: نحتاج فوزاً واحداً

أكد عبد الله موسي مهاجم الصقور، أن فريقه يحتاج إلى فوز واحد من أجل اكتساب الثقة، وبعدها سيمضي قدماً في طريق الانتصارات، مشيراً إلى أن زملاءه قادرون على حصد العديد من النقاط، وقال: الفريق جيد فنياً، ويؤدي مباريات متميزة، وسندخل مباراة الوحدة بتحدٍ كبير، وندرك قوة الخصم، ورغبته في الفوز، لكننا سنواصل تقديم مستوانا الجيد، وهدفنا كسب النقاط الثلاث.

وأكد عبد الله موسي، جاهزية الفريق للقاء، وقال:الجهاز الفني اجتهد في الأيام الماضية مع اللاعبين، وتسود حالة من التفاؤل داخل الفريق بإمكانية الفوز: سنبذل كل ما في وسعنا، ونتمنى أن يحالفنا التوفيق في المباراة.

طارق الخديم: أنا رهن إشارة المدرب

أكد طارق الخديم، لاعب الوحدة، أن فريق الإمارات ليس منافساً سهلاً رغم احتلاله المركز قبل الأخير في ترتيب الدوري، وأشار إلى أنه رهن إشارة المدير الفني أغيري، مؤكداً جاهزيته للمشاركة في أي وقت يراه المدير الفني مناسباً من أجل مساعدة الفريق على تحقيق الفوز. وقال: نتائج الإمارات لن تخدع الوحدة، وندخل المباراة بتركيز كامل وبهدف وحيد وهو الفوز وإحراز النقاط الثلاث، مؤكداً أن الوحدة طوى سريعاً صفحة الفوز على بني ياس ويسعى لتحقيق هدفه في مباراة اليوم من أجل الاستمرار مع فرق المقدمة.

وأضاف: أثق في زملائي اللاعبين وقدرتهم على تقديم أداء جيد خاصة وأن رغبتنا كبيرة في مواصلة الانتصارات والمنافسة على مراكز المقدمة في جدول الترتيب.

أغيري:لا مجال للاسترخاء والفوز الخامس هدفنا

أكد خافيير أغيري، المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة، أهمية مواجهة اليوم أمام الإمارات في ظل رغبة العنابي، مواصلة الانتصارات، وتحقيق الفوز الخامس في الدوري، مشيراً إلى أن اللاعبين يدركون أهمية المباراة وضرورة عدم الاسترخاء بعد الفوز الذي حققه الفريق على بني ياس في الجولة الأخيرة، وقال: اللاعبون على وعي كامل بأهمية مواجهة الإمارات وأنه لا بديل عن الفوز لمواصلة العمل للاقتراب أكثر من مراكز المقدمة، والمباراة ليست سهلة لأن المنافس صعب رغم مركزه المتأخر وهو يلعب من أجل تحسين وضعه.

وأردف: نحاول الاستفادة من عودة صانع الألعاب فالديفيا بعد غيابه عن المباراة الماضية للإيقاف، وكذلك تعويض محمد عبد الباسط الذي يغيب لحصوله على الإنذار الثالث، فيما يستمر غياب تيغالي للإيقاف بسبب الطرد في مباراة كلباء.

وأشار أغيري إلى إمكانية الدفع باللاعب محمد العكبري كمهاجم ثان عند عودة تيغالي في ظل الأداء الجيد الذي يقدمه اللاعب، وقال: إذا استطعنا اللعب بمهاجمين سيكون أمراً جيداً قياساً بأداء العكبري في مركز رأس الحربة أمام بني ياس، إذ تطور أداؤه كثيراً عن الموسم الماضي ونجح في تسجيل 5 أهداف حتى الآن رغم عدم مشاركته كأساسي .

وتعليقاً على إمكانية إبرام تعاقدات جديدة في ظل مشاركة الفريق في الملحق المؤهل لدوري المجموعات بالبطولة الآسيوية، أبدى أغيري ثقته في العناصر المتواجدة في قائمة الوحدة مؤكداً أن الفريق لا يحتاج للتدعيم بلاعبين جدد في الانتقالات الشتوية ، وقال: نمتلك خيارات عدة من اللاعبين في حالة تأهل الفريق لدور المجموعات.

العبيدي:موقفنا يبعث على القلق

اعترف التونسي نور الدين العبيدي مساعد مدرب فريق الكرة بنادي الإمارات أن موقف الصقور في دوري الخليج العربي يبعث على القلق، والخوف على مستقبله في المنافسة بسبب النتائج السلبية وترتيبه الحالي في الدوري، وأكد في الوقت نفسه أن أداء الفريق جيد، ويوجد تطور كبير في المستوى الفني مع تحسن انسجام اللاعبين ووجود بعض النقاط المضيئة، ذاكرا أنهم يبحثون عن تحقيق الانتصار الأول في الدوري اليوم أمام الوحدة، وقال: نحتاج إلى الفوز بشدة لأنه سيحقق العديد من المكاسب ويساعد على تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية في الجولات المقبلة.

دعم

وأشار العبيدي إلى أن الجهاز الفني نجح في تقديم لاعبين صغار السن ومنحهم الثقة بقيادة حارس المرمى إبراهيم عبد الله وخالد خميس وعبد الله موسي وعلي رشيد وأحمد يسلم، وقال: هؤلاء اللاعبون يحتاجون إلى المزيد من الدعم ولو تمكن الفريق من تحقيق نتائج إيجابية فإنهم سيقدمون الكثير.

وعن استعدادات الفريق قال العبيدي: اعدادنا عادي ولا يختلف عن المباريات السابقة، لكن مع وجود عزيمة أكبر بتحقيق الفوز، والأمر ليس سهلا لأننا سنواجه خصما قويا له وزنه ويضم عناصر متميزة، وعلينا أن نجتهد ونضاعف مجهودنا حتى نتمكن من تحقيق هدفنا.

معاناة

واعترف مساعد مدرب الصقور ان فريقه عانى هجوميا في الجولات الماضية، وقال لم نهاجم كثيراً، ونحتاج لقدرات هجومية أقوى، وبحثنا عن حلول لهذه المشكلة حتى نتمكن من تفعيل الجانب الهجومي، وعلينا الاستفادة من الضربات الثابتة وأن نتحلى بالمبادرة الهجومية.

رابط المصدر: العنابي والصقور..القمة والقاع

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً