كاسبرسكي تطلق نظام تشغيلها الآمن

كشف شركة الأمن والحماية السيبرانية ومكافحة الفيروسات كاسبرسكي النقاب عن نظامها التشغيلي الجديد المقاوم للاختراق والمسمى Kaspersky OS، وقد عملت الشركة لمدة 14 عاماً على تطوير هذا النظام التشغيلي الجديد، حيث اختبارت تطويره من الصفر بدلاً من الإعتماد على نظام لينكس. ولا تتوافر حالياً الكثير من التفاصيل حول نظام التشغيل الجديد،

إلا أن الشركة وعدت بنشر بيان صحفي باللغة الإنكليزية خلال بضعة أسابيع من الآن، حيث تم تصميم نظام التشغيل الجديد للشبكات مع المتطلبات القصوى اللازمة لأمن البيانات، وهو يستهدف البنية التحتية الأساسية وإنترنت الأشياء IoT. ويستند نظام تشغيل كاسبرسكي على معمارية أو نواة Microkernel (النواة متناهية الصغر) وهي تعتمد على جعل النواة تحتوى على الوظائف الرئيسية فقط، بينما يتم وضع باقي الوظائف في وحدات تركب على النواة لتسهيل إضافة وظائف جديدة. ويعتمد نظام التشغيل الآمن الجديد على هذه المعمارية التي تمكن المستخدمين من تخصيص نظام التشغيل الخاص بهم، كما انها تسهل عملية تحسين وظائف النواة بتغيير الوحدات المركبة عليها، ويعتبر نظام MINIX3 أحد أشهر الأنظمة العاملة بهذا التصميم. ويعتبر نظام تشغيل كاسبرسكي الجديد مختلف عن لينكس، حيث أن أحد السمات الثلاث الرئيسية المميزة لنظام التشغيل الجديد التي ذكرت بأن نظام التشغيل غير الحاوي على واجهة مستخدم رسومية قد تم بناءه من الصفر ولا يحتوي على أي شيء له علاقة بنظام لينكس. وتشير كاسبرسكي “لم يتم وضع الحماية والأمان في الحسبان عند تصميم جميع أنظمة التشغيل الحالية ذات الشعبية، ولذلك فقد كان من الأسهل والأبسط والأكثر أماناً بالنسبة لنا أن نبدأ من الصفر عند تصميم نظامنا والقيام بعمل كل شيء بشكل صحيح وهو ما فعلناه”. وقدمت الشركة نظامها التشغيلي بمثابة نظام آمن يحمل في ثناياه إمكانيات وعوامل نظام التشغيل، حيث أن Kaspersky OS هو نظام حماية يحمل في ثناياه إمكانيات السيطرة على سلوك التطبيقات ووحدات نظام التشغيل. وتعتبر الشركة أن نظام Kaspersky OS هو نظام تشغيلي غير قابل قابل للقرصنة عملياً، بسبب صعوبة الحصول على وصول غير مصرح به، وأن مثل هذا الوصول يحتاج إلى كسر التوقيع الرقمي لصاحب الحساب وهو أمر ممكن فقط مع جهاز حاسب كمومي Quantum.


الخبر بالتفاصيل والصور


كشف شركة الأمن والحماية السيبرانية ومكافحة الفيروسات كاسبرسكي النقاب عن نظامها التشغيلي الجديد المقاوم للاختراق والمسمى Kaspersky OS، وقد عملت الشركة لمدة 14 عاماً على تطوير هذا النظام التشغيلي الجديد، حيث اختبارت تطويره من الصفر بدلاً من الإعتماد على نظام لينكس.

ولا تتوافر حالياً الكثير من التفاصيل حول نظام التشغيل الجديد، إلا أن الشركة وعدت بنشر بيان صحفي باللغة الإنكليزية خلال بضعة أسابيع من الآن، حيث تم تصميم نظام التشغيل الجديد للشبكات مع المتطلبات القصوى اللازمة لأمن البيانات، وهو يستهدف البنية التحتية الأساسية وإنترنت الأشياء IoT.

ويستند نظام تشغيل كاسبرسكي على معمارية أو نواة Microkernel (النواة متناهية الصغر) وهي تعتمد على جعل النواة تحتوى على الوظائف الرئيسية فقط، بينما يتم وضع باقي الوظائف في وحدات تركب على النواة لتسهيل إضافة وظائف جديدة.

ويعتمد نظام التشغيل الآمن الجديد على هذه المعمارية التي تمكن المستخدمين من تخصيص نظام التشغيل الخاص بهم، كما انها تسهل عملية تحسين وظائف النواة بتغيير الوحدات المركبة عليها، ويعتبر نظام MINIX3 أحد أشهر الأنظمة العاملة بهذا التصميم.

ويعتبر نظام تشغيل كاسبرسكي الجديد مختلف عن لينكس، حيث أن أحد السمات الثلاث الرئيسية المميزة لنظام التشغيل الجديد التي ذكرت بأن نظام التشغيل غير الحاوي على واجهة مستخدم رسومية قد تم بناءه من الصفر ولا يحتوي على أي شيء له علاقة بنظام لينكس.

وتشير كاسبرسكي “لم يتم وضع الحماية والأمان في الحسبان عند تصميم جميع أنظمة التشغيل الحالية ذات الشعبية، ولذلك فقد كان من الأسهل والأبسط والأكثر أماناً بالنسبة لنا أن نبدأ من الصفر عند تصميم نظامنا والقيام بعمل كل شيء بشكل صحيح وهو ما فعلناه”.

وقدمت الشركة نظامها التشغيلي بمثابة نظام آمن يحمل في ثناياه إمكانيات وعوامل نظام التشغيل، حيث أن Kaspersky OS هو نظام حماية يحمل في ثناياه إمكانيات السيطرة على سلوك التطبيقات ووحدات نظام التشغيل.

وتعتبر الشركة أن نظام Kaspersky OS هو نظام تشغيلي غير قابل قابل للقرصنة عملياً، بسبب صعوبة الحصول على وصول غير مصرح به، وأن مثل هذا الوصول يحتاج إلى كسر التوقيع الرقمي لصاحب الحساب وهو أمر ممكن فقط مع جهاز حاسب كمومي Quantum.

رابط المصدر: كاسبرسكي تطلق نظام تشغيلها الآمن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً