«واحة الكرامة» تكريم لشهداء رحلوا بعزة وشرف

أعربت فعاليات مجتمعية عن عظيم امتنانها لصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لاعتماد سموه مسمّى «واحة الكرامة» على النصب التذكاري للشهداء، تكريساً للتضحية التي قدموها، بكرامة، وشمم، وعزة وفداء.وقالوا إن تكريم شهداء الوطن واجب مقدس، وحق، وتأكيد للبسالة والشجاعة التي أظهروها،

وبينوا من خلالها أنهم بالفعل أبناء المغفور له بإذن الله تعالى زايد الخير، الذي علمهم أن الكرامة العربية تسبق كل ما عداها، وأن التضحية من شيم الكرام، والشهادة مكافأة، وتقدير الهي.وقالت خولة الملا، رئيسة المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة: نقول لابن الإمارات صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، لقد صافحنا طريق المجد بأن يكون لشهدائنا الذين زادوا بكرامة، نصب تذكاري بمسمى «واحة الكرامة»، وحقاً نقول لكل أسرة كان لها شهيد أنتم فخر لدولتنا، وعروبتنا، وإسلامنا. فالحرية، والكرامة والإباء، أجنحة لدولتنا الغالية، تحت ظل قيادتنا الرشيدة التي التحمت مع الشعب لنصرة الحق، ولعلنا بهذا النصب التذكاري نكون نبراساً للأجيال القادمة.وقال العميد سيف الزري، القائد العام لشرطة الشارقة: لشهداء الوطن مكانة عظيمة عند رب العالمين، وعند القيادة الحكيمة للدولة، ومنزلة في الآخرة، وفي الحياة أيضاً من قبل ولاة الأمر، فيما يعدّ اعتماد صاحب السموّ ولي عهد أبوظبي، مسمّى «واحة الكرامة» من المبادرات الخالدة، والمسمّى الجديد يسجل للشهداء مكانة مشهودة في خانة الشجاعة، والفداء.وقال حمد سالم الكتبي، نائب رئيسة «استشاري» الشارقة: رحم الله أرواحا سكنت واحة الكرامة، شهداءنا الأبطال الذين ضحوا بالغالي والنفيس، وبأرواحهم لرد الحقوق لأصحابها، ورفع راية الحق خفاقة عالية باسم دولتنا الأبية، وعطروا ترابها بدمائهم الزكية.وقال المستشار القانوني محمد العويس: يأتي اعتماد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، مسمى «واحة الكرامة» لموقع نصب الشهيد، للدلالة على العزة، والشرف، والرفعة والمكانة العليا التي ينعم بها الشهداء. وقال محمد مبارك، مدير مكتب علاقات العمل في وزارة الموارد البشرية والتوطين: من حق شهداء الإمارات وأسرهم علينا أن نكرمهم، ونعمل على تذكير الأجيال الحالية والقادمة دائماً بهم، وبأنهم نماذج حقيقية لشباب الإمارات، وشعبها.


الخبر بالتفاصيل والصور


أعربت فعاليات مجتمعية عن عظيم امتنانها لصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لاعتماد سموه مسمّى «واحة الكرامة» على النصب التذكاري للشهداء، تكريساً للتضحية التي قدموها، بكرامة، وشمم، وعزة وفداء.
وقالوا إن تكريم شهداء الوطن واجب مقدس، وحق، وتأكيد للبسالة والشجاعة التي أظهروها، وبينوا من خلالها أنهم بالفعل أبناء المغفور له بإذن الله تعالى زايد الخير، الذي علمهم أن الكرامة العربية تسبق كل ما عداها، وأن التضحية من شيم الكرام، والشهادة مكافأة، وتقدير الهي.
وقالت خولة الملا، رئيسة المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة: نقول لابن الإمارات صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، لقد صافحنا طريق المجد بأن يكون لشهدائنا الذين زادوا بكرامة، نصب تذكاري بمسمى «واحة الكرامة»، وحقاً نقول لكل أسرة كان لها شهيد أنتم فخر لدولتنا، وعروبتنا، وإسلامنا. فالحرية، والكرامة والإباء، أجنحة لدولتنا الغالية، تحت ظل قيادتنا الرشيدة التي التحمت مع الشعب لنصرة الحق، ولعلنا بهذا النصب التذكاري نكون نبراساً للأجيال القادمة.
وقال العميد سيف الزري، القائد العام لشرطة الشارقة: لشهداء الوطن مكانة عظيمة عند رب العالمين، وعند القيادة الحكيمة للدولة، ومنزلة في الآخرة، وفي الحياة أيضاً من قبل ولاة الأمر، فيما يعدّ اعتماد صاحب السموّ ولي عهد أبوظبي، مسمّى «واحة الكرامة» من المبادرات الخالدة، والمسمّى الجديد يسجل للشهداء مكانة مشهودة في خانة الشجاعة، والفداء.
وقال حمد سالم الكتبي، نائب رئيسة «استشاري» الشارقة: رحم الله أرواحا سكنت واحة الكرامة، شهداءنا الأبطال الذين ضحوا بالغالي والنفيس، وبأرواحهم لرد الحقوق لأصحابها، ورفع راية الحق خفاقة عالية باسم دولتنا الأبية، وعطروا ترابها بدمائهم الزكية.
وقال المستشار القانوني محمد العويس: يأتي اعتماد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، مسمى «واحة الكرامة» لموقع نصب الشهيد، للدلالة على العزة، والشرف، والرفعة والمكانة العليا التي ينعم بها الشهداء.
وقال محمد مبارك، مدير مكتب علاقات العمل في وزارة الموارد البشرية والتوطين: من حق شهداء الإمارات وأسرهم علينا أن نكرمهم، ونعمل على تذكير الأجيال الحالية والقادمة دائماً بهم، وبأنهم نماذج حقيقية لشباب الإمارات، وشعبها.

رابط المصدر: «واحة الكرامة» تكريم لشهداء رحلوا بعزة وشرف

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً