الحكم في اتهام 3 آسيويين بالقتل 28 ديسمبر

حجزت محكمة جنايات أبوظبي، قضية اتهام 3 آسيويين بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، بدافع السيطرة على أحد مواقع بيع الخمور، إلى جلسة يوم 28 ديسمبر المقبل.وكانت هيئة المحكمة قد سألت في جلسة سابقة، وكيل أولياء الدم بتطبيق عقوبة القصاص عليهم أو القبول بالدية، فقرر بصفته وكيلاً عن أولياء الدم بطلب

تطبيق القصاص على المتهمين قائلاً: الدم بالدم على حد قوله.وتعود تفاصيل القضية إلى حدوث شجار بين مجموعتين لبيع الخمور في منطقة سكنية للعمال، استخدموا خلالها العصي والسكاكين، وسبب الشجار هو خلاف حول أحقية كل من المجموعتين في السيطرة على أحد المواقع لبيع الخمور، وأسفر عن مقتل المجني عليه عن طريق طعنة بالسكين في الصدر ما أدى إلى حدوث تهتك في الأحشاء ونزيف حاد في القلب، وكانت السبب الرئيسي للوفاة، وبعد انتهاء المشاجرة ذهب المتهم الأول إلى أحد المطاعم وعليه آثار الدماء، وتواصل أحد الأشخاص بالأجهزة الأمنية وتم ضبطه، واعترف أمام محضر الشرطة بالواقعة، إلا أنه أنكر أمام المحكمة قتل المجني عليه، وكل ما يعرفه أنه قتل في مشاجرة ولا يعلم من قتله، مؤكداً عدم تواجده ساعة الواقعة، وأقسم المتهم الثاني بأنه ليس له أي علاقة بجريمة القتل، بينما أوضح المتهم الثالث أنه ليس له لا ناقة ولا جمل بهذه الواقعة وهو مظلوم.ودفع المحامي عبدالقادر إسماعيل، الحاضر عن المتهم الثاني، بانتفاء أركان جريمة القتل العمد، لأن أوراق الدعوى خلت من تقديم أي دليل على مساهمته في جريمة القتل العمد والتمس البراءة له.


الخبر بالتفاصيل والصور


حجزت محكمة جنايات أبوظبي، قضية اتهام 3 آسيويين بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، بدافع السيطرة على أحد مواقع بيع الخمور، إلى جلسة يوم 28 ديسمبر المقبل.
وكانت هيئة المحكمة قد سألت في جلسة سابقة، وكيل أولياء الدم بتطبيق عقوبة القصاص عليهم أو القبول بالدية، فقرر بصفته وكيلاً عن أولياء الدم بطلب تطبيق القصاص على المتهمين قائلاً: الدم بالدم على حد قوله.
وتعود تفاصيل القضية إلى حدوث شجار بين مجموعتين لبيع الخمور في منطقة سكنية للعمال، استخدموا خلالها العصي والسكاكين، وسبب الشجار هو خلاف حول أحقية كل من المجموعتين في السيطرة على أحد المواقع لبيع الخمور، وأسفر عن مقتل المجني عليه عن طريق طعنة بالسكين في الصدر ما أدى إلى حدوث تهتك في الأحشاء ونزيف حاد في القلب، وكانت السبب الرئيسي للوفاة، وبعد انتهاء المشاجرة ذهب المتهم الأول إلى أحد المطاعم وعليه آثار الدماء، وتواصل أحد الأشخاص بالأجهزة الأمنية وتم ضبطه، واعترف أمام محضر الشرطة بالواقعة، إلا أنه أنكر أمام المحكمة قتل المجني عليه، وكل ما يعرفه أنه قتل في مشاجرة ولا يعلم من قتله، مؤكداً عدم تواجده ساعة الواقعة، وأقسم المتهم الثاني بأنه ليس له أي علاقة بجريمة القتل، بينما أوضح المتهم الثالث أنه ليس له لا ناقة ولا جمل بهذه الواقعة وهو مظلوم.
ودفع المحامي عبدالقادر إسماعيل، الحاضر عن المتهم الثاني، بانتفاء أركان جريمة القتل العمد، لأن أوراق الدعوى خلت من تقديم أي دليل على مساهمته في جريمة القتل العمد والتمس البراءة له.

رابط المصدر: الحكم في اتهام 3 آسيويين بالقتل 28 ديسمبر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً