الأردن: الملقي يرفض عرضاً إخوانياً ونوابهم يحجبون الثقة عن حكومته

قال مصدر قريب من رئيس الوزراء الأردني، الدكتور هاني الملقي، إن نواب الإخوان حجبوا الثقة عن الحكومة التي فازت بثقة النواب يوم أمس خلال جلسة التصويت التي جرت في ساعة

متأخرة، بعد أن رفض الملقي عرضاً إخوانياً بالتصويت على الثقة مقابل التخفيف من إجراءات الحظر الحكومية ضد نشاطات الجماعة. وقال المصدر لـ24 إن الإخوان ظلوا يتكتمون على موقفهم من التصويت على الثقة بالحكومة، حتى قبل ساعات من موعد التصويت.ودلل المصدر على ذلك بتصريح الناطقة باسم كتلة الاخوان في مجلس النواب (الإصلاح) الدكتور ديما طهبوب للصحفيين الذين يغطون مناقشات النواب لبيان الثقة، قبل موعد التصويت بساعات بأن الكتلة لم تحسم موقفها بعد من التصويت على الثقة بالحكومة، مؤكدة بأن هناك ظروفاً وشروطاً تتحكم بالموقف، ملمحة أن الكتلة تنتظر جواباً من رئيس الوزراء.وكانت الحكومة الأردنية حصلت على الثقة من مجلس النواب مساء يوم الخميس بـ84 صوتاً مقابل 40 صوتاً حجبوا الثقة، وامتناع نائبين عن التصويت، وهو ما اعتبره مراقبون بأن الحكومة تحظى برضى معظم الكتل النيابية الفاعلة بالمجلس، وخصوصاً كتلة رئيس الملجس المهندس عاطف الطراونة التي تعتبر الكتلة الأكبر عدداً.وحجب الثقة عن الحكومة جميع نواب كتلة الإخوان الـ15 نائباً، إضافة إلى عدد من المستقلين.وتعهد المقلي للنواب فور فوزه بمأسسة العلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية والتفاعل والحوار المستمر فيما يخص الشأن العام، والتعاون والتكامل “دون المساس بحقكم الدستوري في المحاسبة والرقابة على أعمالنا”.وأكد أن برنامج الإصلاح الذي أعدته الحكومة جاء دون إملاء أو توجيه من أحد لتحفيز النمو الاقتصادي وخفض عجز الموازنة. ووعد الملقي بالاستمرار بدعم الخبز والسلع الأساسية، قائلاً “لن نعمل على رفع أسعارها مطلقاً”.بيد أن الملقي أوضح أن الحكومة ستعمل في الوقت ذاته على اتخاذ الإجراءات الإدارية والفنية لضبط الهدر في الدعم الذي يذهب لغير مستحقيه.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال مصدر قريب من رئيس الوزراء الأردني، الدكتور هاني الملقي، إن نواب الإخوان حجبوا الثقة عن الحكومة التي فازت بثقة النواب يوم أمس خلال جلسة التصويت التي جرت في ساعة متأخرة، بعد أن رفض الملقي عرضاً إخوانياً بالتصويت على الثقة مقابل التخفيف من إجراءات الحظر الحكومية ضد نشاطات الجماعة.

وقال المصدر لـ24 إن الإخوان ظلوا يتكتمون على موقفهم من التصويت على الثقة بالحكومة، حتى قبل ساعات من موعد التصويت.

ودلل المصدر على ذلك بتصريح الناطقة باسم كتلة الاخوان في مجلس النواب (الإصلاح) الدكتور ديما طهبوب للصحفيين الذين يغطون مناقشات النواب لبيان الثقة، قبل موعد التصويت بساعات بأن الكتلة لم تحسم موقفها بعد من التصويت على الثقة بالحكومة، مؤكدة بأن هناك ظروفاً وشروطاً تتحكم بالموقف، ملمحة أن الكتلة تنتظر جواباً من رئيس الوزراء.

وكانت الحكومة الأردنية حصلت على الثقة من مجلس النواب مساء يوم الخميس بـ84 صوتاً مقابل 40 صوتاً حجبوا الثقة، وامتناع نائبين عن التصويت، وهو ما اعتبره مراقبون بأن الحكومة تحظى برضى معظم الكتل النيابية الفاعلة بالمجلس، وخصوصاً كتلة رئيس الملجس المهندس عاطف الطراونة التي تعتبر الكتلة الأكبر عدداً.

وحجب الثقة عن الحكومة جميع نواب كتلة الإخوان الـ15 نائباً، إضافة إلى عدد من المستقلين.

وتعهد المقلي للنواب فور فوزه بمأسسة العلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية والتفاعل والحوار المستمر فيما يخص الشأن العام، والتعاون والتكامل “دون المساس بحقكم الدستوري في المحاسبة والرقابة على أعمالنا”.

وأكد أن برنامج الإصلاح الذي أعدته الحكومة جاء دون إملاء أو توجيه من أحد لتحفيز النمو الاقتصادي وخفض عجز الموازنة.
ووعد الملقي بالاستمرار بدعم الخبز والسلع الأساسية، قائلاً “لن نعمل على رفع أسعارها مطلقاً”.

بيد أن الملقي أوضح أن الحكومة ستعمل في الوقت ذاته على اتخاذ الإجراءات الإدارية والفنية لضبط الهدر في الدعم الذي يذهب لغير مستحقيه.

رابط المصدر: الأردن: الملقي يرفض عرضاً إخوانياً ونوابهم يحجبون الثقة عن حكومته

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً