«طرق دبي» تفتتح بشكل كامل تقاطع الحوض بتكلفة 228 مليون درهم

مخطط يظهر مكونات مشروع تقاطع الحوض والمناطق التي يخدمها صورة تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، ومتابعة سمو الشيخ

حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بسرعة انجاز مشاريع البنية التحتية الخاصة بشبكة الطرق حول موقع معرض اكسبو 2020، افتتحت هيئة الطرق والمواصلات (اليوم السبت) المرحلة الأخيرة من مشروع تقاطع الحوض المجسر الواقع بين شارعي الشيخ محمد بن زايد واليلايس، وذلك بعد انتهاء كافة الأعمال المشروع الذي شمل تنفيذ أربعة جسور على امتداد شارع اليلايس شرقا وغربا بطول إجمالي 600 متر وسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه، إضافة إلى تعديل مسارات الطرق المتأثرة بما يحقق تكامل الحركة المرورية في منطقة التقاطع، وبلغت تكلفة المشروع قرابة 228 مليون درهم، وبافتتاح المرحلة الأخيرة تكون التكلفة الإجمالية لتوسعة وتطوير شارع الشيخ محمد بن زايد من مدخل إمارة دبي مع الشارقة وحتى تقاطع الحوض قد بلغت مليار و910 ملايين درهم. وأعرب مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة، عن سروره بإنجاز المرحلة الأخيرة من مشروع توسعة وتطوير شارع الشيخ محمد بن زايد، التي تسهم في حل مشكلة التداخل في الحركة المرورية في دوار الحوض سابقاً، وتحقق انسيابية في حركة المركبات في مختلف الاتجاهات، حيث ستكون الحركة المرورية سلسه للمركبات القادمة من شارع اليلايس والمتجهة شرقاً باتجاه مجمع دبي للاستثمار، وغرباً باتجاه شارع الشيخ زايد ومنطقة جبل علي الحرة، وكذلك سيوفر انسيابية للحركة المرورية القادمة من شارع الشيخ محمد بن زايد شمالاً وجنوباً من وإلى أبوظبي. وقال الطاير: يعد مشروع تقاطع الحوض الواقع في الجزء الغربي من إمارة دبي ويحده من الشمال تقاطع المرابع العربية ومن الجنوب طريق الشاحنات ـ يعد ـ أحد المشاريع الاستراتيجية الرئيسة على شارع الشيخ محمد بن زايد، وتضمن المشروع تطوير دوار الحوض وتحويله من دوار يعمل بإشارات ضوئية إلى تقاطع مجسر يوفر حركة مرورية حره في كافة الاتجاهات، وروعي فيه استيعابه لمسار قطار الاتحاد، حيث تم تنفيذ أربعة جسور على امتداد شارع اليلايس شرقا وغربا بطول إجمالي 600 متر وسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه، كما تضمن المشروع توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد في المنطقة الممتدة من دوار الحوض إلى تقاطع الشارع المؤدي لمطار آل مكتوم من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه بطول 11 كيلومترا، إضافة إلى تنفيذ شارع خدمة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد في المسافة الممتدة من تقاطع شارع الخيل إلى دوار الحوض بطول حوالي أربعة كيلومترات لتسهيل حركة الدخول والخروج من وإلى المشاريع التطويرية المجاورة، إلى جانب أعمال إنارة الطرق وأعمال تصريف مياه الأمطار وأعمال العلامات المرورية والخطوط الأرضية، وأعمال الخدمات وفقا لمتطلبات الجهات الخدمية في المنطقة. وأوضح المدير العام ورئيس مجلس المديرين أن الهيئة افتتحت اجزاء من المشروع في المرحلة السابقة، وذلك انطلاقاً من حرصها على تسهيل الحركة المرورية في الاجزاء التي تم الانتهاء منها، حيث افتتحت في شهر فبراير الماضي توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه، بطول سبعة كيلومترات، في المنطقة الممتدة من دوار مطار آل مكتوم الدولي إلى دوار جبل علي لهباب، كما افتتحت توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد في المنطقة الواقعة بين تقاطع شارع اليلايس ودوار جبل علي لهباب باتجاه أبوظبي بطول أربعة كيلومترات، وافتتحت مؤخراً شارعي الخدمة الموازيين لشارع الشيخ محمد بن زايد (بالاتجاهين) واللذان يسهلان حركة الدخول والخروج من وإلى الاماكن الخدمية والمشاريع التطويرية المجاورة بطول قرابة اربعة كيلومترات. المرحلة الثانية تجدر الإشارة إلى أن مشروع تقاطع الحوض هو جزء من المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتوسعة شارع الشيخ محمد بن زايد، حيث افتتحت هيئة الطرق والمواصلات سابقاَ الطريق المجسر الذي يمر فوق تقاطع الحوض على شارع الشيخ محمد بن زايد، الذي يخدم الحركة المرورية القادمة من ميناء جبل علي إلى شارع الشيخ محمد بن زايد بالاتجاه إلى مدينة دبي، ويتألف الجسر من ثلاثة مسارات، تصل بين شارع اليلايس القادم من منطقة جبل علي إلى شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه دبي، بطول إجمالي يبلغ قرابة كيلومتر واحد، إضافة إلى افتتاح توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات إلى ستة مسارات في الاتجاه من دوار الحوض إلى تقاطع المرابع العربية، بطول إجمالي يبلغ عشرة كيلومترات. كما أنجزت الهيئة كذلك ضمن المرحلة الثانية من مشروع تطوير شارع الشيخ محمد بن زايد، التقاطع العلوي المجسر الذي يربط شارع حصه وشارع الخيل ومنطقة البرشاء مع شارع الشيخ محمد بن زايد، ويخدم هذا التقاطع الهام الحركة المرورية من وإلى منطقة البرشاء عبر شارع الشيخ محمد بن زايد، ويوفر حركة مرورية حرة في جميع الاتجاهات، إضافة إلى المناطق الخاضعة للتطوير التي تحيط بالتقاطع، وكذلك افتتحت تقاطعا طبقياً بعدة مستويات عند تقاطع شارع الخيل مع شارع الشيخ محمد بن زايد، وتضمن المشروع إنشاء ستة جسور لتوفير حركة مرور انسيابية للمركبات في كل الاتجاهات، إضافة إلى جسرين مباشرين لتوفير حركة الانعطاف لليسار. المرحلة الأولى وانتهت هيئة الطرق والمواصلات انتهت في السنوات الماضية من إنجاز المرحلة الأولى من مشروع توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات إلى ستة مسارات في كل اتجاه، وذلك من مدخل إمارة دبي مع إمارة الشارقة وحتى تقاطع المرابع العربية، بطول 32 كيلومترا، وتم تقسيم المشروع إلى ثلاثة أجزاء، تم في الجزء الأول إنجاز أعمال التوسعة من مدخل إمارة الشارقة إلى تقاطع العوير بطول 12 كيلومترا، وذلك في شهر أغسطس 2007، وافتتح الجزء الثاني الذي امتد من تقاطع العوير إلى تقاطع العين بطول عشرة كيلومترات، في شهر فبراير 2008، فيما أنجز الجزء الممتد من تقاطع العين إلى تقاطع المرابع العربية بطول عشرة كيلومترات، في نهاية شهر مارس 2008، وتم افتتاح تقاطع المرابع العربية في شهر أغسطس 2008، ويعد تقاطع المرابع العربية من أكبر التقاطعات المجسرة في الدولة، حيث يبلغ طول الجسور في التقاطع قرابة 2.5 كيلو متر، ويتألف التقاطع من أحد عشر جسراً ونفق واحد، ويوفر حركة مرورية حرة في كل الاتجاهات.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • مخطط يظهر مكونات مشروع تقاطع الحوض والمناطق التي يخدمها

صورة

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بسرعة انجاز مشاريع البنية التحتية الخاصة بشبكة الطرق حول موقع معرض اكسبو 2020، افتتحت هيئة الطرق والمواصلات (اليوم السبت) المرحلة الأخيرة من مشروع تقاطع الحوض المجسر الواقع بين شارعي الشيخ محمد بن زايد واليلايس، وذلك بعد انتهاء كافة الأعمال المشروع الذي شمل تنفيذ أربعة جسور على امتداد شارع اليلايس شرقا وغربا بطول إجمالي 600 متر وسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه، إضافة إلى تعديل مسارات الطرق المتأثرة بما يحقق تكامل الحركة المرورية في منطقة التقاطع، وبلغت تكلفة المشروع قرابة 228 مليون درهم، وبافتتاح المرحلة الأخيرة تكون التكلفة الإجمالية لتوسعة وتطوير شارع الشيخ محمد بن زايد من مدخل إمارة دبي مع الشارقة وحتى تقاطع الحوض قد بلغت مليار و910 ملايين درهم.

وأعرب مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة، عن سروره بإنجاز المرحلة الأخيرة من مشروع توسعة وتطوير شارع الشيخ محمد بن زايد، التي تسهم في حل مشكلة التداخل في الحركة المرورية في دوار الحوض سابقاً، وتحقق انسيابية في حركة المركبات في مختلف الاتجاهات، حيث ستكون الحركة المرورية سلسه للمركبات القادمة من شارع اليلايس والمتجهة شرقاً باتجاه مجمع دبي للاستثمار، وغرباً باتجاه شارع الشيخ زايد ومنطقة جبل علي الحرة، وكذلك سيوفر انسيابية للحركة المرورية القادمة من شارع الشيخ محمد بن زايد شمالاً وجنوباً من وإلى أبوظبي.

وقال الطاير: يعد مشروع تقاطع الحوض الواقع في الجزء الغربي من إمارة دبي ويحده من الشمال تقاطع المرابع العربية ومن الجنوب طريق الشاحنات ـ يعد ـ أحد المشاريع الاستراتيجية الرئيسة على شارع الشيخ محمد بن زايد، وتضمن المشروع تطوير دوار الحوض وتحويله من دوار يعمل بإشارات ضوئية إلى تقاطع مجسر يوفر حركة مرورية حره في كافة الاتجاهات، وروعي فيه استيعابه لمسار قطار الاتحاد، حيث تم تنفيذ أربعة جسور على امتداد شارع اليلايس شرقا وغربا بطول إجمالي 600 متر وسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه، كما تضمن المشروع توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد في المنطقة الممتدة من دوار الحوض إلى تقاطع الشارع المؤدي لمطار آل مكتوم من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه بطول 11 كيلومترا، إضافة إلى تنفيذ شارع خدمة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد في المسافة الممتدة من تقاطع شارع الخيل إلى دوار الحوض بطول حوالي أربعة كيلومترات لتسهيل حركة الدخول والخروج من وإلى المشاريع التطويرية المجاورة، إلى جانب أعمال إنارة الطرق وأعمال تصريف مياه الأمطار وأعمال العلامات المرورية والخطوط الأرضية، وأعمال الخدمات وفقا لمتطلبات الجهات الخدمية في المنطقة.

وأوضح المدير العام ورئيس مجلس المديرين أن الهيئة افتتحت اجزاء من المشروع في المرحلة السابقة، وذلك انطلاقاً من حرصها على تسهيل الحركة المرورية في الاجزاء التي تم الانتهاء منها، حيث افتتحت في شهر فبراير الماضي توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه، بطول سبعة كيلومترات، في المنطقة الممتدة من دوار مطار آل مكتوم الدولي إلى دوار جبل علي لهباب، كما افتتحت توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد في المنطقة الواقعة بين تقاطع شارع اليلايس ودوار جبل علي لهباب باتجاه أبوظبي بطول أربعة كيلومترات، وافتتحت مؤخراً شارعي الخدمة الموازيين لشارع الشيخ محمد بن زايد (بالاتجاهين) واللذان يسهلان حركة الدخول والخروج من وإلى الاماكن الخدمية والمشاريع التطويرية المجاورة بطول قرابة اربعة كيلومترات.

المرحلة الثانية
تجدر الإشارة إلى أن مشروع تقاطع الحوض هو جزء من المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتوسعة شارع الشيخ محمد بن زايد، حيث افتتحت هيئة الطرق والمواصلات سابقاَ الطريق المجسر الذي يمر فوق تقاطع الحوض على شارع الشيخ محمد بن زايد، الذي يخدم الحركة المرورية القادمة من ميناء جبل علي إلى شارع الشيخ محمد بن زايد بالاتجاه إلى مدينة دبي، ويتألف الجسر من ثلاثة مسارات، تصل بين شارع اليلايس القادم من منطقة جبل علي إلى شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه دبي، بطول إجمالي يبلغ قرابة كيلومتر واحد، إضافة إلى افتتاح توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات إلى ستة مسارات في الاتجاه من دوار الحوض إلى تقاطع المرابع العربية، بطول إجمالي يبلغ عشرة كيلومترات.

كما أنجزت الهيئة كذلك ضمن المرحلة الثانية من مشروع تطوير شارع الشيخ محمد بن زايد، التقاطع العلوي المجسر الذي يربط شارع حصه وشارع الخيل ومنطقة البرشاء مع شارع الشيخ محمد بن زايد، ويخدم هذا التقاطع الهام الحركة المرورية من وإلى منطقة البرشاء عبر شارع الشيخ محمد بن زايد، ويوفر حركة مرورية حرة في جميع الاتجاهات، إضافة إلى المناطق الخاضعة للتطوير التي تحيط بالتقاطع، وكذلك افتتحت تقاطعا طبقياً بعدة مستويات عند تقاطع شارع الخيل مع شارع الشيخ محمد بن زايد، وتضمن المشروع إنشاء ستة جسور لتوفير حركة مرور انسيابية للمركبات في كل الاتجاهات، إضافة إلى جسرين مباشرين لتوفير حركة الانعطاف لليسار.

المرحلة الأولى
وانتهت هيئة الطرق والمواصلات انتهت في السنوات الماضية من إنجاز المرحلة الأولى من مشروع توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد من ثلاثة مسارات إلى ستة مسارات في كل اتجاه، وذلك من مدخل إمارة دبي مع إمارة الشارقة وحتى تقاطع المرابع العربية، بطول 32 كيلومترا، وتم تقسيم المشروع إلى ثلاثة أجزاء، تم في الجزء الأول إنجاز أعمال التوسعة من مدخل إمارة الشارقة إلى تقاطع العوير بطول 12 كيلومترا، وذلك في شهر أغسطس 2007، وافتتح الجزء الثاني الذي امتد من تقاطع العوير إلى تقاطع العين بطول عشرة كيلومترات، في شهر فبراير 2008، فيما أنجز الجزء الممتد من تقاطع العين إلى تقاطع المرابع العربية بطول عشرة كيلومترات، في نهاية شهر مارس 2008، وتم افتتاح تقاطع المرابع العربية في شهر أغسطس 2008، ويعد تقاطع المرابع العربية من أكبر التقاطعات المجسرة في الدولة، حيث يبلغ طول الجسور في التقاطع قرابة 2.5 كيلو متر، ويتألف التقاطع من أحد عشر جسراً ونفق واحد، ويوفر حركة مرورية حرة في كل الاتجاهات.

رابط المصدر: «طرق دبي» تفتتح بشكل كامل تقاطع الحوض بتكلفة 228 مليون درهم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً