العراق: هروب 18 أسيراً أيزيدياً من قبضة داعش في تلعفر

أفاد مصدر بقوات البشمركة اليوم الخميس بأن 18 أسيراً أيزيدياً عراقياً تمكنوا من الفرار من قبضة داعش في قضاء تلعفر إلى قضاء سنجار 120 كم غرب الموصل.

div 'div-gpt-ad-1458464214487-0' 'height: 250px; width: 300px; float: left; padding-right: 20px; padding-bottom: 20px;'> // Not Used 16-11-2016 // googletag.cmd.push(function () googletag.display('div-gpt-ad-1458464214487-0'); ); وقال الملازم ريزان هكاري للصحافيين إن “18 من الأسرى إلايزديين تمكنوا مساء أمس الأربعاء من الفرار من قبضة تنظيم داعش في قضاء تلعفر، وتوجهوا إلى أطراف منطقة سنجار غرب الموصل، وذلك بعد أكثر من عامين على اعتقالهم”.وأضاف أن” الأسرى تمكنوا من الفرار بعد اختفاء مسلحي داعش في المنطقة التي كانوا يتواجدون فيها”، موضحاً أن من بين الفارين 9 أشخاص من عائلة واحدة، وصلوا إلى القطعات العسكرية، قادمين من تلعفر.ويقول الأسرى إنهم “فوجئوا، مساء الأربعاء، باختفاء الحراس التابعين لداعش، من المزرعة التي كانوا يعملون فيها (خلال اعتقالهم)، وأنهم رأوا الطرق سالكة فتوجهوا نحو قوات البشمركة (على أطراف سنجار)، وحالتهم الصحية على ما يرام”.وأشار هكاري إلى أن “الناجين من الكرد الإيزيديين كانوا قد اختطفوا مطلع أغسطس (آب) 2014 .ومن جهته قال مدير مكتب شؤون المخطوفيين في دهوك حسين القائدي إن “هؤلاء الأسرى منهم اثنان من الرجال و 7 من النساء والفتيات و تسعة أطفال من الذكور والاناث” .وأكد القائدي أن هناك عدداً كبيراً من الأسرى إلايزديين لدى داعش محتجزون في قضاء تلعفر ومدينة الموصل بالإضافة إلى تواجد الأغلبية في مدينة الرقة السورية.


الخبر بالتفاصيل والصور



أفاد مصدر بقوات البشمركة اليوم الخميس بأن 18 أسيراً أيزيدياً عراقياً تمكنوا من الفرار من قبضة داعش في قضاء تلعفر إلى قضاء سنجار 120 كم غرب الموصل.

وقال الملازم ريزان هكاري للصحافيين إن “18 من الأسرى إلايزديين تمكنوا مساء أمس الأربعاء من الفرار من قبضة تنظيم داعش في قضاء تلعفر، وتوجهوا إلى أطراف منطقة سنجار غرب الموصل، وذلك بعد أكثر من عامين على اعتقالهم”.

وأضاف أن” الأسرى تمكنوا من الفرار بعد اختفاء مسلحي داعش في المنطقة التي كانوا يتواجدون فيها”، موضحاً أن من بين الفارين 9 أشخاص من عائلة واحدة، وصلوا إلى القطعات العسكرية، قادمين من تلعفر.

ويقول الأسرى إنهم “فوجئوا، مساء الأربعاء، باختفاء الحراس التابعين لداعش، من المزرعة التي كانوا يعملون فيها (خلال اعتقالهم)، وأنهم رأوا الطرق سالكة فتوجهوا نحو قوات البشمركة (على أطراف سنجار)، وحالتهم الصحية على ما يرام”.

وأشار هكاري إلى أن “الناجين من الكرد الإيزيديين كانوا قد اختطفوا مطلع أغسطس (آب) 2014 .

ومن جهته قال مدير مكتب شؤون المخطوفيين في دهوك حسين القائدي إن “هؤلاء الأسرى منهم اثنان من الرجال و 7 من النساء والفتيات و تسعة أطفال من الذكور والاناث” .

وأكد القائدي أن هناك عدداً كبيراً من الأسرى إلايزديين لدى داعش محتجزون في قضاء تلعفر ومدينة الموصل بالإضافة إلى تواجد الأغلبية في مدينة الرقة السورية.

رابط المصدر: العراق: هروب 18 أسيراً أيزيدياً من قبضة داعش في تلعفر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً