من هو فيدل كاسترو صاحب أطول خطاب في العالم؟

بوفاة فيدل كاسترو يغيب واحد من آخر العمالقة السياسيين في القرن العشرين، حاكم جعل من جزيرة صغيرة في الكاريبي محور اختبار قوة بين القوتين العظميين الأميركية والسوفييتية، قبل أن ينسحب من السلطة لدواع صحية. “لن أتقاعد أبداً من السياسة، السلطة عبودية وأنا عبدها”،

هذا ما كان يؤكده كاسترو الذي تحدى جاره الشمالي الجبار على مدى نصف قرن قبل أن ينأى بنفسه عن الحكم اعتباراً من العام 2006. وفيما يلي بعض الحقائق عن الزعيم الكوبي السابق فيدل كاسترو الذي توفي عن 90 عاماً: ثالث أطول مدة حكم قاد فيدل كاسترو كوبا لمدة 5 عقود، وكان ثالث أطول زعيم دولة بقاء في منصبه في العالم بعد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وملك تايلاند. وسلم السلطة مؤقتا لشقيقه راؤول في يوليو 2006، بعد أن خضع لجراحة في الأمعاء ثم أصبح تسليم السلطة رسميا في 2008. في سنواته الأخيرة ظهر كاسترو من حين لآخر علناً وفي تسجيلات فيديو وفي صور عادة كانت خلال لقائه ضيوفاً. وكتب مئات من مقالات الرأي لوسائل إعلام رسمية، وقد شوهد منحنياً ويمشي بصعوبة مرتين في 2012، ومرتين في 2013. كما شوهد في افتتاح مركز ثقافي في 8 يناير 2014، وإن كانت صور لكبار الزوار الذين قدموا إلى منزله لم تظهر إلا في وقت لاحق. أطول خطاب في العالم يحمل كاسترو الرقم القياسي لأطول خطاب ألقي على الإطلاق أمام الأمم المتحدة، إذ استمر 4 ساعات و29 دقيقة في 26 سبتمبر 1960، وفقاً لما ذكره موقع الأمم المتحدة على الإنترنت. ودام أحد أطول خطاباته المسجلة 7 ساعات و30 دقيقة في 24 فبراير  1998، بعد أن أعادت الجمعية الوطنية انتخابه رئيساً لولاية تستمر 5 سنوات. محاولات الاغتيال يقول كاسترو إنه نجا من 634 محاولة ومؤامرة لاغتياله، دبرت أغلبها وكالة المخابرات المركزية ومنظمات أسسها منفيون في الولايات المتحدة. وقيل أن تلك المحاولات شملت استخدام أقراص سامة وسيجار مسمم وأصداف ملغومة وبذلة غطس ملوثة بالكيماويات، وقيل إنه كان هناك مخطط آخر لإعطائه مسحوقاً يتسبب في سقوط لحيته بغرض تقويض شعبيته. السيجار الكوبي اعتاد كاسترو تدخين السيجار الكوبي بشراهة لكنه أقلع عنه عام 1985، وبعد أعوام من ذلك لخص أضرار تدخين التبغ بقوله “أفضل شيء يمكن أن تفعله بعلبة السيجار هذه هي أن تعطيها لعدوك.” شخصية تاريخية في عام 2012 أدرجته مجلة تايم في قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم عبر التاريخ. 9 أبناء لدى كاسترو 9 أبناء من 5 نساء، ابنه الأكبر هو فيدل كاسترو دياز بالارت، وهو شبيه بأبيه ويعرف باسم فيديليتو، وهو عالم نووي تدرب في الاتحاد السوفييتي السابق وولد في 1949 من زواج دام فترة قصيرة من ميرتا دياز بالارت. أما ابنته ألينا فرنانديز فهي من  سيدة من الطبقة الراقية في هافانا عندما كان كاسترو مختبئا في الخمسينيات، وهربت من كوبا في عام 1993 وهي متخفية في هيئة سائحة وكانت من الناقدين المفوهين. ولدى كاسترو 5 أبناء من داليا سوتو ديل فالي، التي ارتبط منذ الستينيات، وله أيضاً ابن وابنه من سيدتين قبل أن يتولى السلطة.


الخبر بالتفاصيل والصور


بوفاة فيدل كاسترو يغيب واحد من آخر العمالقة السياسيين في القرن العشرين، حاكم جعل من جزيرة صغيرة في الكاريبي محور اختبار قوة بين القوتين العظميين الأميركية والسوفييتية، قبل أن ينسحب من السلطة لدواع صحية.

“لن أتقاعد أبداً من السياسة، السلطة عبودية وأنا عبدها”، هذا ما كان يؤكده كاسترو الذي تحدى جاره الشمالي الجبار على مدى نصف قرن قبل أن ينأى بنفسه عن الحكم اعتباراً من العام 2006.

وفيما يلي بعض الحقائق عن الزعيم الكوبي السابق فيدل كاسترو الذي توفي عن 90 عاماً:

ثالث أطول مدة حكم

قاد فيدل كاسترو كوبا لمدة 5 عقود، وكان ثالث أطول زعيم دولة بقاء في منصبه في العالم بعد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وملك تايلاند.

وسلم السلطة مؤقتا لشقيقه راؤول في يوليو 2006، بعد أن خضع لجراحة في الأمعاء ثم أصبح تسليم السلطة رسميا في 2008.

في سنواته الأخيرة ظهر كاسترو من حين لآخر علناً وفي تسجيلات فيديو وفي صور عادة كانت خلال لقائه ضيوفاً.

وكتب مئات من مقالات الرأي لوسائل إعلام رسمية، وقد شوهد منحنياً ويمشي بصعوبة مرتين في 2012، ومرتين في 2013.

كما شوهد في افتتاح مركز ثقافي في 8 يناير 2014، وإن كانت صور لكبار الزوار الذين قدموا إلى منزله لم تظهر إلا في وقت لاحق.

أطول خطاب في العالم

يحمل كاسترو الرقم القياسي لأطول خطاب ألقي على الإطلاق أمام الأمم المتحدة، إذ استمر 4 ساعات و29 دقيقة في 26 سبتمبر 1960، وفقاً لما ذكره موقع الأمم المتحدة على الإنترنت.

ودام أحد أطول خطاباته المسجلة 7 ساعات و30 دقيقة في 24 فبراير  1998، بعد أن أعادت الجمعية الوطنية انتخابه رئيساً لولاية تستمر 5 سنوات.

محاولات الاغتيال

يقول كاسترو إنه نجا من 634 محاولة ومؤامرة لاغتياله، دبرت أغلبها وكالة المخابرات المركزية ومنظمات أسسها منفيون في الولايات المتحدة.

وقيل أن تلك المحاولات شملت استخدام أقراص سامة وسيجار مسمم وأصداف ملغومة وبذلة غطس ملوثة بالكيماويات، وقيل إنه كان هناك مخطط آخر لإعطائه مسحوقاً يتسبب في سقوط لحيته بغرض تقويض شعبيته.

السيجار الكوبي

اعتاد كاسترو تدخين السيجار الكوبي بشراهة لكنه أقلع عنه عام 1985، وبعد أعوام من ذلك لخص أضرار تدخين التبغ بقوله “أفضل شيء يمكن أن تفعله بعلبة السيجار هذه هي أن تعطيها لعدوك.”

شخصية تاريخية

في عام 2012 أدرجته مجلة تايم في قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم عبر التاريخ.

9 أبناء

لدى كاسترو 9 أبناء من 5 نساء، ابنه الأكبر هو فيدل كاسترو دياز بالارت، وهو شبيه بأبيه ويعرف باسم فيديليتو، وهو عالم نووي تدرب في الاتحاد السوفييتي السابق وولد في 1949 من زواج دام فترة قصيرة من ميرتا دياز بالارت.

أما ابنته ألينا فرنانديز فهي من  سيدة من الطبقة الراقية في هافانا عندما كان كاسترو مختبئا في الخمسينيات، وهربت من كوبا في عام 1993 وهي متخفية في هيئة سائحة وكانت من الناقدين المفوهين.

ولدى كاسترو 5 أبناء من داليا سوتو ديل فالي، التي ارتبط منذ الستينيات، وله أيضاً ابن وابنه من سيدتين قبل أن يتولى السلطة.

رابط المصدر: من هو فيدل كاسترو صاحب أطول خطاب في العالم؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً