محمد بن راشد يشهد سباق الشيخة فاطمة لقدرة السيدات

صورة شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)

الدولي للقدرة للسيدات FEI CEL المصنّف بنجمتين لمسافة 120 كم، الذي أقيم يوم اول من أمس على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تنفيذاً لتوجيهات سموه ورعايته، وبرعاية مهرجان سموه العالمي للخيول العربية، ونظمه نادي أبوظبي للفروسية، بالتعاون مع قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، وبإشراف اتحاد الإمارات للفروسية، وبمشاركة 101 فارسة، من بينهن 13 فارسة من أوروبا والفائزات بالمراكز الثلاثة الأولى في بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات للفرق التي أقيمت في فرنسا. ورصدت 3 سيارات للدفع الرباعي للفائزات الثلاث الأوائل في السباق الذي حضره الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، وعدنان سلطان النعيمي، مدير نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا، المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيسة الاتحاد الدولي لسباقات الخيل، رئيسة السباقات النسائية بالاتحاد لدولي لسباقات الخيل العربية، والدكتور عبد الله الريسي، مدير الأرشيف الوطني. وتوّجت الفارسة الإيطالية فيرونيكا سيميولا على صهوة الفرس «بوتس كورنر زاسا زاسا» من إسطبلات الجزيرة 2 بطلة للسباق، في زمن إجمالي 4,29,10 ساعات وبمعدل سرعة إجمالي 26,749 كم في الساعة. وجاءت في المركز الثاني الفارسة الإماراتية نسرين علي خالد على صهوة الجواد «إندرايجو» من إسطبلات سيح السلم، في زمن إجمالي 4,29,13 ساعات، وبمعدل سرعة إجمالي 26,744 كم في الساعة. العواني: الدعم اسهم في التطور أكد سيف العواني، صاحب مؤسسة العواني، إحدى المؤسسات الراعية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» للرياضة النسائية عامة أسهم في تطورها وإعلاء شأنها، وكذلك رياضة الفروسية، وبدأ السباق يجني ثماره من خلال زيادة الإقبال على المشاركة في سباقات القدرة محلياً وعالمياً، مما ترتب عليه إقامة سباق سموها بشكله الجديد، ليكون سباقاً دولياً تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية. فيرونكا: سعيدة بالفوز الأول أعربت الفارسة الإيطالية فيرونكا سمولا عن سعادتها الكبيرة بالتتويج بلقب كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للسيدات، مشيرةً إلى أن هذه المرة الأولى التي تفوز في الإمارات، وأكدت أن المنافسة كانت شرسة وقوية خلال مراحل السباق الأربع، كما أن الجياد كانت رائعة، لكنها عملت بجهد لتبلغ المركز الأول في السباق. وتقدمت فيرونكا بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لدعمها للفارسات والمرأة بشكل عام. تهنئة حرص سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على تهنئة الفارسة فيرونكا سميولا التي أهدت إسطبلات الجزيرة 2 لقب السباق، كما حرص على تهنئة صاحبتي المركزين الثاني والثالث، وأشاد سموه بالتزام الفارسات، مؤكداً أن السباق أخذ الصبغة الدولية، ويقام للمرة الأولى في المنطقة للسيدات بتصنيف نجمتين. د. أحمد الريسي: دعم «أم الإمارات» للفروسية يجني ثماره تقدم الدكتور اللواء أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على دعمها اللامحدود لرياضة الفروسية، مؤكداً أن ذلك الدعم يجني ثماره بإقامة هذا السباق، الذي يحمل اسم سموها ويأخذ الصبغة الدولية، تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، وأكد أن المشاركة الكبيرة من بنات الإمارات أكبر دليل على أهمية هذا السباق، وأن التنظيم كان رائعاً في قرية الوثبة، وأن وجود أصحاب السمو في هذا السباق والملاك يدل أيضاً على أهمية هذا الحدث العالمي والدعم الكبير له. منافسة قوية أكدت لارا صوايا، المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة،، أن سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات الدولي المصنف بنجمتين أقيم بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، تحت مظلة الاتحاد الدولي، وذلك بعد نجاح بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للفرق في نيجرو بوليس بفرنسا. وحرصت لارا على توجيه الشكر والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على دعمها اللامحدود للرياضة النسائية بشكل عام وسباقات الفروسية بشكل خاص، من خلال مونديال سموها للسيدات والفرسان المتدربين، ومونديال سموها للقدرة في فرنسا الذي كان سبباً في تنظيم هذا السباق الذي يقام تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية لأول مرة بعد مرور 10 سنوات من إقامة سباقات القدرة دلالات أكد الدكتور عبد الله الريسي، مدير الأرشيف الوطني: «أن اسم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على هذا السباق يحمل في طياته دلالات كثيرة، تتمثل في اهتمامها بالخيول والرياضة بشكل عام، وكذلك اهتمامها بالمرأة، ليس في دولة الإمارات فقط، ولكن على مستوى العالم، وهي تأثرت بهذا المجتمع وأثرت فيه بشكل فعال، وأن المشاركة الكبيرة والحضور اللافت بوجود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، يؤكدان الاهتمام الكبير بهذا الحدث، نموذج أكد عدنان سلطان، مدير نادي أبوظبي للفروسية، أن السباق، الذي أخذ الصبغة الدولية وأقيم تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، جاء نموذجياً من جميع جوانبه التنظيمية والفنية، نتيجة التزام الفارسات بالنظم والقوانين الدولية، ما أتاح الفرص المتكافئة في المنافسة، وواصل النعيمي مؤكداً أن مشاركة 101 فارسة من الإمارات من بينهن 13 من أوروبا أعطت السباق قوة كبيرة .


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) الدولي للقدرة للسيدات FEI CEL المصنّف بنجمتين لمسافة 120 كم، الذي أقيم يوم اول من أمس على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تنفيذاً لتوجيهات سموه ورعايته، وبرعاية مهرجان سموه العالمي للخيول العربية، ونظمه نادي أبوظبي للفروسية، بالتعاون مع قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، وبإشراف اتحاد الإمارات للفروسية، وبمشاركة 101 فارسة، من بينهن 13 فارسة من أوروبا والفائزات بالمراكز الثلاثة الأولى في بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات للفرق التي أقيمت في فرنسا.

ورصدت 3 سيارات للدفع الرباعي للفائزات الثلاث الأوائل في السباق الذي حضره الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، وعدنان سلطان النعيمي، مدير نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا، المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيسة الاتحاد الدولي لسباقات الخيل، رئيسة السباقات النسائية بالاتحاد لدولي لسباقات الخيل العربية، والدكتور عبد الله الريسي، مدير الأرشيف الوطني.

وتوّجت الفارسة الإيطالية فيرونيكا سيميولا على صهوة الفرس «بوتس كورنر زاسا زاسا» من إسطبلات الجزيرة 2 بطلة للسباق، في زمن إجمالي 4,29,10 ساعات وبمعدل سرعة إجمالي 26,749 كم في الساعة. وجاءت في المركز الثاني الفارسة الإماراتية نسرين علي خالد على صهوة الجواد «إندرايجو» من إسطبلات سيح السلم، في زمن إجمالي 4,29,13 ساعات، وبمعدل سرعة إجمالي 26,744 كم في الساعة.

العواني: الدعم اسهم في التطور

أكد سيف العواني، صاحب مؤسسة العواني، إحدى المؤسسات الراعية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» للرياضة النسائية عامة أسهم في تطورها وإعلاء شأنها، وكذلك رياضة الفروسية، وبدأ السباق يجني ثماره من خلال زيادة الإقبال على المشاركة في سباقات القدرة محلياً وعالمياً، مما ترتب عليه إقامة سباق سموها بشكله الجديد، ليكون سباقاً دولياً تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية.

فيرونكا: سعيدة بالفوز الأول

أعربت الفارسة الإيطالية فيرونكا سمولا عن سعادتها الكبيرة بالتتويج بلقب كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للسيدات، مشيرةً إلى أن هذه المرة الأولى التي تفوز في الإمارات، وأكدت أن المنافسة كانت شرسة وقوية خلال مراحل السباق الأربع، كما أن الجياد كانت رائعة، لكنها عملت بجهد لتبلغ المركز الأول في السباق. وتقدمت فيرونكا بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لدعمها للفارسات والمرأة بشكل عام.

تهنئة

حرص سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على تهنئة الفارسة فيرونكا سميولا التي أهدت إسطبلات الجزيرة 2 لقب السباق، كما حرص على تهنئة صاحبتي المركزين الثاني والثالث، وأشاد سموه بالتزام الفارسات، مؤكداً أن السباق أخذ الصبغة الدولية، ويقام للمرة الأولى في المنطقة للسيدات بتصنيف نجمتين.

د. أحمد الريسي: دعم «أم الإمارات» للفروسية يجني ثماره

تقدم الدكتور اللواء أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على دعمها اللامحدود لرياضة الفروسية، مؤكداً أن ذلك الدعم يجني ثماره بإقامة هذا السباق، الذي يحمل اسم سموها ويأخذ الصبغة الدولية، تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، وأكد أن المشاركة الكبيرة من بنات الإمارات أكبر دليل على أهمية هذا السباق، وأن التنظيم كان رائعاً في قرية الوثبة، وأن وجود أصحاب السمو في هذا السباق والملاك يدل أيضاً على أهمية هذا الحدث العالمي والدعم الكبير له.

منافسة قوية

أكدت لارا صوايا، المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة،، أن سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات الدولي المصنف بنجمتين أقيم بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، تحت مظلة الاتحاد الدولي، وذلك بعد نجاح بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للفرق في نيجرو بوليس بفرنسا.

وحرصت لارا على توجيه الشكر والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على دعمها اللامحدود للرياضة النسائية بشكل عام وسباقات الفروسية بشكل خاص، من خلال مونديال سموها للسيدات والفرسان المتدربين، ومونديال سموها للقدرة في فرنسا الذي كان سبباً في تنظيم هذا السباق الذي يقام تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية لأول مرة بعد مرور 10 سنوات من إقامة سباقات القدرة

دلالات

أكد الدكتور عبد الله الريسي، مدير الأرشيف الوطني: «أن اسم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على هذا السباق يحمل في طياته دلالات كثيرة، تتمثل في اهتمامها بالخيول والرياضة بشكل عام، وكذلك اهتمامها بالمرأة، ليس في دولة الإمارات فقط، ولكن على مستوى العالم، وهي تأثرت بهذا المجتمع وأثرت فيه بشكل فعال، وأن المشاركة الكبيرة والحضور اللافت بوجود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، يؤكدان الاهتمام الكبير بهذا الحدث،

نموذج

أكد عدنان سلطان، مدير نادي أبوظبي للفروسية، أن السباق، الذي أخذ الصبغة الدولية وأقيم تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية، جاء نموذجياً من جميع جوانبه التنظيمية والفنية، نتيجة التزام الفارسات بالنظم والقوانين الدولية، ما أتاح الفرص المتكافئة في المنافسة، وواصل النعيمي مؤكداً أن مشاركة 101 فارسة من الإمارات من بينهن 13 من أوروبا أعطت السباق قوة كبيرة .

رابط المصدر: محمد بن راشد يشهد سباق الشيخة فاطمة لقدرة السيدات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً