وزير لبناني: نرفض وصاية إيران وتسليح حزب الله

جدد وزير العدل اللبناني أشرف ريفي رفضه للوصاية الإيرانية على لبنان، مشدداً على ضرورة أن يكون الجيش هو القوة العسكرية الوحيدة في بلاده.

ورفض ريفي وجود حزب الله ككيان يحمل السلاح، وأشار وفقاً لصحيفة “المدينة” السعودية، على هامش مشاركته في أعمال الدورة 32 لمجلس وزراء العدل العرب، إلى أن مستقبل لبنان يتحدد مع تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة سعد الحريري. وأكد ريفي أن اتجاهات الأوضاع في لبنان تتوقف على تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، حتى تعود الحياة الطبيعية وينتظم العمل ومن ثم الانطلاق نحو الازدهار والأمن والاستقرار.وحول العلاقات الايرانية اللبنانية، قال ريفي: “نرفض الوصاية الإيرانية على شعبنا، وفي الوقت الذي كان يفترض فيه أن يكون الجيش اللبناني هو القوة المسلحة الوحيدة على أرض لبنان، يقوم حزب الله بعرض عسكري في القصير على مسافة أمتار من الحدود اللبنانية وهذه الأفعال مُدانة ومرفوضة، وندعو إلى أن يكون الجيش اللبناني هو القوة العسكرية الوحيدة”.وحول الدور السعودي في لبنان، أكد ريفي أن السعودية ظلت وعلى الدوام “صاحبة أياد بيضاء على لبنان من خلال دعمه والعمل على حفظ أمنه واستقراره”، مشيراً إلى أن المملكة “تدعم كافة اللبنانيين بعكس المشروع الإيراني الذي يخص مساعداته إلى فريق لبناني محدد”.


الخبر بالتفاصيل والصور



جدد وزير العدل اللبناني أشرف ريفي رفضه للوصاية الإيرانية على لبنان، مشدداً على ضرورة أن يكون الجيش هو القوة العسكرية الوحيدة في بلاده.

ورفض ريفي وجود حزب الله ككيان يحمل السلاح، وأشار وفقاً لصحيفة “المدينة” السعودية، على هامش مشاركته في أعمال الدورة 32 لمجلس وزراء العدل العرب، إلى أن مستقبل لبنان يتحدد مع تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة سعد الحريري.

وأكد ريفي أن اتجاهات الأوضاع في لبنان تتوقف على تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، حتى تعود الحياة الطبيعية وينتظم العمل ومن ثم الانطلاق نحو الازدهار والأمن والاستقرار.

وحول العلاقات الايرانية اللبنانية، قال ريفي: “نرفض الوصاية الإيرانية على شعبنا، وفي الوقت الذي كان يفترض فيه أن يكون الجيش اللبناني هو القوة المسلحة الوحيدة على أرض لبنان، يقوم حزب الله بعرض عسكري في القصير على مسافة أمتار من الحدود اللبنانية وهذه الأفعال مُدانة ومرفوضة، وندعو إلى أن يكون الجيش اللبناني هو القوة العسكرية الوحيدة”.

وحول الدور السعودي في لبنان، أكد ريفي أن السعودية ظلت وعلى الدوام “صاحبة أياد بيضاء على لبنان من خلال دعمه والعمل على حفظ أمنه واستقراره”، مشيراً إلى أن المملكة “تدعم كافة اللبنانيين بعكس المشروع الإيراني الذي يخص مساعداته إلى فريق لبناني محدد”.

رابط المصدر: وزير لبناني: نرفض وصاية إيران وتسليح حزب الله

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً