النظام السوري والقوات الكردية يسيطران على جبل بدرو في حلب الشرقية

حققت قوات النظام السوري والمسلحون الموالون له تقدماً في معارك أحياء حلب الشرقية اليوم الأحد، وسط حركة نزوح لمئات العائلات من أحياء حلب الشرقية جراء القصف المدفعي والصاروخي.

وقال مصدر إعلامي مقرب من القوات الحكومية إن الجيش السوري ووحدات حماية الشعب الكردي سيطرا على جبل بدرو بالكامل شرق مدينة حلب، وأن الجيش السوري بدأ عملية اقتحام حي الحلوانية من جهة جبل بدرو شرق حلب ويسيطر على أبنية فيه.وأضاف أن “عشرات القتلى والجرحى سقطوا في صفوف الجانيين”.وزعم أن القوات الحكومية السورية أمنت خروج 1500 شخص من أحياء مدينة حلب الشرقية بعد التقدم الذي حققه الجيش السوري في منطقة هنانو، حيث يعمل عناصر الجيش على استقبالهم وتأمينهم ونقلهم إلى أماكن آمنة.وخرجت أمس مجموعات تضم المئات من الأهالي معظمهم من الأطفال والنساء من حيي بستان القصر والصالحين من أحياء مدينة حلب الشرقية.ومن جانبها قالت مصادر في المعارضة السورية إن “مئات العائلات من أحياء بعيدين والصاخور ومساكن هنانو والحيدرية وكرم الزيتون فرت من مناطقها بسبب القصف الجوي والمدفعي المكثف من القوات الحكومية التي باتت تسيطر على مناطق في حي مساكن هنانو”.وأضافت المصادر أن “القوات الحكومية تستخدم صواريخ ارتجاجية واسعة التدمير في قصفها لأحياء حلب الشرقية”.


الخبر بالتفاصيل والصور



حققت قوات النظام السوري والمسلحون الموالون له تقدماً في معارك أحياء حلب الشرقية اليوم الأحد، وسط حركة نزوح لمئات العائلات من أحياء حلب الشرقية جراء القصف المدفعي والصاروخي.

وقال مصدر إعلامي مقرب من القوات الحكومية إن الجيش السوري ووحدات حماية الشعب الكردي سيطرا على جبل بدرو بالكامل شرق مدينة حلب، وأن الجيش السوري بدأ عملية اقتحام حي الحلوانية من جهة جبل بدرو شرق حلب ويسيطر على أبنية فيه.

وأضاف أن “عشرات القتلى والجرحى سقطوا في صفوف الجانيين”.

وزعم أن القوات الحكومية السورية أمنت خروج 1500 شخص من أحياء مدينة حلب الشرقية بعد التقدم الذي حققه الجيش السوري في منطقة هنانو، حيث يعمل عناصر الجيش على استقبالهم وتأمينهم ونقلهم إلى أماكن آمنة.

وخرجت أمس مجموعات تضم المئات من الأهالي معظمهم من الأطفال والنساء من حيي بستان القصر والصالحين من أحياء مدينة حلب الشرقية.

ومن جانبها قالت مصادر في المعارضة السورية إن “مئات العائلات من أحياء بعيدين والصاخور ومساكن هنانو والحيدرية وكرم الزيتون فرت من مناطقها بسبب القصف الجوي والمدفعي المكثف من القوات الحكومية التي باتت تسيطر على مناطق في حي مساكن هنانو”.

وأضافت المصادر أن “القوات الحكومية تستخدم صواريخ ارتجاجية واسعة التدمير في قصفها لأحياء حلب الشرقية”.

رابط المصدر: النظام السوري والقوات الكردية يسيطران على جبل بدرو في حلب الشرقية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً