الاتحاد الأوروبي يبحث الوضع في أوكرانيا

يناقش الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، الوضع في اوكرانيا، القضية الحساسة للأوروبيين التي تقع في صلب مواجهة شديدة مع روسيا، المتهمة بإطالة الحرب الأهلية فيها، والتي تتخذ بعداً جديداً مع انتخاب

دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة. ويستقبل رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، ورئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، الرئيس الأوكراني، بترو بوروشنكو، في بروكسل للقمة الثامنة عشرة بين الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا. وسيعقد مؤتمر صحافي ظهر اليوم الخميس.وإلى جانب عدد من الاتفاقات المالية التي يجب وضع اللمسات الأخيرة عليها، يشمل جدول أعمال المحادثات قضايا أساسية عدة مثل تحرير تأشيرات الدخول و”برنامج الإصلاحات” مع الإجراءات التي قررتها كييف لمكافحة الفساد، واستعراض الوضع على صعيد تطبيق اتفاقات مينسك.والاتفاقات الروسية الأوكرانية التي وقعت في فبراير(شباط) 2015 برعاية باريس وبرلين، كان يفترض أن تنهي نزاعاً اندلع قبل عشرة أشهر على ذلك في شرق أوكرانيا، لكن الجانبين لم يحترمانها.ويتهم الغربيون روسيا بقيادة، فلاديمير بوتين، بتقديم دعم عسكري إلى المتمردين الموالين لها الذين يعارضون سلطة كييف، وخصوصاً في منطقة دونباس، وهذا ما ينفيه الكرملين. وأسفر النزاع بين القوات الأوكرانية والانفصاليين عن سقوط حوالي عشرة آلاف قتيل خلال سنتين ونصف السنة.وكان وزير الخارجية الأوكراني بافلو كليمكين صرح في نهاية الأسبوع الماضي لشبكة التلفزيون “انتر” أنه خلال قمة بروكسل أعتقد أنه سيتم التركيز على الوضع في دونباس وعلى العدوان الروسي وعلى تمديد العقوبات”.وأضاف “علينا إجبار روسيا على تنفيذ اتفاقات مينسك. لذلك نحتاج إلى أصدقائنا الأوروبيين وممثلين عن الولايات المتحدة”.


الخبر بالتفاصيل والصور



يناقش الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، الوضع في اوكرانيا، القضية الحساسة للأوروبيين التي تقع في صلب مواجهة شديدة مع روسيا، المتهمة بإطالة الحرب الأهلية فيها، والتي تتخذ بعداً جديداً مع انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة.

ويستقبل رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، ورئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، الرئيس الأوكراني، بترو بوروشنكو، في بروكسل للقمة الثامنة عشرة بين الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا. وسيعقد مؤتمر صحافي ظهر اليوم الخميس.

وإلى جانب عدد من الاتفاقات المالية التي يجب وضع اللمسات الأخيرة عليها، يشمل جدول أعمال المحادثات قضايا أساسية عدة مثل تحرير تأشيرات الدخول و”برنامج الإصلاحات” مع الإجراءات التي قررتها كييف لمكافحة الفساد، واستعراض الوضع على صعيد تطبيق اتفاقات مينسك.

والاتفاقات الروسية الأوكرانية التي وقعت في فبراير(شباط) 2015 برعاية باريس وبرلين، كان يفترض أن تنهي نزاعاً اندلع قبل عشرة أشهر على ذلك في شرق أوكرانيا، لكن الجانبين لم يحترمانها.

ويتهم الغربيون روسيا بقيادة، فلاديمير بوتين، بتقديم دعم عسكري إلى المتمردين الموالين لها الذين يعارضون سلطة كييف، وخصوصاً في منطقة دونباس، وهذا ما ينفيه الكرملين. وأسفر النزاع بين القوات الأوكرانية والانفصاليين عن سقوط حوالي عشرة آلاف قتيل خلال سنتين ونصف السنة.

وكان وزير الخارجية الأوكراني بافلو كليمكين صرح في نهاية الأسبوع الماضي لشبكة التلفزيون “انتر” أنه خلال قمة بروكسل أعتقد أنه سيتم التركيز على الوضع في دونباس وعلى العدوان الروسي وعلى تمديد العقوبات”.

وأضاف “علينا إجبار روسيا على تنفيذ اتفاقات مينسك. لذلك نحتاج إلى أصدقائنا الأوروبيين وممثلين عن الولايات المتحدة”.

رابط المصدر: الاتحاد الأوروبي يبحث الوضع في أوكرانيا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً