أسيران فلسطينيان مضربان عن الطعام يدخلان مرحلة “الموت الفعلي”

قال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين معتز شقيرات، إن الحالة الصحية للأسيرين أنس شديد وأحمد أبو فارة المضربان ضد اعتقالهما الإداري، أصبحت في غاية الخطورة، ودخلا في “مرحلة الموت

الفعلي”، وفقاً لوكالة “معاً” الإخبارية. وأكد شقيرات أنه بالرغم من الإضرابات الكثيرة والطويلة التي خاضها الأسرى خلال السنوات الماضية، “الا إنني أول مرة أرى مثل حالتي الأسيرين شديد وأبو فارة”، حيث إنهما ملقين على سريرين بوضع فاق الخطورة البالغة.وأضاف شقيرات “أنس وأحمد بحاجة إلى تدخل خلال هذه الساعات القليلة، وأنا الآن أقف بجانبهم، وأتحدث بكل شفافية وموضوعية، إن تركا للساعات والأيام القليلة القادمة فإنهما سيكونان شهيدين، وبالتالي أناشد الجميع لتحمل مسؤولياته وإنقاذهما سريعاً”.من جهته أعرب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، عن قلقه البالغ للحالة التي يعيشها المضربان أنس شديد وأحمد أبو فارة، مطالباً حكومة الإحتلال الإسرائيلي بالإفراج الفوري عنهما.وشدد قراقع على ضرورة تدخل المؤسسات الدولية وتحمل مسؤولياتها إتجاه شديد وأبو فارة، مشيراً إلى أنه لا يوجد ما يبرر هذا العقم والصمت الدولي في وضع حد لإسرائيل وردعها.يذكر أن الأسيرين أبو فارة وشديد من الخليل، مضربين عن الطعام احتجاجاً على اعتقالهما الإداري منذ 60 يوماً.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين معتز شقيرات، إن الحالة الصحية للأسيرين أنس شديد وأحمد أبو فارة المضربان ضد اعتقالهما الإداري، أصبحت في غاية الخطورة، ودخلا في “مرحلة الموت الفعلي”، وفقاً لوكالة “معاً” الإخبارية.

وأكد شقيرات أنه بالرغم من الإضرابات الكثيرة والطويلة التي خاضها الأسرى خلال السنوات الماضية، “الا إنني أول مرة أرى مثل حالتي الأسيرين شديد وأبو فارة”، حيث إنهما ملقين على سريرين بوضع فاق الخطورة البالغة.

وأضاف شقيرات “أنس وأحمد بحاجة إلى تدخل خلال هذه الساعات القليلة، وأنا الآن أقف بجانبهم، وأتحدث بكل شفافية وموضوعية، إن تركا للساعات والأيام القليلة القادمة فإنهما سيكونان شهيدين، وبالتالي أناشد الجميع لتحمل مسؤولياته وإنقاذهما سريعاً”.

من جهته أعرب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، عن قلقه البالغ للحالة التي يعيشها المضربان أنس شديد وأحمد أبو فارة، مطالباً حكومة الإحتلال الإسرائيلي بالإفراج الفوري عنهما.

وشدد قراقع على ضرورة تدخل المؤسسات الدولية وتحمل مسؤولياتها إتجاه شديد وأبو فارة، مشيراً إلى أنه لا يوجد ما يبرر هذا العقم والصمت الدولي في وضع حد لإسرائيل وردعها.

يذكر أن الأسيرين أبو فارة وشديد من الخليل، مضربين عن الطعام احتجاجاً على اعتقالهما الإداري منذ 60 يوماً.

رابط المصدر: أسيران فلسطينيان مضربان عن الطعام يدخلان مرحلة “الموت الفعلي”

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً