مصادر لـ24: أزمة بين “الكماليون” وقيادات الإخوان بلندن بسبب المصالحة

كشفت مصادر مطلعة على الوضع داخل الإخوان، أن قيادات جبهة “الكماليون” الموالية للجان النوعية المسلحة داخل الإخوان، يشنون هجمة شرسة ضد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن محمد سويدان، عقب

تصريحات لأحد المواقع التابعة للجماعة، من أن الموقف الرسمي للجماعة من فكرة المصالحة هو ما عبّر عنه نائب المرشد العام للإخوان إبراهيم منير. جماعة الإخوان لا تزال تنتظر أي أفكار أو تصورات أو مقترحات من أي أشخاص أو جهات داخلية أو خارجية للمصالحة وأشارت المصادر لـ24، إلى أن عناصر جبهة “الكماليون” اعتبروا تصريحات مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن، بمثابة كشف اللثام الحقيقي عن المفاوضات والتفاهمات التي يسعى إليها إبراهيم منير، مؤكدة أن الجبهة تسعى بقوة لوأد اية خطوات تتم حالياً لتهدئة الموقف الراهن، وأنها لن تظل ساكنة في مكانها دون أن يكون لها رد فعل عنيف جداً لعرقلة هذه المصالحة إن تمت.وأفادت المصادر أن مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن، كشف أن جماعة الإخوان لا تزال تنتظر أي أفكار أو تصورات أو مقترحات من أي أشخاص أو جهات داخلية أو خارجية للمصالحة، وأنها سترحب بها وتقوم بدراستها ومناقشتها، وستأخذها على محمل الجد، بغض النظر عن الموقف النهائي للجماعة من تلك التصورات المرتقبة.وأكدت المصادر أن سويدان نفى أن يكون لدى التنظيم أية خطوات واضحة أو خارطة طريق جديدة واضحة المعالم لإنهاء الأزمة.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت مصادر مطلعة على الوضع داخل الإخوان، أن قيادات جبهة “الكماليون” الموالية للجان النوعية المسلحة داخل الإخوان، يشنون هجمة شرسة ضد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن محمد سويدان، عقب تصريحات لأحد المواقع التابعة للجماعة، من أن الموقف الرسمي للجماعة من فكرة المصالحة هو ما عبّر عنه نائب المرشد العام للإخوان إبراهيم منير.

جماعة الإخوان لا تزال تنتظر أي أفكار أو تصورات أو مقترحات من أي أشخاص أو جهات داخلية أو خارجية للمصالحة

وأشارت المصادر لـ24، إلى أن عناصر جبهة “الكماليون” اعتبروا تصريحات مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن، بمثابة كشف اللثام الحقيقي عن المفاوضات والتفاهمات التي يسعى إليها إبراهيم منير، مؤكدة أن الجبهة تسعى بقوة لوأد اية خطوات تتم حالياً لتهدئة الموقف الراهن، وأنها لن تظل ساكنة في مكانها دون أن يكون لها رد فعل عنيف جداً لعرقلة هذه المصالحة إن تمت.

وأفادت المصادر أن مسؤول لجنة العلاقات الخارجية بمكتب لندن، كشف أن جماعة الإخوان لا تزال تنتظر أي أفكار أو تصورات أو مقترحات من أي أشخاص أو جهات داخلية أو خارجية للمصالحة، وأنها سترحب بها وتقوم بدراستها ومناقشتها، وستأخذها على محمل الجد، بغض النظر عن الموقف النهائي للجماعة من تلك التصورات المرتقبة.

وأكدت المصادر أن سويدان نفى أن يكون لدى التنظيم أية خطوات واضحة أو خارطة طريق جديدة واضحة المعالم لإنهاء الأزمة.

رابط المصدر: مصادر لـ24: أزمة بين “الكماليون” وقيادات الإخوان بلندن بسبب المصالحة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً