اتفاقية شراكة بين «الإمارات لحقوق الإنسان» و«كرين»

وقعت جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، أمس في أبوظبي، اتفاقية شراكة مع الشبكة الدولية لمعلومات حقوق الطفل «كرين»، بهدف تعزيز نشر ثقافة حقوق الطفل في منطقة الخليج العربي واليمن.نصت الاتفاقية على أن تصبح الجمعية شريكاً ل«كرين» في منطقة الخليج العربي واليمن، وتنفّذ من خلالها أنشطة للشبكة في منطقة الخليج

العربي، على صعيد جمع المعلومات أو نشرها وتعميمها، أو في مجال أنشطة التدريب والمناصرة والورش التثقيفية.وأكدت الاتفاقية أنه بالتشاور والتنسيق بين الطرفين، تختار المواضيع ذات الأولوية والواجب العمل عليها في منطقة الخليج واليمن، كما نصت على أن تعدّ اتفاقية حقوق الطفل وملحقاتها وغيرها من الاتفاقيات ذات العلاقة مرجعية أساسية لكلتا المنظمتين.وتعقد كل عام، ندوة خاصة ينظمها الطرفان، ويعدّان محاورها، لنقاش موضوع ذي علاقة بحقوق الطفل، أو مواضيع دولية ذات علاقة.وقال محمد سالم الكعبي، رئيس مجلس إدارة الجمعية: يتوّج توقيع الاتفاقية علاقة مشتركة مع جهة دولية رائدة في الاهتمام بقضايا الطفل والدفاع عن حقوقه في العالم، لقناعتها بأن الطفل هو الأساس الذي يجب الاهتمام به، لكونه اللبنة الأولى التي يجب الانطلاق منها، لبناء جيل عالمي مؤمن بالإنسانية والتسامح والتعايش.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

وقعت جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، أمس في أبوظبي، اتفاقية شراكة مع الشبكة الدولية لمعلومات حقوق الطفل «كرين»، بهدف تعزيز نشر ثقافة حقوق الطفل في منطقة الخليج العربي واليمن.
نصت الاتفاقية على أن تصبح الجمعية شريكاً ل«كرين» في منطقة الخليج العربي واليمن، وتنفّذ من خلالها أنشطة للشبكة في منطقة الخليج العربي، على صعيد جمع المعلومات أو نشرها وتعميمها، أو في مجال أنشطة التدريب والمناصرة والورش التثقيفية.
وأكدت الاتفاقية أنه بالتشاور والتنسيق بين الطرفين، تختار المواضيع ذات الأولوية والواجب العمل عليها في منطقة الخليج واليمن، كما نصت على أن تعدّ اتفاقية حقوق الطفل وملحقاتها وغيرها من الاتفاقيات ذات العلاقة مرجعية أساسية لكلتا المنظمتين.
وتعقد كل عام، ندوة خاصة ينظمها الطرفان، ويعدّان محاورها، لنقاش موضوع ذي علاقة بحقوق الطفل، أو مواضيع دولية ذات علاقة.
وقال محمد سالم الكعبي، رئيس مجلس إدارة الجمعية: يتوّج توقيع الاتفاقية علاقة مشتركة مع جهة دولية رائدة في الاهتمام بقضايا الطفل والدفاع عن حقوقه في العالم، لقناعتها بأن الطفل هو الأساس الذي يجب الاهتمام به، لكونه اللبنة الأولى التي يجب الانطلاق منها، لبناء جيل عالمي مؤمن بالإنسانية والتسامح والتعايش.

رابط المصدر: اتفاقية شراكة بين «الإمارات لحقوق الإنسان» و«كرين»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً