مليونية في سيئول تطالب باستقالة رئيسة كوريا الجنوبية

قال منظمو تظاهرة إن أكثر من مليون شخص تحدوا البرد والثلوج في سيئول أمس، للمطالبة مجدداً باستقالة الرئيسة بارك غوين-هي الضالعة في فضيحة فساد مدوية واستغلال نفوذ. وردد المتظاهرون هتافات تدعو إلى رحيل غوين-هي أو إيداعها السجن، على وقع قرع الطبول أثناء توجههم نحو

القصر الرئاسي، حيث أغلق آلاف من عناصر الشرطة الطرقات المؤدية إليه. ووفق المنظمين فإن 1.3 مليون شخص شاركوا في التظاهرة، وهي الأكبر منذ بدء هذه التجمعات التي تنظم في نهاية الأسبوع في العاصمة منذ شهر. وقدرت الشرطة عدد المتظاهرين بحوالي 260 ألفاً وهو نفس الرقم الذي تحدثت عنه الأسابيع الأخيرة.  وأطفأ المتظاهرون الشموع التي كانوا يحملونها ثم قاموا بإضاءتها لاحقاً، في إشارة إلى أن حركتهم لن تتوقف طالما بقيت غوين-هي في منصبها. وحافظت التظاهرات التي يسير فيها جنباً إلى جنب رهبان بوذيون وعائلات وموظفون ومزارعون، حتى الآن على طابعها السلمي.


الخبر بالتفاصيل والصور


قال منظمو تظاهرة إن أكثر من مليون شخص تحدوا البرد والثلوج في سيئول أمس، للمطالبة مجدداً باستقالة الرئيسة بارك غوين-هي الضالعة في فضيحة فساد مدوية واستغلال نفوذ.

وردد المتظاهرون هتافات تدعو إلى رحيل غوين-هي أو إيداعها السجن، على وقع قرع الطبول أثناء توجههم نحو القصر الرئاسي، حيث أغلق آلاف من عناصر الشرطة الطرقات المؤدية إليه.

ووفق المنظمين فإن 1.3 مليون شخص شاركوا في التظاهرة، وهي الأكبر منذ بدء هذه التجمعات التي تنظم في نهاية الأسبوع في العاصمة منذ شهر. وقدرت الشرطة عدد المتظاهرين بحوالي 260 ألفاً وهو نفس الرقم الذي تحدثت عنه الأسابيع الأخيرة.

 وأطفأ المتظاهرون الشموع التي كانوا يحملونها ثم قاموا بإضاءتها لاحقاً، في إشارة إلى أن حركتهم لن تتوقف طالما بقيت غوين-هي في منصبها. وحافظت التظاهرات التي يسير فيها جنباً إلى جنب رهبان بوذيون وعائلات وموظفون ومزارعون، حتى الآن على طابعها السلمي.

رابط المصدر: مليونية في سيئول تطالب باستقالة رئيسة كوريا الجنوبية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً