Kylie Jenner تحوّل صادم وتغيير لوجهها الطبيعي

تُعرف النجمة كيلي جينير Kylie Jenner بجمالها الطبيعي، ومع ذلك لا يمكننا أن ننكر التحوّل الملحوظ في وجهها منذ العام 2008. يمكننا اعتبار أنّ هذا التحول هو مع التقدم في السن، حيث تنضج الملامح وتصبح أجمل. كما أنّ للمكياج دوراً أساسيّاً في التأثير على الشكل. بالرغم من كلّ هذه الاحتمالات،

تثبت الصور أنّ كيلي خضعت لبعض تقنيات التجميل للتخلص من النمش وتصحيح شكل حاجبيها، وبالطبغ تكبير الشفتين. تابعي الصور واكتشفي أبرز التحوّلات في وجه كيلي جينير. عندما كانت كيلي في العاشرة من عمرها لم تكن تضع المكياج، وكان النمش يملأ وجنتيها. بعدها في العام 2009 بدأت تنضج ملامحها من دون أي تغير ملحوظ. بدأت تستخدم المكياج الناعم مع القليل من الكحل الأسود في العام 2010. أما العام 2011 فاقتصر على تغيير لون شعرها مع بعض الخصلات الزهرية. واكتمل التغيير في العام 2013 بصور خالية من النمش وحواجب عريضة، إلى أن كانت الصدمة في 2015 بشفتين ممتلئتين وجمال لافت.


الخبر بالتفاصيل والصور


تُعرف النجمة كيلي جينير Kylie Jenner بجمالها الطبيعي، ومع ذلك لا يمكننا أن ننكر التحوّل الملحوظ في وجهها منذ العام 2008. يمكننا اعتبار أنّ هذا التحول هو مع التقدم في السن، حيث تنضج الملامح وتصبح أجمل. كما أنّ للمكياج دوراً أساسيّاً في التأثير على الشكل. بالرغم من كلّ هذه الاحتمالات، تثبت الصور أنّ كيلي خضعت لبعض تقنيات التجميل للتخلص من النمش وتصحيح شكل حاجبيها، وبالطبغ تكبير الشفتين. تابعي الصور واكتشفي أبرز التحوّلات في وجه كيلي جينير.

عندما كانت كيلي في العاشرة من عمرها لم تكن تضع المكياج، وكان النمش يملأ وجنتيها. بعدها في العام 2009 بدأت تنضج ملامحها من دون أي تغير ملحوظ. بدأت تستخدم المكياج الناعم مع القليل من الكحل الأسود في العام 2010. أما العام 2011 فاقتصر على تغيير لون شعرها مع بعض الخصلات الزهرية. واكتمل التغيير في العام 2013 بصور خالية من النمش وحواجب عريضة، إلى أن كانت الصدمة في 2015 بشفتين ممتلئتين وجمال لافت.

رابط المصدر: Kylie Jenner تحوّل صادم وتغيير لوجهها الطبيعي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً