تحالفات هشة للإخوان في مجلس النواب الأردني

أثبتت تجربة التصويت على الثقة التي خاضتها الحكومة الأردنية في مجلس النواب، مدى هشاشة تحالفات الإخوان مع النواب المستقلين داخل المجلس، وعدم قدرة الجماعة على التأثير بمجرى الأحداث فيه.

وقالت مصادر نيابية لـ24، إن كتلة الاخوان داخل المجلس والتي يطلق عليها “الإصلاح” وتضم 15 نائباً، وجدت نفسها تائهة، ودون الفعالية التي كان نوابها يوهمون الناخبين بها.وكانت الحكومة الأردنية حصلت على الثقة من مجلس النواب مساء يوم الخميس الماضي بـ84 صوتاً، مقابل 40 صوتاً حجبوا الثقة، وامتناع نائبين عن التصويت.واعتبر مراقبون أن الحكومة تحظى برضى معظم الكتل النيابية الفاعلة بالمجلس، وخصوصاً كتلة رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة الأكبر حجماً.وحجب الثقة عن الحكومة جميع نواب كتلة الإخوان الـ15 نائباً، إضافة إلى عدد من المستقلين.وتؤكد المصادر أن كل ما هدد به نواب الإخوان دون أن تجد مواقفهم أي صدى أو يلتفت لها أحد، فرئاسة مجلس النواب التي كانوا يخططون للاستيلاء عليها خسروها منتصف الشهر الحالي بهزيمة قاسية لصالح المهندس عاطف الطراونة، بعد عدم تحالف أي كتلة نيابية معهم.وأرجعت المصادر التخبط الإخواني داخل المجلس إلى وجود تحالف قوي بزعامة رئيس المجلس الطراونة يضم كتل الوفاق الوطني ووطن والتجديد والعمل الديمقراطي والعدالة.


الخبر بالتفاصيل والصور



أثبتت تجربة التصويت على الثقة التي خاضتها الحكومة الأردنية في مجلس النواب، مدى هشاشة تحالفات الإخوان مع النواب المستقلين داخل المجلس، وعدم قدرة الجماعة على التأثير بمجرى الأحداث فيه.

وقالت مصادر نيابية لـ24، إن كتلة الاخوان داخل المجلس والتي يطلق عليها “الإصلاح” وتضم 15 نائباً، وجدت نفسها تائهة، ودون الفعالية التي كان نوابها يوهمون الناخبين بها.

وكانت الحكومة الأردنية حصلت على الثقة من مجلس النواب مساء يوم الخميس الماضي بـ84 صوتاً، مقابل 40 صوتاً حجبوا الثقة، وامتناع نائبين عن التصويت.

واعتبر مراقبون أن الحكومة تحظى برضى معظم الكتل النيابية الفاعلة بالمجلس، وخصوصاً كتلة رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة الأكبر حجماً.

وحجب الثقة عن الحكومة جميع نواب كتلة الإخوان الـ15 نائباً، إضافة إلى عدد من المستقلين.

وتؤكد المصادر أن كل ما هدد به نواب الإخوان دون أن تجد مواقفهم أي صدى أو يلتفت لها أحد، فرئاسة مجلس النواب التي كانوا يخططون للاستيلاء عليها خسروها منتصف الشهر الحالي بهزيمة قاسية لصالح المهندس عاطف الطراونة، بعد عدم تحالف أي كتلة نيابية معهم.

وأرجعت المصادر التخبط الإخواني داخل المجلس إلى وجود تحالف قوي بزعامة رئيس المجلس الطراونة يضم كتل الوفاق الوطني ووطن والتجديد والعمل الديمقراطي والعدالة.

رابط المصدر: تحالفات هشة للإخوان في مجلس النواب الأردني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً