الصحة الإماراتية تطلق تطبيقاً تفاعلياً لمكافحة سمنة الأطفال

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإطلاق الرسمي للتطبيق الذكي “أبطال الصحة”، ضمن فعاليات أسبوع الإمارات للإبتكار 2016 والذي يهدف إلى تنمية مهارات الأطفال، واكسابهم المعلومات لزيادة وعيهم حول أهمية تبني

أنماط الحياة الصحية ضمن الأجندة الوطنية لمكافحة السمنة عند الأطفال. وقال الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، إن إطلاق التطبيق الذكي “أبطال الصحة” يأتي ضمن استراتيجية الحكومة الإتحادية لتخفيض معدل السمنة عند الأطفال، وهو جزء من عدة مبادرات حكومية لتعزيز الأنماط والسلوكيات الوقائية والصحية لدى الأطفال في الإمارات.وأكد سعي الوزارة من خلال مثل هذه الفعاليات إلى تنفيذ خطة عمل وطنية وفق أطر زمنية ومؤشرات تقييم تمهد البيئة المناسبة لتشجيع الأفراد والأسر على اتباع أسلوب حياة صحي، للتعامل مع تحدي السمنة بما ينسجم مع استراتيجية الوزارة بتعزيز أنماط الحياة الصحية لمجتمع دولة الإمارات، للحد من الأمراض المرتبطة بها عن طريق تمكين الأفراد لاسيما الأطفال من تبني أنماط حياة صحية مثل ممارسة النشاط البدني والغذاء الصحي، وإكسابهم المهارات اللازمة وخلق بيئة داعمة للصحة بيئية وتشريعية، ومشاركة المجتمعات ومؤسسات المجتمع المدني في برامج تعزيز الصحة.وقالت مديرة إدارة التثقيف والتعزيز الصحي بالوزارة الدكتورة فضيلة محمد شريف، إن “التطبيق يركز على الأساليب المشوقة في التوعية الصحية التي تهم الطفل مثل الألعاب والمغامرات، والتي تسهم في تحسين السلوكيات الصحية لديهم مثل تحفيزهم على ممارسة النشاط البدني من خلال الألعاب الإلكترونية، وكيفية اختيار الأطعمة الصحية عن طريق التسوق الصحي وتنمية مهارة الطبخ عند الأطفال وتقديم الخيارات الصحية للأطعمة المفضلة لديهم وكيفية غسل اليدين لتجنب الأمراض”.وذكرت أن التطبيق يحتوي على شخصيتين ترمزان للصحة وهما “مانع وسلامة”، حيث يمكن للأطفال اختيار شخصية من الشخصيات ومتابعة اللعب معهم، وتم استيحاء الشخصيات من تراث دولة الإمارات العربية المتحدة.وأوضحت مديرة قسم برامج تعزيز الصحة بالوزارة نوف خميس، أن تطبيق “أبطال الصحة ” يحتوي على نوعين من الألعاب هما الألعاب الحركية والتي تساعد الطفل على الحركة أثناء اللعب، حيث تم برمجة الالعاب الحركية ببرنامج عداد الخطوات الذي يحسب عدد الخطوات التي يقوم بها الطفل أثناء اللعب، مثل التسوق الذكي ومغامرات “مانع وسلامة” ولعبة القفز ولعبة المتاهة بتقنية ثلاثية الأبعاد.وأضافت أن النوع الثاني هو الألعاب التثقيفية التي تزود الطفل بالمعلومات عن طريق الرسوم المتحركة، و تقنية ثلاثي الأبعاد مثل الشيف الصغير وعالم”3D” وغسل اليدين ولعبة كرة القدم بالإضافة إلى “مكتبتي” التي تحتوي على العديد من الأفلام التثقيفية والمنشورات التوعوية، وذلك ليتم استخدام المنشورات أو الأفلام في المناهج الدراسية.ويحتوي التطبيق على قسم “مدونتي اليومية “، وهي جدول يومي للطفل يقوم بتسجيل العادات الصحية التي مارسها خلال اليوم مثل الحصص المتناولة من المجموعات الغذائية كالخضروات والفواكه والحليب ومشتقاته ومعدل شرب الماء ومعدل ممارسة النشاط البدني ومعدل تناول المشروبات المحلاة .ويهدف قسم “الشيف الصغير”، لإكساب الاطفال المعلومات ومهارات إعداد الأطعمة الصحية ومهارة التمييز بين الوجبات السريعة والوجبات الصحية، وكيفية استبدالها ببدائل صحية بينما تهدف لعبة “التسوق الذكي” إلى شرح كيفية اختيار الأطعمة الصحية للجسم.وتضم مغامرات “مانع وسلامة” على معلومات متنوعة عن الغذاء الصحي والنشاط البدني وغسل اليدين وغيرها من الأسئلة التثقيفية، في حين يضم عالم “ثلاثي الأبعاد 3D “عرض معلومات بطريقة مبتكرة ومختلفة حيث تحتوي اللعبة على مجموعات غذائية مختلفة منها الصحي وغير الصحي ولعبة المتاهة ولعبة الواقع المعزز، وغسيل اليدين والقفز والمجموعات الغذائية الصحية وتفعيل خاصة التنبيه.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإطلاق الرسمي للتطبيق الذكي “أبطال الصحة”، ضمن فعاليات أسبوع الإمارات للإبتكار 2016 والذي يهدف إلى تنمية مهارات الأطفال، واكسابهم المعلومات لزيادة وعيهم حول أهمية تبني أنماط الحياة الصحية ضمن الأجندة الوطنية لمكافحة السمنة عند الأطفال.

وقال الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، إن إطلاق التطبيق الذكي “أبطال الصحة” يأتي ضمن استراتيجية الحكومة الإتحادية لتخفيض معدل السمنة عند الأطفال، وهو جزء من عدة مبادرات حكومية لتعزيز الأنماط والسلوكيات الوقائية والصحية لدى الأطفال في الإمارات.

وأكد سعي الوزارة من خلال مثل هذه الفعاليات إلى تنفيذ خطة عمل وطنية وفق أطر زمنية ومؤشرات تقييم تمهد البيئة المناسبة لتشجيع الأفراد والأسر على اتباع أسلوب حياة صحي، للتعامل مع تحدي السمنة بما ينسجم مع استراتيجية الوزارة بتعزيز أنماط الحياة الصحية لمجتمع دولة الإمارات، للحد من الأمراض المرتبطة بها عن طريق تمكين الأفراد لاسيما الأطفال من تبني أنماط حياة صحية مثل ممارسة النشاط البدني والغذاء الصحي، وإكسابهم المهارات اللازمة وخلق بيئة داعمة للصحة بيئية وتشريعية، ومشاركة المجتمعات ومؤسسات المجتمع المدني في برامج تعزيز الصحة.

وقالت مديرة إدارة التثقيف والتعزيز الصحي بالوزارة الدكتورة فضيلة محمد شريف، إن “التطبيق يركز على الأساليب المشوقة في التوعية الصحية التي تهم الطفل مثل الألعاب والمغامرات، والتي تسهم في تحسين السلوكيات الصحية لديهم مثل تحفيزهم على ممارسة النشاط البدني من خلال الألعاب الإلكترونية، وكيفية اختيار الأطعمة الصحية عن طريق التسوق الصحي وتنمية مهارة الطبخ عند الأطفال وتقديم الخيارات الصحية للأطعمة المفضلة لديهم وكيفية غسل اليدين لتجنب الأمراض”.

وذكرت أن التطبيق يحتوي على شخصيتين ترمزان للصحة وهما “مانع وسلامة”، حيث يمكن للأطفال اختيار شخصية من الشخصيات ومتابعة اللعب معهم، وتم استيحاء الشخصيات من تراث دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضحت مديرة قسم برامج تعزيز الصحة بالوزارة نوف خميس، أن تطبيق “أبطال الصحة ” يحتوي على نوعين من الألعاب هما الألعاب الحركية والتي تساعد الطفل على الحركة أثناء اللعب، حيث تم برمجة الالعاب الحركية ببرنامج عداد الخطوات الذي يحسب عدد الخطوات التي يقوم بها الطفل أثناء اللعب، مثل التسوق الذكي ومغامرات “مانع وسلامة” ولعبة القفز ولعبة المتاهة بتقنية ثلاثية الأبعاد.

وأضافت أن النوع الثاني هو الألعاب التثقيفية التي تزود الطفل بالمعلومات عن طريق الرسوم المتحركة، و تقنية ثلاثي الأبعاد مثل الشيف الصغير وعالم”3D” وغسل اليدين ولعبة كرة القدم بالإضافة إلى “مكتبتي” التي تحتوي على العديد من الأفلام التثقيفية والمنشورات التوعوية، وذلك ليتم استخدام المنشورات أو الأفلام في المناهج الدراسية.

ويحتوي التطبيق على قسم “مدونتي اليومية “، وهي جدول يومي للطفل يقوم بتسجيل العادات الصحية التي مارسها خلال اليوم مثل الحصص المتناولة من المجموعات الغذائية كالخضروات والفواكه والحليب ومشتقاته ومعدل شرب الماء ومعدل ممارسة النشاط البدني ومعدل تناول المشروبات المحلاة .

ويهدف قسم “الشيف الصغير”، لإكساب الاطفال المعلومات ومهارات إعداد الأطعمة الصحية ومهارة التمييز بين الوجبات السريعة والوجبات الصحية، وكيفية استبدالها ببدائل صحية بينما تهدف لعبة “التسوق الذكي” إلى شرح كيفية اختيار الأطعمة الصحية للجسم.

وتضم مغامرات “مانع وسلامة” على معلومات متنوعة عن الغذاء الصحي والنشاط البدني وغسل اليدين وغيرها من الأسئلة التثقيفية، في حين يضم عالم “ثلاثي الأبعاد 3D “عرض معلومات بطريقة مبتكرة ومختلفة حيث تحتوي اللعبة على مجموعات غذائية مختلفة منها الصحي وغير الصحي ولعبة المتاهة ولعبة الواقع المعزز، وغسيل اليدين والقفز والمجموعات الغذائية الصحية وتفعيل خاصة التنبيه.

رابط المصدر: الصحة الإماراتية تطلق تطبيقاً تفاعلياً لمكافحة سمنة الأطفال

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً