حماد:التتويج بالآسيوية فخر للجميع

صورة أكد محمد عبيد حماد عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، المشرف العام على الفريق الأول والرديف، أن دعوات الجميع من محبي العين والمؤازرة الجماهيرية القوية، إضافة إلى الروح القتالية والرغبة والعزيمة من

قبل اللاعبين في أرضية الملعب، إلى جانب التوفيق، عوامل ستساعد الزعيم على تحقيق فرحة الوطن عندما يقابل شونبوك الكوري الجنوبي مساء اليوم على ملعب استاد هزاع في لقاء التتويج بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم. وقال حماد إن اللقب القاري حلم انتظره الشارع الرياضي الإماراتي طوال 13 عاماً، بعد آخر مرة حصل فيها العين البطولة عام 2003، وأوضح أن لاعبي العين مطالبون اليوم بتأكيد جدارة الكرة الإماراتية، مشيراً إلى أن التتويج ببطولة دوري أبطال آسيا مجد وفخر لكل من يحب ويعشق نادي العين ويشجعه، كما أنه بمثابة مجد شخصي يضاف إلى سجل كل من يعمل في منظومة النادي، ونحن ندعو الله أن يكون من نصيب الزعيم اليوم. تحضيرات جيدة وأضاف مشرف فريق العين: خلال الفترة السابقة بعد العودة من كوريا عقب أداء مباراة الذهاب، مضت البرامج التحضيرية على خير نسق بقيادة المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش، وجميع اللاعبين يتمتعون بمعنويات عالية ولديهم الرغبة والطموح، فهم يدركون أنهم أمام مباراة العمر والفوز بنتيجتها سيفتح لهم أبواب التاريخ لمعانقة المجد الآسيوي ومن ثم المشاركة في مونديال كأس العالم المقبلة، ونحن واثقون ومتفائلون بأن أخوان عمر عبد الرحمن لن يقصروا في أرضية الملعب وسيقاتلون بكل ما يملكون من قوة، مستعينين بدعوات الجميع ومساندة جماهيرهم لتجاوز عقبة الفريق الكوري والوصول إلى منصات التتويج وإعادة كتابة التاريخ وتكرار مشاهد الإنجاز الآسيوي الكبير كما حدث سابقاً. اهتمام ومتابعة وزاد: المعطيات والمقومات التي تقود العين إلى اللقب متوفرة، والأجواء مهيأة، بداية من الرعاية السامية والدعم الكبير من القادة الشيوخ ومروراً بالاهتمام والمتابعة الكبيرة من قبل مجلس الإدارة، إلى جانب الحالة الفنية الجيدة التي يتمتع بها العين الذي يضم في صفوفه أفضل العناصر بقيادة عمر عبد الرحمن، بالإضافة إلى المساندة الجماهيرية الكبيرة المتوقعة من قبل جمهور العين في ملعب المباراة اليوم، ولن يكون متبقياً إلا التوفيق في الملعب والتركيز والقتال والعمل على استغلال أنصاف الفرص المتاحة للتسجيل في مرمى الفريق الكوري. مباراة صعبة وأكد حماد أن لاعبي العين يعرفون جيداً أن المباراة لن تكون سهلة، لأن شونبوك الكوري فريق قوي ويضم في صفوفه لاعبين متميزين وهو يجيد اللعب على الهجمات المرتدة السريعة للاستفادة من الإمكانات العالية التي يتمتع بها عدد من لاعبيه وفي مقدمتهم البرازيلي ليوناردو، وعليهم اليوم أن لا يتيحوا له المساحة والزمن وأن يتجنبوا الأخطاء بقدر الإمكان مع عدم الاندفاع الهجومي على حساب الدفاع وأن يتذكروا أن المباراة عبارة عن 90 دقيقة وعليهم أن يتابعوا القتال حتي اللحظة الأخيرة لأن الهدف يمكن أن يأتي في جزء من الثانية.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

أكد محمد عبيد حماد عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، المشرف العام على الفريق الأول والرديف، أن دعوات الجميع من محبي العين والمؤازرة الجماهيرية القوية، إضافة إلى الروح القتالية والرغبة والعزيمة من قبل اللاعبين في أرضية الملعب، إلى جانب التوفيق، عوامل ستساعد الزعيم على تحقيق فرحة الوطن عندما يقابل شونبوك الكوري الجنوبي مساء اليوم على ملعب استاد هزاع في لقاء التتويج بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وقال حماد إن اللقب القاري حلم انتظره الشارع الرياضي الإماراتي طوال 13 عاماً، بعد آخر مرة حصل فيها العين البطولة عام 2003، وأوضح أن لاعبي العين مطالبون اليوم بتأكيد جدارة الكرة الإماراتية، مشيراً إلى أن التتويج ببطولة دوري أبطال آسيا مجد وفخر لكل من يحب ويعشق نادي العين ويشجعه، كما أنه بمثابة مجد شخصي يضاف إلى سجل كل من يعمل في منظومة النادي، ونحن ندعو الله أن يكون من نصيب الزعيم اليوم.

تحضيرات جيدة

وأضاف مشرف فريق العين: خلال الفترة السابقة بعد العودة من كوريا عقب أداء مباراة الذهاب، مضت البرامج التحضيرية على خير نسق بقيادة المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش، وجميع اللاعبين يتمتعون بمعنويات عالية ولديهم الرغبة والطموح، فهم يدركون أنهم أمام مباراة العمر والفوز بنتيجتها سيفتح لهم أبواب التاريخ لمعانقة المجد الآسيوي ومن ثم المشاركة في مونديال كأس العالم المقبلة، ونحن واثقون ومتفائلون بأن أخوان عمر عبد الرحمن لن يقصروا في أرضية الملعب وسيقاتلون بكل ما يملكون من قوة، مستعينين بدعوات الجميع ومساندة جماهيرهم لتجاوز عقبة الفريق الكوري والوصول إلى منصات التتويج وإعادة كتابة التاريخ وتكرار مشاهد الإنجاز الآسيوي الكبير كما حدث سابقاً.

اهتمام ومتابعة

وزاد: المعطيات والمقومات التي تقود العين إلى اللقب متوفرة، والأجواء مهيأة، بداية من الرعاية السامية والدعم الكبير من القادة الشيوخ ومروراً بالاهتمام والمتابعة الكبيرة من قبل مجلس الإدارة، إلى جانب الحالة الفنية الجيدة التي يتمتع بها العين الذي يضم في صفوفه أفضل العناصر بقيادة عمر عبد الرحمن، بالإضافة إلى المساندة الجماهيرية الكبيرة المتوقعة من قبل جمهور العين في ملعب المباراة اليوم، ولن يكون متبقياً إلا التوفيق في الملعب والتركيز والقتال والعمل على استغلال أنصاف الفرص المتاحة للتسجيل في مرمى الفريق الكوري.

مباراة صعبة

وأكد حماد أن لاعبي العين يعرفون جيداً أن المباراة لن تكون سهلة، لأن شونبوك الكوري فريق قوي ويضم في صفوفه لاعبين متميزين وهو يجيد اللعب على الهجمات المرتدة السريعة للاستفادة من الإمكانات العالية التي يتمتع بها عدد من لاعبيه وفي مقدمتهم البرازيلي ليوناردو، وعليهم اليوم أن لا يتيحوا له المساحة والزمن وأن يتجنبوا الأخطاء بقدر الإمكان مع عدم الاندفاع الهجومي على حساب الدفاع وأن يتذكروا أن المباراة عبارة عن 90 دقيقة وعليهم أن يتابعوا القتال حتي اللحظة الأخيرة لأن الهدف يمكن أن يأتي في جزء من الثانية.

رابط المصدر: حماد:التتويج بالآسيوية فخر للجميع

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً