أول رد فعل مقتضب لترامب: فيدل كاسترو مات!

اختار الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، إرسال تغريدة عبر تويتر للتعبير عن رد فعله الأول على وفاة أب الثورة الكوبية فيدل كاسترو، لكنه لم يتطرق في هذه المرحلة إلى تحفظاته

على إعادة العلاقات التاريخية بين واشنطن وهافانا. وباقتضاب كتب ترامب على شبكة تويتر للتواصل الاجتماعي، منبره المفضل للتواصل: “فيدل كاسترو قد مات!”. ولم يبد البيت الأبيض بعد رد فعل على وفاة فيدل كاسترو مساء الجمعة عن 90 عاماً.وتقوم كوبا بإعادة العلاقات التاريخية مع الولايات المتحدة منذ نهاية 2014، لكن دونالد ترامب أبدى تحفظات على هذا التقارب، مؤكداً أنه سيبذل “كل ما في وسعه للتوصل إلى اتفاق صلب” مع هافانا.وكذلك أعلن ترامب الذي يتسلم مهام منصبه في 20 يناير (كانون الثاني)، أنه يعارض حتى الآن إلغاء الحظر المالي والتجاري المفروض على الجزيرة منذ 1962. ورفعه رهن بالكونغرس الذي يعارض ذلك ويشكل الجمهوريون الأكثرية فيه.وكان ترامب قال في سبتمبر (أيلول) في خطاب ألقاه أثناء الحملة، قبل انتخابات الثامن من نوفمبر (تشرين الثاني)، إن “كل التنازلات التي قدمها باراك أوباما إلى نظام كاسترو، تمت عبر أوامر رئاسية، وهذا يعني أن الرئيس المقبل يستطيع التراجع عنها، وسأفعل ذلك إلا إذا لبى نظام كاسترو مطالبنا، وليس مطالبي، مطالبنا”.وأضاف ترامب “تعرفون ما هي هذه المطالب. هذه المطالب تتناول الحريات الدينية والسياسية للشعب الكوبي والإفراج عن السجناء السياسيين”.


الخبر بالتفاصيل والصور



اختار الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، إرسال تغريدة عبر تويتر للتعبير عن رد فعله الأول على وفاة أب الثورة الكوبية فيدل كاسترو، لكنه لم يتطرق في هذه المرحلة إلى تحفظاته على إعادة العلاقات التاريخية بين واشنطن وهافانا.

وباقتضاب كتب ترامب على شبكة تويتر للتواصل الاجتماعي، منبره المفضل للتواصل: “فيدل كاسترو قد مات!”. ولم يبد البيت الأبيض بعد رد فعل على وفاة فيدل كاسترو مساء الجمعة عن 90 عاماً.

وتقوم كوبا بإعادة العلاقات التاريخية مع الولايات المتحدة منذ نهاية 2014، لكن دونالد ترامب أبدى تحفظات على هذا التقارب، مؤكداً أنه سيبذل “كل ما في وسعه للتوصل إلى اتفاق صلب” مع هافانا.

وكذلك أعلن ترامب الذي يتسلم مهام منصبه في 20 يناير (كانون الثاني)، أنه يعارض حتى الآن إلغاء الحظر المالي والتجاري المفروض على الجزيرة منذ 1962. ورفعه رهن بالكونغرس الذي يعارض ذلك ويشكل الجمهوريون الأكثرية فيه.

وكان ترامب قال في سبتمبر (أيلول) في خطاب ألقاه أثناء الحملة، قبل انتخابات الثامن من نوفمبر (تشرين الثاني)، إن “كل التنازلات التي قدمها باراك أوباما إلى نظام كاسترو، تمت عبر أوامر رئاسية، وهذا يعني أن الرئيس المقبل يستطيع التراجع عنها، وسأفعل ذلك إلا إذا لبى نظام كاسترو مطالبنا، وليس مطالبي، مطالبنا”.

وأضاف ترامب “تعرفون ما هي هذه المطالب. هذه المطالب تتناول الحريات الدينية والسياسية للشعب الكوبي والإفراج عن السجناء السياسيين”.

رابط المصدر: أول رد فعل مقتضب لترامب: فيدل كاسترو مات!

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً