الرياض يدعو عون لزيارة المملكة

لم تكتفِ المملكة العربية السعودية بتسهيل حل مشكلة الشغور الرئاسي في لبنان، بل أوفدت إليه وفداً يهنئ الرئيس الجديد ويوجّه له دعوة لزيارة لبنان. وزار وفد سعودي يضم أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، ووزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية نزار مدني، العاصمة اللبنانية

بيروت الاثنين الماضي. وهنأ الأمير خالد الفيصل، العماد ميشال عون بانتخابه رئيساً للجمهورية اللبنانية، كما وجّه له دعوة من خادم الحرمين الشريفين لزيارة السعودية في أقرب فرصة. هدنة جديدة في اليمن أفشلها الانقلابيون بادرت قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بإعلان هدنة لمدة 48 ساعة السبت الماضي، من أجل إيصال المساعدات للمناطق المكلومة في اليمن بسبب حصار وحرب الحوثيين الانقلابيين والمتحالفين معهم من ميليشيات الرئيس المخلوع علي صالح، إلا أن الهدنة لم تحقق أهدافها، حيث لم يلتزم الانقلابيون كعادتهم، وخرقوا الهدنة أكثر من 700 مرة، ما دفع التحالف العربي إلى إعلان انتهاء الهدنة دون تمديدها، كما أعلنت قوات الشرعية استئنافها المعارك حتى تحرير كامل اليمن ووعدت بمفاجآت قريبة.  عاصفة ثلجية تضرب ولايات أميركية شهدت ولايات الغرب الأوسط الأميركي الأسبوع الماضي، أول عاصفة رئيسة في مواسم عواصف الشتاء في الولايات المتحدة، ضربت السهول الشمالية، جالبة معها تساقطاً كثيفاً للثلوج ورياحاً عاتية، ما تسبب في عواصف ثلجية في أجزاء من ولايتي ساوث داكوتا ومينيسوتا، ودفع بهيئة الأرصاد الوطنية إلى إصدار تحذيرات في وسط مينيسوتا.  ميركل تسعى لولاية رابعة أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الأحد الماضي، ترشحها لولاية رابعة في الانتخابات التشريعية عام 2017، فيما ينظر لها على نطاق واسع على أنها قوة استقرار في أوروبا، في وقت يسود فيه الغموض بعد تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي، وانتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة. وقالت ميركل (62 عاماً) لقادة الاتحاد المسيحي الديمقراطي، المجتمعين في برلين، إنها تطمح لإعادة انتخابها في رئاسة الحزب خلال مؤتمر يعقده في ديسمبر، ثم الترشح للمستشارية خلال الانتخابات التشريعية.  قرد يفجر حرباً أهلية في سبها الليبية تسبب قرد في تفجير حرب أهلية «كامنة» في ليبيا منذ زمن، في أعقاب هجومه على تلميذات عائدات من المدرسة ونزع أغطية رؤوسهن، الأمر الذي عده أفراد القبيلة التي ينتمين إليها استفزازاً متعمداً، وهاجمت مالك القرد وقتلته وقرده واثنين من أفراد عائلته، ليتفجز النزاع وتدور حرب شوارع طاحنة في المدينة أودت بحياة 21 شخصاً مع إصابة 50 آخرين، بحسب مصادر طبية في المدينة. واتهمت مصادر ليبية مجموعات الإسلام السياسي بتأجيج الصراع بين القبيلتين المتنازعتين على النفوذ في المدينة، وقالت المصادر إن المعارك وإن كانت تبدو قبلية إلا أنها تتخذ أبعاداً أخرى كون الهجوم نفذته قوة الردع الثالثة المرتبطة بمنظومة فجر ليبيا مدعومة بقوات اللواء السادس التابعة لسلطات طرابلس.  دمشق ترفض مقترحاً بـ«إدارة ذاتية» شرقي حلب رفعت دمشق عصى الرفض في وجه مقترح أممي يقضي بإقامة إدارة ذاتية لمقاتلي المعارضة شرقي حلب بعد خروج المتطرّفين، إذ قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحافي بعد لقائه المبعوث الدولي ستافان دي ميستورا في دمشق: «هو تحدث عن إدارة ذاتية في شرق حلب، وقلنا له إنّ هذا الأمر مرفوض جملة وتفصيلاً، هل يعقل أن تأتي الأمم المتحدة لتكافئ الإرهابيين». وأشار المعلم إلى أنّ أميركا أرادت احتواء داعش وليس القضاء عليه. من جهته، حذّر دي ميستورا، من أنّ الوقت ينفد بالنسبة للوضع في شرق حلب، مردفاً: «بحلول عيد الميلاد يمكن أن ينزح حوالي 200 ألف شخص إلى تركيا، ما سيشكل كارثة إنسانية».


الخبر بالتفاصيل والصور


لم تكتفِ المملكة العربية السعودية بتسهيل حل مشكلة الشغور الرئاسي في لبنان، بل أوفدت إليه وفداً يهنئ الرئيس الجديد ويوجّه له دعوة لزيارة لبنان. وزار وفد سعودي يضم أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، ووزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية نزار مدني، العاصمة اللبنانية بيروت الاثنين الماضي.

وهنأ الأمير خالد الفيصل، العماد ميشال عون بانتخابه رئيساً للجمهورية اللبنانية، كما وجّه له دعوة من خادم الحرمين الشريفين لزيارة السعودية في أقرب فرصة.

هدنة جديدة في اليمن أفشلها الانقلابيون

بادرت قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بإعلان هدنة لمدة 48 ساعة السبت الماضي، من أجل إيصال المساعدات للمناطق المكلومة في اليمن بسبب حصار وحرب الحوثيين الانقلابيين والمتحالفين معهم من ميليشيات الرئيس المخلوع علي صالح، إلا أن الهدنة لم تحقق أهدافها، حيث لم يلتزم الانقلابيون كعادتهم، وخرقوا الهدنة أكثر من 700 مرة، ما دفع التحالف العربي إلى إعلان انتهاء الهدنة دون تمديدها، كما أعلنت قوات الشرعية استئنافها المعارك حتى تحرير كامل اليمن ووعدت بمفاجآت قريبة.

 عاصفة ثلجية تضرب ولايات أميركية

شهدت ولايات الغرب الأوسط الأميركي الأسبوع الماضي، أول عاصفة رئيسة في مواسم عواصف الشتاء في الولايات المتحدة، ضربت السهول الشمالية، جالبة معها تساقطاً كثيفاً للثلوج ورياحاً عاتية، ما تسبب في عواصف ثلجية في أجزاء من ولايتي ساوث داكوتا ومينيسوتا، ودفع بهيئة الأرصاد الوطنية إلى إصدار تحذيرات في وسط مينيسوتا.

 ميركل تسعى لولاية رابعة

أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الأحد الماضي، ترشحها لولاية رابعة في الانتخابات التشريعية عام 2017، فيما ينظر لها على نطاق واسع على أنها قوة استقرار في أوروبا، في وقت يسود فيه الغموض بعد تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي، وانتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة.

وقالت ميركل (62 عاماً) لقادة الاتحاد المسيحي الديمقراطي، المجتمعين في برلين، إنها تطمح لإعادة انتخابها في رئاسة الحزب خلال مؤتمر يعقده في ديسمبر، ثم الترشح للمستشارية خلال الانتخابات التشريعية.

 قرد يفجر حرباً أهلية في سبها الليبية

تسبب قرد في تفجير حرب أهلية «كامنة» في ليبيا منذ زمن، في أعقاب هجومه على تلميذات عائدات من المدرسة ونزع أغطية رؤوسهن، الأمر الذي عده أفراد القبيلة التي ينتمين إليها استفزازاً متعمداً، وهاجمت مالك القرد وقتلته وقرده واثنين من أفراد عائلته، ليتفجز النزاع وتدور حرب شوارع طاحنة في المدينة أودت بحياة 21 شخصاً مع إصابة 50 آخرين، بحسب مصادر طبية في المدينة.

واتهمت مصادر ليبية مجموعات الإسلام السياسي بتأجيج الصراع بين القبيلتين المتنازعتين على النفوذ في المدينة، وقالت المصادر إن المعارك وإن كانت تبدو قبلية إلا أنها تتخذ أبعاداً أخرى كون الهجوم نفذته قوة الردع الثالثة المرتبطة بمنظومة فجر ليبيا مدعومة بقوات اللواء السادس التابعة لسلطات طرابلس.

 دمشق ترفض مقترحاً بـ«إدارة ذاتية» شرقي حلب

رفعت دمشق عصى الرفض في وجه مقترح أممي يقضي بإقامة إدارة ذاتية لمقاتلي المعارضة شرقي حلب بعد خروج المتطرّفين، إذ قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحافي بعد لقائه المبعوث الدولي ستافان دي ميستورا في دمشق: «هو تحدث عن إدارة ذاتية في شرق حلب، وقلنا له إنّ هذا الأمر مرفوض جملة وتفصيلاً، هل يعقل أن تأتي الأمم المتحدة لتكافئ الإرهابيين».

وأشار المعلم إلى أنّ أميركا أرادت احتواء داعش وليس القضاء عليه. من جهته، حذّر دي ميستورا، من أنّ الوقت ينفد بالنسبة للوضع في شرق حلب، مردفاً: «بحلول عيد الميلاد يمكن أن ينزح حوالي 200 ألف شخص إلى تركيا، ما سيشكل كارثة إنسانية».

رابط المصدر: الرياض يدعو عون لزيارة المملكة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً