قراصنة يسرقون بيانات حساسة لأكثر من 130 ألف موظف بالبحرية الأميركية

كشفت البحرية الأميركية أن قراصنة إلكترونيين تمكنوا من الوصول إلى معلومات حساسة تشمل أرقام الضمان الاجتماعي لأكثر من 134 ألف بحار حالي وسابق. وقالت البحرية أمس الأربعاء إن القراصنة وصلوا إلى المعلومات الحساسة للبحارة بعد اختراق حاسب محمول يستخدمه موظف بشركة “إتش بي” HP كان يعمل على عقد يخص البحرية

الأمريكية. وأضافت أن إتش بي أبلغتها بعملية الاختراق يوم 27 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وأنها تعتزم إبلاغ البحارة المعنيين خلال الأسابيع القادمة. ومن جانبه، قال  نائب الأميرال ورئيس قسم شؤون موظفي البحرية الأميركية، روبرت بيرك: “البحرية تأخذ هذا الحادث بجدية بالغة. فالمسألة تعد مسألة ثقة بالنسبة لبحارتنا.” وأضاف أن التحقيق في الواقعة ما يزال في مراحله المبكرة. وأكدت البحرية أن المعلومات المسروقة لم تُستغل، وقالت: “في هذه المرحلة من التحقيق لم يظهر دليل يوحي بإساءة استخدام المعلومات التي تم الوصول إليها.”


الخبر بالتفاصيل والصور


كشفت البحرية الأميركية أن قراصنة إلكترونيين تمكنوا من الوصول إلى معلومات حساسة تشمل أرقام الضمان الاجتماعي لأكثر من 134 ألف بحار حالي وسابق.

وقالت البحرية أمس الأربعاء إن القراصنة وصلوا إلى المعلومات الحساسة للبحارة بعد اختراق حاسب محمول يستخدمه موظف بشركة “إتش بي” HP كان يعمل على عقد يخص البحرية الأمريكية.

وأضافت أن إتش بي أبلغتها بعملية الاختراق يوم 27 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وأنها تعتزم إبلاغ البحارة المعنيين خلال الأسابيع القادمة.

ومن جانبه، قال  نائب الأميرال ورئيس قسم شؤون موظفي البحرية الأميركية، روبرت بيرك: “البحرية تأخذ هذا الحادث بجدية بالغة. فالمسألة تعد مسألة ثقة بالنسبة لبحارتنا.” وأضاف أن التحقيق في الواقعة ما يزال في مراحله المبكرة.

وأكدت البحرية أن المعلومات المسروقة لم تُستغل، وقالت: “في هذه المرحلة من التحقيق لم يظهر دليل يوحي بإساءة استخدام المعلومات التي تم الوصول إليها.”

رابط المصدر: قراصنة يسرقون بيانات حساسة لأكثر من 130 ألف موظف بالبحرية الأميركية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً