نيويورك: تشديد الأمن بعد تهديدات داعش باستهداف عيد الشكر

تستخدم شرطة نيويورك شاحنات مملوءة بالرمال وأجهزة لرصد الإشعاع وكلاباً بوليسية ورجالها المدججين بالسلاح اليوم الخميس، لتأمين الدورة الـ90 للعرض الذي ينظمه متجر ماسي، احتفالاً بعيد الشكر الذي شجع داعش

أتباعه على مهاجمته. ويتوقع مسؤولون أن يتجمع نحو 3.5 مليون شخص على طريق العرض الذي يبلغ طوله أربعة كيلومترات في مانهاتن من أجل المشاركة في الاحتفال السنوي الذي يبثه التلفزيون في أنحاء الولايات المتحدة ويدشن موسم التسوق في العطلات ببالونات عملاقة على أشكال شخصيات كارتونية.وستستخدم 82 شاحنة محملة بالرمال من إدارة الصرف الصحي لمواجهة تهديد داعش التي وصفت العرض بأنه “هدف ممتاز”.وشجع التنظيم قراء مجلته الإلكترونية (رومية) على استخدام السيارات لقتل وإصابة أشخاص بنفس الطريقة التي قتل بها مهاجم من أصل تونسي أكثر من 80 شخصاً في احتفال يوم الباستيل في نيس بفرنسا.وتزن الشاحنات 16 طناً وتزيد زنتها إلى المثلين عند تحميلها بالرمال مما يجعل من الصعب تحريكها حتى إذا صدمتها مركبات كبيرة.وأعلن داعش الذي يسيطر على مساحات واسعة في العراق وسوريا ويسعى للإيعاز بهجمات في الخارج مسؤوليتها عن هجوم نيس في 14 يوليو (تموز).وقال رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو، في مؤتمر صحفي “نحن على دراية ببعض التقارير المتداولة لكنني أريد أن أؤكد لجميع سكان نيويورك أنه لا توجد معلومات ذات مصداقية ومحددة عن أي تهديد محدد موجه لهذا العرض”.واستخدمت الشرطة أيضاً شاحنات الرمال لحماية برج ترامب القريب الذي يسكنه الرئيس المنتخب دونالد ترامب ويوجد به المقر الرئيسي لحملته.ومن المقرر أن يبدأ العرض الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (14:00 بتوقيت غرينتش) في متنزه سنترال بارك، مروراً بشارع سيكسث أفينيو الذي يبعد مبنى واحداً عن الجادة الخامسة حيث يوجد برج ترامب وينتهي قرب متجر ماسي في الشارع الـ34 في مانهاتن.


الخبر بالتفاصيل والصور



تستخدم شرطة نيويورك شاحنات مملوءة بالرمال وأجهزة لرصد الإشعاع وكلاباً بوليسية ورجالها المدججين بالسلاح اليوم الخميس، لتأمين الدورة الـ90 للعرض الذي ينظمه متجر ماسي، احتفالاً بعيد الشكر الذي شجع داعش أتباعه على مهاجمته.

ويتوقع مسؤولون أن يتجمع نحو 3.5 مليون شخص على طريق العرض الذي يبلغ طوله أربعة كيلومترات في مانهاتن من أجل المشاركة في الاحتفال السنوي الذي يبثه التلفزيون في أنحاء الولايات المتحدة ويدشن موسم التسوق في العطلات ببالونات عملاقة على أشكال شخصيات كارتونية.

وستستخدم 82 شاحنة محملة بالرمال من إدارة الصرف الصحي لمواجهة تهديد داعش التي وصفت العرض بأنه “هدف ممتاز”.

وشجع التنظيم قراء مجلته الإلكترونية (رومية) على استخدام السيارات لقتل وإصابة أشخاص بنفس الطريقة التي قتل بها مهاجم من أصل تونسي أكثر من 80 شخصاً في احتفال يوم الباستيل في نيس بفرنسا.

وتزن الشاحنات 16 طناً وتزيد زنتها إلى المثلين عند تحميلها بالرمال مما يجعل من الصعب تحريكها حتى إذا صدمتها مركبات كبيرة.

وأعلن داعش الذي يسيطر على مساحات واسعة في العراق وسوريا ويسعى للإيعاز بهجمات في الخارج مسؤوليتها عن هجوم نيس في 14 يوليو (تموز).

وقال رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو، في مؤتمر صحفي “نحن على دراية ببعض التقارير المتداولة لكنني أريد أن أؤكد لجميع سكان نيويورك أنه لا توجد معلومات ذات مصداقية ومحددة عن أي تهديد محدد موجه لهذا العرض”.

واستخدمت الشرطة أيضاً شاحنات الرمال لحماية برج ترامب القريب الذي يسكنه الرئيس المنتخب دونالد ترامب ويوجد به المقر الرئيسي لحملته.

ومن المقرر أن يبدأ العرض الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (14:00 بتوقيت غرينتش) في متنزه سنترال بارك، مروراً بشارع سيكسث أفينيو الذي يبعد مبنى واحداً عن الجادة الخامسة حيث يوجد برج ترامب وينتهي قرب متجر ماسي في الشارع الـ34 في مانهاتن.

رابط المصدر: نيويورك: تشديد الأمن بعد تهديدات داعش باستهداف عيد الشكر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً